مشكله غريبه .. لكنها مشكلة تريد حلا

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


بوح الصمت

عضو نشط
17 أكتوبر 2001
40
0
0
palacefdm.com
بصراحه هذي مشكلة صديق حبيت اعرضها للاعضاء يمكن يكون لديهم حل خصوصا اني عجزت معاه ومالقيت له حل

لكي نبدأ المشكله (الغريبه جدا ) من اولها .. كان صاحبي هذا يقول لي دايما انه يحب جدا النساء اللي من عمر 35 الى 40 سنه .. ونفسه يتزوج وحده في العمر هذا (هو عمره 24) .. حتى لما نكون في الاسواق والاماكن العامه .. يقولنا شوفو هذي ماشاء الله حلوه ومادري ايش وهي عمرها 38 تقريبا ولو شاف وحده في عمر الزهور مايلتفت لها وماتعنيه بشئ .. وطبعا هو من سابع المستحيلات انه يتزوج وحده بهالعمر وسيكون شاذا وخارجا عن كل معتقد وتقليد بنظر اهله والمجتمع واصلا امه بتكون غضبانه عليه ليوم الدين لو سواها

المهم دارت الايام وصاحبنا هذا تقدم لخطبة فتاة عمرها 18 سنه .. وقال لي يوم شافها انها من اجمل مارأت عيناه ولم يتوقع وجود مثلها في محيطه .. والفتاه على خلق جميل جدا ومتمسكه بدينها .. وصاحبنا ماتردد .. واتم موضوع العقد والزواج

وطبعا بعد الزواج واتمام العقد تسنى له رؤية امها ..يقول صاحبي : لو شفت البنت وامها تقول هذولي اخوات .. عمرها 38 سنه .. قمة في الثقل والرزانه والجمال ..جلست اطالع فيها وانا مشدوه وكأني في دنيا غير الدنيا .. ماتمنيت شي في الدنيا قد اني اتزوج وحده زيها ..طردت هذه الوساوس من عقلي واتعوذت بالله من الشيطان ونسيت الموضوع وتناسيته

المهم تزوج اخونا في الله ولاحظنا عليه السعاده والهناء مع بنت الحلال ..لكنه بعد فتره (سنه تقريبا ) لاحظنا عليه انه كثير السرحان وشايل هم الدنيا .. الى ان جاء وعرض علي مشكلته وطلب مني حلا

يقول الشاب .. في كل مره ازور فيها ام زوجتي .. يشتد اعجابي بها .. اسمع كلامها وانا سرحان فيها .. اتناقش معاها واحب اجلس بالساعات عندها .. تعاملني بكل لطف وذوق (كزوج بنتها ) ..وانا انظر الى عينيها بكل هيام والى شفتيها بكل شوق وعشق .. اتحرى بداية اللقاء بيننا لكي انعم بملامسة يديها عند السلام .. لكني اعاود طرد هذه الوساوس .. واحاول نسيان الامر ..

ويستطرد صديقي ويقول .. المشكله انه اذا شخص وقع في مثل اي مشاكل مع اي فتاه .. فانه يحاول البتعاد عنها وعدم الاتصال بها ونسيانها .. لكني كلما اردت ذلك مع ام زوجتي لا استطيع .. لاني اراها بشكل مستمر .. وكلما اخمدت النار التي في قلبي .. عاودت الاشتعال بمجرد رؤيتها.. والان انا حيران واعيش في جحيم .. كلما حدثت مشكله بيني وبين زوجتي ولو كانت صغيره اقارنها بأمها واتمنى لو كانت محلها .. افكر فيها الليل والنهار

وطبعا الكل لاحظ اهتمامه الزايد بها وفرحه وطلبه المستمر للذهاب عندها مع زوجته على غير عادة الازواج وهذا بدا يثير الشكوك ويسبب له احراجا

طبعا انا مالقيت له حل .. لانه المشكله معقده .. ويمكن يكون الحل في انه يتزوج مره ثانيه بوحده تكون في مواصفات المرأه التي يريدها لكي تنسيه امر ام زوجته .. لكن ماذنب زوجته الحاليه ؟؟

طلب مني عرض المشكله في المنتدى ليطلع على راي الاعضاء .. وانا مالقيت منتدى اريد حلا (مادري فين حطوه ) فعرضت المشكله هنا .. انقلوها الى اي مكان لكن المهم الحل اذا تكرمتو

شاكرين لكم حسن تعاونكم مقدما
 

أ.د. امل

مستشار نفسي واجتماعي
5 يوليو 2001
11,210
2,267
0
إلى توح الصمت

إن لهذه المشكلة جانبان هما ما يأتي :
الجانب الأول : تشير الدراسات العديدة إلى أن الولد يتمنى أن يتزوج امرأة تشبه أمه في مواصفات كثيرة . كما نجد أن الرجال بعد الزواج لا يستطيعون أن ينسوا سلوك أمهاتهم وما أشبعتهم من حنان ورعاية وطعام لذيذ …. وتبدأ المقارنة بين ألام والزوجة وهذا ما يسبب الغيرة لدى الزوجات من أم الزوج وهذا الموقف طبيعي ولا غبار عليه .
الجانب الثاني الذي ذكره : هناك نوع من الانحراف عن الخط الطبيعي . لقد سيطرت على هذا الشاب فكرة حب النساء من عمر 35 إلى 40 سنه .. و تمنى أن يتزوج واحدة منهن أي تمنى أن يتزوج اكبر منه سنا .وقد جعل هذا الأمر يتركز في ذهنه والذي زاد الطين بله عندما يتجول في الأسواق والأماكن العامة . تجلب انتباهه النساء اللواتي بذاك السن ويردد جملة ( شوفو هذي ما شاء الله حلوه وما دري ايش وهي عمرها 38 تقريبا ) مما جعل
عقله الباطن يتشرب تلك الفكرة . وعندما تزوج فتاة عمرها 18 سنه وبمواصفات جيدة . هذه الزوجة بالرغم من تلك المواصفات لم يستطع التغلب على ما يشعر به و يمسح ما كتب في عقله حول الفتاة التي عمرها 38 أو 40 .
وعندما رأى أم زوجته فتح الملف الذي كتبه في فكره وبدأ عقله يتجه نحو أم الفتاة لا الفتاة نفسها
وهذا هو نوع من الوساوس الذي يسبب لديه القلق و عدم الراحة .
والمشكلة أنه لا يستطيع التخلص من الموقف لأنها أم زوجته ويلتقي بها دائما و تعامله بلطف لأنها تعتبره بمثابة ابنها .
التوصيات التي عليه أن يتبعها للسيطرة على ما هو عليه :
1 ـ أن يبعد فكرة التعلق بأم زوجته بشتى الأساليب وأن يمجها مجا
2 ـ أن يحول اهتمامه بأم الزوجة إلى الاهتمام بالزوجة .
3 ـ أن يقلل من الزيارات لام الزوجة في هذا الوقت بالذات
5 ـ أن يستعين بالآيات القرآنية التي تحرم مثل هذا التفكير وهذا السلوك
6 ـ أن يكرر مع نفسه جملة ( احب زوجتي الشابة ـ الشابة )
7 ـ عليه أن يدرك بأن الزواج من نساء كبار السن يضفي على الشاب نوع من الخمول .
8 ـ أن يحول حبه لهذه المرأة إلى أمه و يحاول زيارتها بين حين وآخر .
10 ـ عليه أن يكتب ما يعاني ويمزق الأوراق ويرميها لكي يتخلص من تلك المحنة
11 ـ أن يجعل العقل هو المسيطر على سلوكه لا العاطفة .
12 ـ عليه ممارسة تمارين الاسترخاء واليوجا وان يبعد تلك الفكرة نهائيا أثناء تلك التمارين .
13 ـ إن بقي على هذه الحال عليه مراجعة الطبيب النفسي وإن التنويم المغناطيسي تحت يد خبيرة كثيرا ما يساعد على التغلب على هذه الحالة .
14 ـ عليه أن يفكر بنشاط وحيوية الشباب ويقارن ذاك بالشيخوخة .
15 ـ لا يؤدي الزواج بامرأة أخرى أي حل بل يعقد الأمور وقد يصاب بنكسات نفسية لا طائل لها .
16 ـ أتمنى له الشفاء العاجل
 

Dr.AAB

مؤسس الحصن النفسي
28 يونيو 2001
820
54
0
66
bafree.net
اخي الفاضل بوح الصمت
لن ازيد على ما تفضلت به الاستاذة الدكتورة امل فقد كفت ووفت

هذه الحالة بالرغم من غرابتها لكنها تحدث .. واذا لم يستجب لتوصيات الدكتورة امل فهو يحتاج الى علاج نفسي وسلوكي قد يطول او يقصر حسب الحالة