معلمه لكن اعاني من الرهاب

مشاركة999

عضو جديد
17 مارس 2016
4
0
0
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

انا شابه اعاني من الرهاب في مواقف معينة فقط
الحاله بدت معاي من عمري 15 سنه من كنت بالثانوي بدت تظهر الاعراض واكثر شي بالقراءة فكانت حصة المطالعه رعب بالنسبه لي لما تطلب مني المعلمه اقوم اقرا كنت ارتجف واعرق وارتبك وواضح جدا ودايم انحرج من زميلاتي بنظراتهم واحيان اسألتهم ليش ترجفين 😔
طبعا هالكلام صار له اكثر من عشر سنين خلصت الثانوي وكملت الجامعه انتساب لظروف وهالشي كان لصالحي فما تعرضت لأي مواجهه في مثل هالمواقف
وجات الطامه الكبرى لما توظفت بوظيفة معلمة
بالبدايه كنت ناسيه مشكلتي وباعتقادي انها خلاص ماراح تتكرر معي
الارتباك كان طبيعي في بداية عملي مع الطالبات اول شهر مشيت تمام واللي ساعدني ان الطالبات من ذوي الاحتياجات الخاصه
وتم تثبيتي بالوظيفه
مشكلتي مع الرهاب بدت تظهر لما صرت احضر الاجتماعات مع زميلاتي والمديره والمشرفه وكانت تطلب المشرفه من كل معلمه طرح فكره معينه حول موضوع معين
اول مره تكلمت ووجهي صار احمر والكل لاحظ وبديت ارجف ومو عارفه وش اقول
في هذي اللحظه تذكرت كل الخبرات السلبيه السابقه اللي مريت فيها من اكثر من عشر سنين وجاني احباط وقلق واكتئاب وحاله مايعلم فيها الا الله
حاولت اصبر نفسي اقول انا مو مجبوره اتكلم
وجا اجتماع ثاني ورفضت اتكلم فيه فعلا لكن النتيجه اني ظهرت بمظهر المعلمه اللا مباليه واللي ماتبغا تشتغل ونظرات من حولي بتعجب
فصار عندي الآن في عملي رهااااب شديد من الاجتماعات لاني اخاف يطلب مني اتكلم
موضوعي طويل حاولت اختصره قدر الامكان
علما بأني حاولت بالعلاج السلوكي حاولت اواجهه قريت كثير عن هالموضوع وسمعت جلسات للاسترخاء من اليوتيوب وسمعت عن ادويه تساعد في التغلب على هالحاله بس رحت الصيدلي وقال ماقدر اصرفها لك الا بوصفه طبيه وللاسف ماقدر ازور طبيب نفسي
علما بأني محافظه على صلواتي وقراءة القرآن

اتمنى القى الحل لمشكلتي اللي عانيت منها سنين طوال 💔
 
1 نوفمبر 2015
12
1
0
الله يكون بعونك لدي موضوع مشابه لموضوعك ولكن لم اجد رد شافي لحالتي
اعتقد انك تكوني طبيعية جدا مع محيطك ولكن تكوني بقمة الاحراج عن طلب القيام باعمال لم تتعودي عليها
 
4 أبريل 2016
16
1
0
جدا طبيعيه مشكلتك ياختي مايواجه المرض الا علاج ولاتحرمي نفسك من نعمت العلاج راح تتحسنين جدا وتصيرين افضل ولاكن اذهبي لطبيب واخبريه بكل مايحصل لديك واسال الله لك الشفا .
 
19 أكتوبر 2015
212
42
0
جده
اختي مشكلتك عامة و معروفة و يعاني منها كثير من الناس و هو الخوف من التحدث امام الجمهور .... و بداية تناسي كلام الفضولين و اسألتهم التافهة لماذا ترتجفين ؟ و لماذا يحمر و جهك ؟ ....... تناسي تماما تفاهة من ينظر الى عيوب غيره و ينسى عيوبه ...... المهم
مشكلتك اختي تحل ببساطة و انا كنت اعاني منها لاسباب من الاهل و الضرب في الصغر و الاحراج امام الضيوف مع الصراخ و الشتم و زعزعة الثقة بنفس الطفل ..... و في مرحلة المراهقة تزيد هذه المشكلة و خصوصا من يعاني من الخجل لعيب في شكله او اسلوبه مع العلم ان كل الناس لديها عيوب كثيرة
قبل ان اذكر الحل
انصحك بان تشاهدي فيلم اسمه king of speach
يتحدث عن ملك بريطانيا كان يعاني من نفس المشكله
الحل
اولا عليك بقراءة القران بصوت مرتفع مع نفسك
ثانيا عليك بالتحدث مع نفسك و مع اهلك بصوت نوعا ما مرتفع دائما و بثقة
ثالثا فرصتك بالتحدث مع طالباتك و تخيلي بانك تتحدثي مع جمهور كامل
رابعا تدربي على التحدث و الخطابة مع شخص واحد ثم شخصين و هكذا و ابدأي باقربائك كالام و الاخت و الاخ ....
خامسا الموضوع بحاجة لصبر و متابعة و تكرار للخطوات و عدم اليأس و عدم استعجال النتائج
سادسا هناك ادوية تؤخذ بوصفة طبية تساعد جدا جدا
سابعا كوني على قناعة بان كل الناس متواضعين و ضعيفين و لا يستحقون احترام و انتباه اكثر من اللازم فكل الناس عيوبهم كثيرة جدا و فيها ضعف كبير و لا احد افضل منك بشيء
ثامنا عند التحدث لا تنظري بالاشخاص مباشرة و انظري الى الحائط او الطاولة و استعيني باستخدام الادوات كقلم و لوح و اي اداة
تاسعا حضري للكلام المراد قوله دون مبالغة و تمكني منه جيدا ... و خذي نفس عميق و اشغلي نفسك بتناول العلكة دون مبالغة اثناء التحدث فهي تساعد على الاستررخاء
صدقيني ستحل تلك المشكلة مع التدريب و الممارسة و التكرار
بالتوفيق
 

فضيلة

المشرف العام
طاقم الإدارة
11 مارس 2004
38,191
8,180
113
اسبانيا
حياك الله وبياك غاليتي

اولا تعريف الرهاب الاجتماعي

هو خوف وارتباك وقلق يداهم الشخص عند قيامه بأداء عمل ما - قولاً أو فعلاً - أمام مرأى الآخرين أو مسامعهم ، يؤدي به مع الوقت إلى تفادي المواقف والمناسبات الاجتماعية


أعراض الرهاب الاجتماعي:

تلعثم الكلام وجفاف الريق
مغص البطن
تسارع نبضات القلب واضطراب التنفس
ارتجاف الأطراف وشد العضلات
تشتت الأفكار وضعف التركيز


لماذا تظهر الأعراض

المصاب بالرهاب الاجتماعي يخاف من أن يخطئ أمام الآخرين فيتعرض للنقد أو السخرية أو الاستهزاء ، وهذا الخوف الشديد يؤدي إلى استثارةٍ قوية للجهاز العصبي غير الإرادي حيث يتم إفراز هرمون يسمى " ادرينالين " بكميات كبيرة تفوق المعتاد مما يؤدي إلى ظهور الأعراض البدنية على الإنسان الخجول في المواقف العصبية





أشهر المواقف التي تظهر فيها الأعراض:


التقدم للإمامة في الصلاة الجهرية
إلقاء كلمة أمام الطابور الصباحي في المدرسة
التحدث أمام مجموعة من الناس لم يعتد الشخص عليهم
المقابلة الشخصية
الامتحانات الشفوية

مضاعفات الرهاب :


جعل الشخص سلبياً ومعرضاً عن المشاركة في المواقف والمناسبات الاجتماعية
يمنعه من تطوير قدراته وتحسين مهاراته
يؤدي إلى ضياع حقوقه دون أن يبدي رأيه
يمنعه من إقامة علاقات اجتماعية طبيعية
يؤدي به إلى مصاعب حياتية ، وصراع نفسي داخلي
قد يؤدي إلى مضاعفات نفسية مثل الانطواء والاكتئاب

علاج المشكلة :


أدرك هذا الأمر مبكراً قبل أن يستفحل ، ويصبح متأصلاً صعب العلاج
تدرج في مقابلة الآخرين والتحدث أمامهم بصوت مرتفع ، ويمكن أن تبدأ بمجموعة صغيرة ممن تعرفهم وتحضر كلمة قصيرة تحضيراً جيداً وتتدرب على إلقائها مسبقاً ثم تلقيها عليهم وتكرر ذلك ، ومع كل مرة تزيد من عد المستمعين لك حتى تزداد ثقتك بنفسك ويصبح الأمر شيئا طبيعياً بالنسبة لك .

يمكنك الاستفادة من البرامج النفسية والسلوكية للتغلب على الخجل وهي تجرى تحت إشراف مختص في هذا الأمر ولها نتائج باهرة
عزز ثقتك بنفسك وبقدراتك
تعلم المهارات التي تمنعك من الوقوع في الحرج في المواقف الطارئة
مفتاح التغلب على الخجل الاجتماعي هو تحدي الأفكار الخاطئة التي تسيطر على الذهن عند التعرض للمواقف الاجتماعية فإذا تمكن الإنسان من تحدي تلك الأفكار والتغلب عليها فسوف يتصرف تلقائيا بصور طبيعية
تذكر دائما : لا يمكن لأحد أن يحظى بالتألق واللمعان في كل حين


اضيف الى الموضوع انه يمكنك التخلص نهائيا من الرهاب الاجتماعي او الخجل بتعلم تقنية الحرية النفسية وتطبيقها هي بسيطة جدا وتمارس في دقيقة او دقيقتين .تخلصك من مشكلتك نهائيا .
ادخل على موقع قناة او اذاعة او مجلة التقنية وتعلمها ثم طبقها فورا
 

مسآفر

عضو متميز
25 فبراير 2014
74
5
0
حبيت أشارك معاك في موضوعك لاني بجد اعاني من نفس المشكلة انا مستقبلا راح أكون معلم لكن حاليا انا موظف في شركة وبصراحه انا وضعي النفسي متردد يعني مرات أكون مروق ومرات أكون متوتر لا اعلم م السبب .. عموما مرات تصير اجتماعات في الدوام وطبعا وضعي التزم الصمت وما أشارك بأي كلمة لكن هالمره المسؤول طلب من كل شخص انه اذا عنده اقتراح او أي شي يقوله بدا يمشي على الجميع لمن جا دوري كنت الرابع ... صوتي ضاع حاولت أقول ان ماعندي أي مشاركة بس ماعرفت اقولها ... يعني الوضع كان صعب جدا جدا والجميع لاحظ توتري كان ملحوظ جدا يعني انا ماا ادري ايش راح يكون وضعي لمن أكون معلم أتمنى باذن الله تعالى ان تتسهل امورك ولا تقلقين ترى راح تتحسنين لاني جالس اشعر بالتحسن مع الوقت حاولي تختلطي كثير وحاولي تعرضين نفسك لمواقف تخافين منها واجبري نفسك على هالشي حتى لو انك متأكدة انك راح تفشلين لا تخافين من هذا الشي لان تطور حالتك بيكون مربوط في هالشي انك تتعرضين لمواقف محرجة بشكل متكرر وبعدها راح يكون الوضع طبيعي وراح تتعلمين كيف تتصرفين اثناءها ... ما ابغى أطول أتمنى لك الصحه والعافية
 

مسآفر

عضو متميز
25 فبراير 2014
74
5
0
وعندي إضافة بس حبيت أقول لك ما في شي اسمه فشل أبدا

في شي أسمه "تجربة"
 
14 يونيو 2016
12
0
0
لعلي اليوم اكتب لكم العلاج بإذن الله تعالى


ملاحظة أي واحد يستخدم اي علاج لرهاب الإجتماعي يتوقف من الآن فالعلاج ليس بالأدوية

وحقيقة هذا المرض هو ابتلاء من الله عز وجل

قرأت كثيرا من استخدموا الأدوية والنتيجة كانت سلبيه
 
14 يونيو 2016
12
0
0
التواصل على

تم حذف الايميل يمنع من الادارة العليا وضع اي ايميل او رابط لموقع التواصل الاجتماعي
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
14 يونيو 2016
12
0
0
قاعدة لرهاب الإجتماعي
1-كلما زاد إيمانك بالله وقرأت الأذكار صباح مساء قبل النوم بعد الاستيقاظ أذكار دخول المنزل والخروج وقرأت القرآن ودعاء الله عز وجل بصدق فهو الشافي والذي خلقنا أول مره إليس بقادر على ان يشفينا

2-كلما زادة المعاصي صغيرها وكبيرها استمر المرض بل زاد وهذا مايريد الشيطان ان تستمر في المعاصي لتعيش في ضنك ومرض وعذاب بل يريد ان يدخلك النار
 

خبير ادويه نفسيه

عضو متميز
24 أبريل 2013
422
39
0
الكويت الحبيبه
لعلي اليوم اكتب لكم العلاج بإذن الله تعالى


ملاحظة أي واحد يستخدم اي علاج لرهاب الإجتماعي يتوقف من الآن فالعلاج ليس بالأدوية

وحقيقة هذا المرض هو ابتلاء من الله عز وجل

قرأت كثيرا من استخدموا الأدوية والنتيجة كانت سلبيه

كلامك غير صحيح مع احترامي لك
ونحن نعلم انه ابتلاء من الله لان كل الامراض هي ابتلاء من الله عز وجل والادويه انقذت ناس كثيره ومازالو ناس يستخدمونها لسنوات وامورهم طيبه هذا بالنسبه للدواء
اما الطريق فنحن نتمنى ان تطرح طريقتك وعسى الله يشفي فيها الجميع..
 

آن الأوان

عضو جديد
8 يونيو 2007
2
0
0
اولاً الله يشافيك ويعافيك
ثانياً عليك بالصلوات والدعاء وقرأة القرآن
عززي ثقتك بنفسك وهذا بالتدريب والتمرين
 

فوضى الحواس_

عضو متميز
24 أكتوبر 2015
76
1
0
29
اختي اذا كنتي في السعودية جميع*مضادات الاكتئاب اللي تعالج الرهاب تباع في الصيدلية لكن الصيدلي طبعا ماراح يعطيك الا اذا ذكرتي له دواء بالاسم.
 
27 مارس 2017
12
3
0
أخي نعم هو إبتلاء لكن ما المانع من عدم تناول الدواء الرسول صلى الله عليه وسلم قال ( [FONT=&quot]إن الله لم ينزل داء إلا أنزل له شفاء فتداووا ) والدين يا أخي يأمرنا بإستخدام العقل والأخذ بالأسباب والدعاء فقط لا يكفي ، والرهاب يا أخي لا يكفيه العلاج السلوكي فقط لأن الرهاب أيضا مشكلة بيولوجية لذلك تحتاج دواء بجانب العلاج السلوكي [/FONT]
 
  • Like
التفاعلات: فضيلة

فضيلة

المشرف العام
طاقم الإدارة
11 مارس 2004
38,191
8,180
113
اسبانيا
اخوي خبير وش الفرق بين السيروكسات cr وال عادي


حياك الله اخي الفاضل

لا توجد فوارق رئيسة ما بين الزيروكسات العادي والزيروكسات cr،

فهذا الأخير يتم امتصاصه من الأمعاء، وهذا ربما يقلل من الآثار الانسحابية

التي تحدث عند التوقف المفاجئ من الدواء، كما أن الآثار الجانبية تكون

أقل، والآثار الجانبية التي يسببها الزيروكسات هي: الشعور بالحموضة

أو سوء الهضم لدى بعض الناس، أو حركة الغازات في البطن، .

إذن الفوارق ليست أساسية، ومعظم الناس الذين يتناولون

الدوائين يذكرون أنهم لم يشعروا بفوارق، حتى فيما يخص الآثار الجانبية أو الآثار الانسحابية.

بالنسبة لعلاج الرهاب: فالرهاب دائماً يتطلب الجرعة المتوسطة على الأقل، ونصف حبة من

الزيروكسات ليست جرعة كافية لعلاج الرهاب، ونصف حبة دائماً هي

جرعة البداية أو جرعة المقدمة كما نسميها، والعشرة مليجرام لا تفيد

إلا في حالات القلق العام البسيط، لذلك أقل جرعة لعلاج الرهاب هي عشرون مليجراماً،

ويفضل أن تكون الجرعة أربعين مليجراماً في مرحلة من مراحل العلاج.