هل انت مع ام ضد؟

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


Fatma

عضو متميز
8 يوليو 2001
202
6
0
بسم الله الرحمن الرحيم
هل تؤيدون الثقة الطلقه بالشباب؟ ولماذا؟
مع تحياتي
 
  • Like
التفاعلات: المستغنيه بالله

اريام

عضو متميز
15 يوليو 2001
76
2
0
www.albawaba.com
لا اعتقد0000

اهلا وسهلا بك اختي العزيزه0000

لا اعتقد ان الثقه تعطى على حسب الجنس سواء كان ذكر ام انثى اوانها مقتصره على الشباب فقط من دون البنات ولا يعني مجال الحريه الواسع المعطى للشباب انها عباره عن ثقه من قبل اوليائهم او مجتمعهم لان هناك فرق ساشع بين الحرية والثقه فيمكن ان اكون شخص اتمتع بكامل حريتي وبنفس الوقت قد لا اكون محل ثقه من الاخرين بل اعرف الكثير من الشباب الذين فقدوا ثقة اوليائهم فيهم وذلك بسبب تصرفاتهم الغير مسؤوله واعتقد انه متى ماكان الشخص سواء الولد او البنت محافظا على دينه ومتمسكا باخلاقه ومحافظا على رضى والديه ومجتمعه كلما كبر في اعينهم واصبح موضع ثقه واحترام من الجميع00:p
 

Fatma

عضو متميز
8 يوليو 2001
202
6
0
بسم الله الرحمن الرحيم
اهلا بك اختي اريام وانا اؤيدك على كلامك وشكرا لك على مشاركتك واهلا بك معنا
مع تحياتي
 

بومحكم

عضو متميز
9 يوليو 2001
1,392
7
0
42
groups.yahoo.com
.

انا لا اؤيد ذلك
 

Fatma

عضو متميز
8 يوليو 2001
202
6
0
بسم اله الرحمن الرحيم
اهلا بك اخي ابو محكم
يعنهي اجابتك بس لأ؟؟؟ طيب السبب؟ مافي سبب؟
 

بومحكم

عضو متميز
9 يوليو 2001
1,392
7
0
42
groups.yahoo.com
.

والله صعب اذكر الاسباب كلها
المهم ان الشباب مايعرفوا مصلحة انفسهم في هذي الفترة من حياتهم ويحبوا يقلدوا وهم مايعرفوا عواقب هذا الشي
ويمكن انهم ينجرفوا مع التيار
 

الوائلي

عضو متميز
8 يوليو 2001
378
3
0
بسم الله الرحمن الرحيم

من نا حيتي انا لا أؤيد

لانه لو عطيناهم الثقه المطلقه

معناته اننا تركنا الفرصه لغيرنا يربونهم

اخووووووك الواااااائلي
 

ابو ابراهيم

عضو نشط
10 يوليو 2001
40
3
0
now.at
انا مع اعظاء الشباب الثقه ولكن بحدود مع متابعة تصرفاتهم باهتمام
اما بالنسبه لمساواة في الحريه بين الولد والبنت فانا اعتقد ان هذا مستحيل بسبب ان لكل منهم وضعه وطبيعته
اخي بو محكم
لا يمكن ان نتكلم في هذا الموضوع بالعموم لان لكل شاب وضعه والاسره هي لي تحكم على ابنها
 
24 يوليو 2001
20
0
0
اين الاسلام واحكامه من آراء الاخوه والاخوات

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله وكفى وصلى الله على النبي المصطفى وعلى اله وصحبه وبعد
انصحكم ونفسي بتقوى الله في السر والعلن 00التربيه الاسلاميه الصحيحه هي التي تجبر الشخص على اعطاء الثقه الكامله لابناءه الذكور واعطائهم الحريه المطلقه في ظل الشريعه الاسلاميه 0
اما ان نعطي بناتنا الثقه كما هو حاصل في زمننا هذا فهذا سفور وتفسخ عن الدين وموت كلي للغيره في قلوب الاباء0البنت تعطى الثقه ولكن في حدود قد رسمتها لها الشريعه الاسلاميه 0داخل مملكتها في بيتها ومع اهلها ومع زوجها ومع ابنائها 00لاتعطى الثقه بأن تنافس الرجال في اماكن عملهم ومكان تجمعهم
وان نتيح الخلوه بين الرجل والمرءه ونقول ثقه ونترك ما قاله المصطفى صلى الله عليه وسلم "ما خلى رجل بأمرءه الا وكان الشيطان ثالثهم "بمعنى الحديث فهل نضع هذا الكلام جانبا ام انه الاساس الذي يجب ان نسير عليه 0
بسبب هذه الثقه الزائده فقدنا شبابا في عز شبابهم انزلقو في حفر المعاصي والشبهات انساقو وراء اعداء الاسلام ادمن الشاب المخدرات وتعلم من وسائل الهدم الفضائيه اساليب القتل والسرقه والاغتصاب والقياده المتهوره والتفسخ من الدين 0كذلك الفتاه تعلمت التعري في ملبسها وفي خلقها كذلك في دينها رأت العاريات المائلات الزانيات الكافرات التي ظهرت في هذا المنبر الهدام من اجل افساد البنت المسلمه الشريفه العفيفه والسبب الثقه الزائده وهو ان يجلب الأب المغفل الصحن الفضائي الى المنزل ويقول انا واثق في اهل بيتي 0
كيف اثق وانا اسمع واشاهد ما حدث ويحدث في هذا العلم ؟؟؟
 

فؤاد عبدالله الحمد

مشرف عام سابق
20 يوليو 2001
8,895
139
0
www.lifeplaning.com
الثقة مطلب وهدف ... لا إفراط ولا تفريط

أخواني / أخواتي ... تحية طيبة وبعد...
الأخت / فاطمة جزاك الله خيرا على طرحك هذا السؤال المهم في حياتنا وأود أن
أنقل لكي رأي الشخص في هذا الموضوع.!

أنا أتفق مع الجميع في إعطاء الشباب الثقه في الحياة بجميع أشكالها لأن
الشباب هم في الأول والأخير المستقبل , وإعطاء الشباب الثقة كمثابة إعطاء المستقبل فرصة لأن يكون حاضراً ... ولكن هناك قيود وضوابط تحكم هذه الثقة‍‍.‍‍
فلكم يا أخواني يا أخوتي .. أن تتصوروا أن هذه الثقة بدون شروط أو ضوابط
ماذا سوف تكون هذه الثقة ؟ ماذا سوف يطلق عليها؟ ماذا سوف يكون هذا المستقبل؟؟

ولنا في سيرة الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام أسوة حسنة ، فهذا الصاحبي الجليل أسامة بن زيد قاد جيش المسلمين وفيه أبوبكر وعمر رضي الله عنهم أجمعين... أليست هذه ثقة أعطاها عليه الصلاة والسلام إلى هذا الصاحابي والقائد العظيم وهو في عمر لا يقل عن 18 سنة يقود جيش المسلمين آنذاك وفي هذا الجيش أعظم قادة الأمة أبوبكر وعمر رضي الله عنهم أجمعين

يأ أخواني يا أخواتي الثقة مطلب وهدف في نفس الوقت ..ودور أولياء الأمور والمربين أن يكون إجابياً ويحاكي المنطق فنحن نتعامل مع شباب ، والشباب يستجيب للمنطق أكثر وكذلك ينجرفون للعاطفة أكثر وأكثر ..وعليه يجب التحذير والتذكير بالكلمة الطيبة الحانية وليكن النقاش العقلي هو الحكم بين المربي والشاب أو الشابة.. ولتكن الثقة هدف وغاية للجميع بما يتناسب مع الضوابط الشرعية ... فلا إفراط ولا تفريط...

وفقني الله وإياكم إلى طاعته وبارك الله فيكم...

أخوكم / المناجي
:cool:
 

عيون

عضو متميز
12 يوليو 2001
208
1
0
بسم الله الرحمن الرحيم

الاخوه الكرام بعد التحية

إن ديننا الحنيف دين اخلاق ومحبة ومشاعر ...................دين يعطي لكل ذي حق

حقه...............ويحافظ على مشاعر الذكر والانثى ..........

ديـــــــن الكـــــلمة الـــــــطيبه ....وديـــــــن إحــــــتـــرام الانــسـان

فهو لم يفرق بين الشاب او الشابة في إعطئ الثقة المطلقة لهم فكلاهم يحتاج

إلى من يتولى إمورهم ومن يكون مسئول عنهم
 

أ.د. امل

مستشار نفسي واجتماعي
5 يوليو 2001
11,210
2,267
0
الثقة مطلب إن كانت في محلها

إلى الأخت فاطمة
طرحت السؤال بالشكل التالي
هل تؤيدون الثقة المطلقة بالشباب؟ ولماذا؟
وجاءت الإجابات من الاخوة الكرام مختلفة
اعتقد هناك اختلاف بين إعطاء الحرية وبين إعطاء الثقة . و إعطاء الثقة لمن يستحقها
عندما نعطي الثقة لشبابنا معنى هذا حققنا مطلب تربوي لخدمة وتنمية الفرد الذي يؤدي إلى تنمية المجتمع وهذا ما تؤكد عليه التنشئة الاجتماعية في مختلف المجتمعات واكثر ما أكد عليه الدين الإسلامي وما يحققه السلوك الديني . وكلما كان الفرد واثقا من نفسه كلما حقق نجاحا له ولمجتمعه . وهناك أسس عديدة لزرع الثقة بالنفس أو إعطاء الثقة .
هل الشاب هو محل لهذه الثقة أم لا فإن كان محلا للثقة وأهلا لها فهذه الثقة المطلقة تؤدي إلى النجاح في العمل والإبداع والابتكار والتقدم والصلاح . ويمكننا أن نعتمد عليه كل الاعتماد والأمثلة في المجتمع الإسلامي كثيرة .ادرج منها بعض الاخوة عند مداخلا تهم .
أما إذا وثقنا بذلك الشاب وهو لم يكن أهلا لها فإنه يستغلها في العبث والانحراف والسلوك المشين …الخ
كما يختلف السلوك الذي يؤديه الشاب من بلد إلى آخر ويعتمد هذا على المجتمع الذي هو فيه . قد يكون ذلك المجتمع منفتحا كل الانفتاح كما هو الحال في المجتمع التركي الذي أدى إلى وجود ثلاث حالات من الشباب
1 ـ الشباب الملتزم الذي يؤدي الواجبات الدينية على ما يرام و ينتقد الأوضاع القائمة .
2 ـ الشباب المنجرف نحو المودة والتشبه بالغرب من النواحي السلبية فقط كي يثبت أنه غربي حقا وحقيقة .
3 ـ مجموعة أخرى من الشباب متذبذبة بين المجون والدين كما يحدث الآن بين مشاهير المطربين والمطربات يدعي بعضهم بأنه يصلي ويظهر في الحفلات يكرع الخمر . تغني عارية وتستعد للذهاب إلى الحج . ذهبت إلى الحج وتجلس شبه عارية في الحفلات . هذه هو الوضع الآن .
تؤدي هذه الأوضاع إلى الصراع بين حالتين حالة التذبذب والضياع . وحالة التوتر والقلق على العائلة وسمعة العائلة . و إن دل على شيء فإنما يدل على الحرية التي جاءت في زمان ومكان خطأ .
 

عاشقة الحسين..

عضو متميز
22 أغسطس 2001
983
7
0
www.rafed.net
أعطوا الثقة ولكن ليس الثقة العمياء..

بسم الله الرحمن الرحيم..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
أعتقد أنه لا بد من إعطاء الثقة للشباب لأنها دافع لهم للتقدم.. والشعور بالمسؤولية والإحترام..
عاشقة الحسين..
 

خضر

عضو متميز
4 يناير 2004
2,332
24
0
بسم الله الرحمان الرحيم
السلام عليكم
والله موضوع مهم جدا
انا اايد راي الاخت الكريمة الدكتوراة امل الله لايحرمنا منها امين رب العالمين
نعم هكاذا نفهم الحرية من خلال السنة النبوية الشريفة ان كل شاب او فتاة هو مسؤال امام الله على افعاله واعماله
الحرية الحرية الحرية كلمة كبيرة كل انسان يفهم الحرية على قدره
باسم الحرية الذي جاءت من خلال افكار الغرب وعقائدهم جعل من الشاب المسلم خنوع وضائع بين شهواته واعماله السيئة
وانا اايد الحرية الذي سنها رسول الله محمد ص
يقول علي ع
لاتكون عبد غير وقد جعلك الله حرا
من هنا نفهم انا الاسان حر امام الله وعبد الله وحده لا شريك له
ولي الكلام بقية :p
 

المتواضعة

عضو متميز
15 فبراير 2004
90
4
0
لا أؤيد إعطاء الثقة المطلقة للشاب أو الفتاة ....
كل يوم نسمع عن جريمة بطلها إما شاب أو فتاة أعطت لهم الثقة التامة في كل شئ
فالشاب بإسم الثقة أصبح يسافر للخارج ويفعل كل ما تحل لة نفسة
أما الفتاة فأصبحت تتعرف علي هذا وعلي ذاك
المفروض التوسط في كل شئ لا إفراط ولا تفريط
تعطي الثقة لهم ولكن لا بد من مراقبة الوضع من بعيد...
 

بوعبدالعزيز

عضو متميز
14 نوفمبر 2003
308
0
0
أختي فاطمة

جزاك الله على إثارة الموضوع الحساس جداً

أولاً : أظن إن كلمة (( المطلق )) أو (( المطلقة )) ليس لها وجود في الحياة الدنيا والسبب إن لكل شئ يربطه بحدود سواء كانت هذه الحدود موضوعة من قبل المجتمع أو القانون أو الشرائع.

ثانياً : أنا من الذين يؤيدون إعطاء الثقة للشباب ،لأن الأصل في الانسان الخير ، ولا نبني أحكامنا على سؤ الظن ، والدليل على ذلك (( كل ابن آدم خطّاء )) ونلاحظ كلم المصطفى صلى الله عليه وسلم في وصف ((الخطّاء )) أي كثير الخطاء ولكن (( خير الخطّائين التوابون)) أي كثير التوبة. ولذلك مثل ما اعطيت الشباب الثقة فعليه أيضاً أن يتحمل العواقب التي تترتيب عليه (طبعاً العواقب قد تكون ايجابية أو سلبية ).

أعان الله شبابنا وحفظهم من كل سوء . اللهم آمين

بوعبدالعزيز
 

FME

عضو متميز
17 يونيو 2004
146
1
0
برأيي .. يجب أن تعطى الثقة الى الشباب والمراهقين .. مع مراعاة الحيطة والحذر والمراقبة الغير مباشرة ... ولكل شي حدود .. يعني ما يصير البنت ولا الولد ما يردون البيت الى الساعة 3 الفجر ! باسم الثقة ...