هـل صديقك إيجابي ؟

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


فؤاد عبدالله الحمد

مشرف عام سابق
20 يوليو 2001
8,895
139
0
www.lifeplaning.com

إحاطة نفسك بأصدقاء إيجابيين يعطونك الأيجابية في هذه الحياة فمنهم نأخذ ما يعتقدونه أوبالأحرى يصدقونه أنه سيكون الصديق الأيجابى يصدق تـماما بأن كل شـئ ممكن في هذه الحياة بإذن الله .. بعد التوكل والأعتماد عليه أولا وأخرا .

الصديق الأيجابى يؤمن تماما بأن هناك مستقبل واسع وناجح لك وله ولكل أنسان يقابله أنه يؤمن تماما بأنه في هذه الحياة الأصل فيها التفوق والنجاح حتى وأن كانت العوائق أمامه كثيرة . يؤمن بأن الديمومة للنجاح أما العوائق فهى مؤقته تزول بعد فتـرة مـن الزمن تطول أو تقصر . الصديق الأيجابى يزودك بقاعدة مهمة للنجاح فى هذه الحـياة (إصرار ) . تجد الأصرار والعزيمة على ملامح وجهه وتعبير جسده قبل أن ينطق بـها لسانه . إن أحد أسباب نجاح الصحابه رضي الله عنهم أنهم أحاطوا أنفسهم بالرسـول صلي الله عليه وسلم .. الشخصية الأيجابية المتفألة . أنك تستطيـع أن تحـقق نجاح الصحابه بقراءتك لكتب الرسول صلي الله عليه وسلم ومن أبسطـها كتـاب رياض

الصالحين للأمام النووى وسوف تتأكد بأنك تحيط نفسك بأكبر شخصية ناجحة عليه الصلاة والسلام يقول رسول الله صلي الله عليه وسلم ( المرء على دين خليله )

.. فهل صديقك إيجابـى ؟ ‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍.


( بقلم: د. نجيب عبدالله الرفاعي )
 

فؤاد عبدالله الحمد

مشرف عام سابق
20 يوليو 2001
8,895
139
0
www.lifeplaning.com
أحبائي

الكل منا يحب أن يكون لديه صديق إيجابي !!! لكن ما هي مميزات الصديق الإيجابي في رأيكم يا أخوتي .؟؟؟

:cool:
 

ام هادي<نقاء>

عضو متميز
2 فبراير 2002
128
0
0
لدي صديق ايجابي الحمد لله

السلام خير تحية اهديها لك اخي الكريم الحمد لله لدي صديق ايجابي.
اهم صفاته:ا-يبعث في نفسي الامل عند اشتداد الكرب.
2-اضاء لي الحياة عندما اظلمت واصبح كا الشمعة الذي تحترق لتضي لغيرها.
3-يذكرني دوما با الاخرة ووجوب الاستعداد لها.
4-اغدقني بفيض عطائه.
5-لم يمل من شكواي وتذمري بل وقف بجنبي يسندني.
6-يشير الى عيوبي دون ان يجرحني بل ان اسلوبه يجعلني ابحث عن الافضل لي
الى غيره مما وجدت في صديقتي .
الحمدلله:ام هادي-نقاء:)
 
21 يناير 2002
38
0
0
banaat.com
هو الذي نجده وقت حاجتنا إليه

هو الذي يسترني سواء في السخط او الرضى لو رأي مني عيبا

هو الذي يقيل عثراتي عند حصولها وهو الذي ينصحني ولا يغشني
وينصحني غيرة علي لاطعنا في
وينصفني وينصف الحق مني
هو مرآتي الذي أرى من خلالها

هو الذي يخلص لي وخصوصا عند تخلي الجميع عني

وهو الذي يهمه مصلتحي قبل كل شيء فلا يحقد او يحسد او يغير او يبطن لي الخيانة والغدر عن اول فرصة له

وهذا الصديق وجوده بين الناس أندر من النادر فان وجدته لاتفرط فيه

وطبعا لابد التعامل يكون من الطرفين

لانه ربما يستمر الصديق بالعطاء ورغم وجود الخيانة من الطرف الآخر لكن لفترة محدودة فاذا لم يجد التجاوب والخيانة مستمرة فانقطعت أواصر الصداقة وربما تحولت الى عداوة

والصديق طبيب لايقر بثمن لانك تفتح له ابواب قلبك وتكشف له خباياك وجروحك وقد تغضب منه وتثور عليه ولكنه أحسن وقاية من الصدمات وهو يحنوعليك ويضمد لك جراحك وانت تتكاشف معه بتراض وثقة منك فيه


وخير صديق لي هي أمي :)
 

فؤاد عبدالله الحمد

مشرف عام سابق
20 يوليو 2001
8,895
139
0
www.lifeplaning.com
الصديق صديق العهد .. الصديق صديق الروح



ولا خير في خل يخون خليله == ويلقاه من بعد المودة بالجفا

ويظهر عيباً قد تقادم عهده == ويظهر سر كان في الأمس في خفا

سلام على الدنيا إذا لم يكن بها == صديق صدوقا يحفظ العهد منصفا

هذه هي صفات الصديق الإيجابي في نظري .... صديق صدوقاً يحفظ العهد منصفا :1: :1: :1: :1:

تحياتي لكم يا أخوتي :3:
 

بسمة

عضو متميز
25 أغسطس 2001
2,410
16
0
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

verses9_da.jpg


-

verses10_da.jpg


-
اليك يا مستشارنا المناجي


يا سائلي عن الصد يق



سؤالك… صعبٌ في الحقيقة


حيرني أذهلني وزاد في تفكيري


هل الصدق مرادفُ الصداقة؟


أم الصداقة صداقة الروحِ؟

وجدتي أكتب بعض المعاني

لأصل إلى بعض الحقيقة

وأصف الصداقة في دقيقة


فالألف… تعني المحبة والألفة والوئامِ

والصاد….. تعني الصبر والتحمل الجميلِ

والدال …دعاء للصديقِ خالصٌ بظهر الغيبِ

والألف ..مرة أخرى أخوة دائمة الوثاقِ

والقاف …. قوة وعونٌ في الضعف والشدائدِ

والهاء ….. هداية ٌونورٌ ونبراسٌ ينيرُ الدربِ

ما رأيك بهذه المعاني يا صاحب الفن والإبداعِ؟

هااااااا ما رأيك يا مناجي

على فكرة هذه المشاركة نشرتها في مواهب وهوايات وهي تناسب موصوعك

:eek:
 

فلة

عضو متميز
13 سبتمبر 2001
402
3
0
لا أقول غير الكلام الذي قلتموه ما شاء الله عليكم
فالصديق وقت الضيق والصديق هو من صدقك لا من صدقك :)

وأنتم أحلى الأصدقاء والخلان أعضاء المنتدى :)
 

فؤاد عبدالله الحمد

مشرف عام سابق
20 يوليو 2001
8,895
139
0
www.lifeplaning.com
صديقاً صدوقاً يحفظ العهد منصفا

أشكرك أختي بسمة .... ماشاء الله تبارك الله ، مميزة يا شاعرة الحصن...!!!

verses1_da.jpg
 

sunrose

عضو
7 فبراير 2002
12
0
0
يجزاك كل خير يامشرفنا موضوع مميز كالعادة وايضا مشاركات رائعة من الاخوان والاخوات

وممكن سؤال من هو قائيل هذه الأبيات

هل هو الأمام الشافعي رحمه الله ؟؟؟

وباقة من زهور الشمس الى شخصك الكريم
 

فؤاد عبدالله الحمد

مشرف عام سابق
20 يوليو 2001
8,895
139
0
www.lifeplaning.com
sunrose

قائل تلك الأبيات الأمام الشافعي رحمه الله ؟؟؟

وأشكرك مرة أخرى يا أختي ولك مني كل تقدير.....:cool:
 

بسمة

عضو متميز
25 أغسطس 2001
2,410
16
0
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

:?:
 

ضياء

عُضْو شَرَفٍ
8 يوليو 2001
1,702
23
0
رائــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــع

أوه عـفـواً .. أخشى أن كلمة رائع تجعلني من زمرة المطبلين المزمرين,, أو قد تثير سخط إنسان لذلك سأكتفي بـ لا بأس
أخي المناجي ..
موضوعك حقاً رائع جدير بالنقاش,, وإضافات الأخوة كذلك أكثر من رائعة ..
أخي إنسان ..
أرجوا أن لا أكون قد أثرت غضبك,, أردت فقط المداعبة ;)
وثق تماماً بأني أشاطرك الرأي (في المزمرين المطبلين طبعاً).

حسناً.. لنعود لصلب الموضوع ... أعزائي,, برأي قبل أن نبحث عن إيجابيات الصديق علينا أن ندرك كيف ومن نصادق!!

أورد الأديب ابن المقفع في كتابه الأدب الكبير تحت عنوان " كيف تختار صديقك" التالي:

(اجعل غاية تَشَبُثِكَ في مؤاخاة من تُؤاخي ومواصلة من تواصل توطين نفسك على أنه لا سبيل لك إلى قطيعة أخيك, وإن ظهر لك منه ما تكره, فإنه ليس كالمملوك تُعتيِقهُ متى شئت أو كالمرأة التي تطلقُها إذا شئت, ولكنهُ عرضك ومروءتك.
فإنما مروءة الرجل إخوانه وأخذانه (أي أصحابه). فإن عثر الناس على أنك قطعت رجلاً من إخوانك, وكنت مُغدراً (أي بلغ أقصى الغاية من العذر), نزل ذلك عند أكثرهم بمنزلة الخيانة للإخاء والملال فيه. وإن أنت مع ذلك تصبرت على مقارته (أي البقاء معه والاطمئنان إليه) على غير الرضى عاد ذلك إلى العيب والنقيصة.
فالاتئاد الاتئاد (أي التأني والتمهل)! والتشبت التشبت (أي التأني في الأمر والفحص عنه والمشاورة فيه).
وإذا نظرت في حال ما ترتئيه لأخائك, فإن كان من إخوان الدين فليكن فقيهاً غير مراءٍ, وإن كان من إخوان الدنيا فليكن حراً ليس بجاهل ولا كذاب ولا شرير ولا مشنوع (أي المشهور بالقبيح).
فإن الجاهل أهلٌ أن يهرب منه أبواه, وإن الكذاب لا يكون أخاً صادقاً. لأن الكذب الذي يجري على لسانه إنما هو من فضول كذب قلبه , وإنما سمي الصديق من الصدق. وقد يُتهم صِدقُ القلبِ وإن صدقَ اللسانُ. فكيف إذا ظهر الكذب على اللسان؟
وإن الشرير يكسبك العدو. ولا حاجة صداقةٍ تجلب العداوة. وإ ن المشنوع شانعٌ (أي فاضح) صاحبه.
واعلم أن انقباضك على الناس يكسبك العداوة. وأن انبساطك إليهم يكسبك صديق السوء. وسوءُ الأصدقاء أضر من بغض الأعداء. فإنك إن واصلت صديق السوء أعيتك جرائرُهُ (أي أعجزتك جناياته), وإن قطعته شانك اسم القطيعة, وألزمك ذلك من يرفع عيبك ولا ينشر عذرك. فإن المعايب تنمي (أي تذيع) والمعاذير لا تنمي).
انتهى

وللثعالبي أبي منصور عبد الملك بن محمد قوله في المبهج:
الصديق الصدوق ثاني النفس وثالث العينين. ومنه: الصديق عمدة الصديق وعدته ونصرته وعقدته وربيعه وزهرته ومشتريه. ومنه: مثل الصديقين كاليد تستعين باليد, والعين تستعين بالعين.
ورحم الله أبو تمام حين قال:
ذوُ الود مني وذو القربى بمنزلةٍ
............... وإخوتي أسوةٌ عندي وإخواني
عِصابةٌ جاورت آدابهم أدبي
............... فهم وإن فرقوا في الأرض جراني
أرواحنا في مكان واحدٍ وغدت
............... أبداننا بشــــــــام أو خُــــــرســــانِ
 

bint_alsa7el

عضو متميز
22 ديسمبر 2001
124
1
0
............... أدوم صداقة هي من كانت على أساس الحب في الله ... تحت رايته يحفظ الصديق والصدق من كل سوء بإذن الله و من أحب في الله يسر على معسر .. فعندما تضيق على صاحبه دنياه يحاول تذكير أخاه في الآخرة و أن المستقبل يكون ما بعد الموت و هكذا .. و يذكره بالله و بعدها يتطمأن قلبه