ماذا تعرف عن القناعة ؟؟؟

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


G

Guest

ضيف
تعريف القناعة : القناعة الرضا

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مراتب القناعة ( للماوردي ):

المرتبة الأعلى : أن يقتنع بالبَلغة من دنياه و يصرف نفسه عن التعرض لما سواه .

المرتبة الأوسط : أن تنتهي به القناعة إلى الكفاية و يحذف الفضول و الزيادة .

المرتبة الأدنى : أن تنتهي به القناعة إلى الوقوف على ما سنح ، فلا يكره ما أتاه و إن كان كثيراً ، و لا يطلب ما تعذر و إن كان يسيراً .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

آثار القناعة :

امتلاء القلب بالإيمان بالله سبحانه و تعالى و الثقة به و الرضا بما قدر و قسم

الحياة الطيبة

تحقيق شكر المنعم سبحانه و تعالى

الفلاح و البشرى لمن قنع

الوقاية من الذنوب التي تفتك بالقلب و تذهب الحسنات كالحسد و الغيبة و النميمة و الكذب

حقيقة الغنى في القناعة

العز في القناعة و الذل في الطمع

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

من الأسباب المؤدية للقناعة :

1 - الاستعانة بالله و التوكل عليه و التسليم لقضائه و قدره.

2 - قدر الدنيا بقدرها و إنزالها منزلتها .

3 - جعل الهمّ للآخرة و التنافس فيها .

4 - النظر في حال الصالحين و زهدهم و كفافهم و إعراضهم عن الدنيا و ملذاتها .

5 - تأمل أحوال من هم دونك .

6 - مجاهدة النفس على القناعة و الكفاف .

7 - معرفة نعم الله تعالى و التفكر فيها .

8 - أن يعلم أن لبعض النعيم ترة و مفسدة .

9 - أن يعلم أن في القناعة راحة النفس و سلامة الصدر و اطمئنان القلب .

10 - الدعاء .

باختصار من كتاب كنز القناعة للشيخ د. محمد الركبان - دار القاسم بالرياض- الطبعة الأولى 1422 هـ

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

و كذلك من الأسباب المؤدية للقناعة :

1 - تقوية الإيمان بالله تعالى ، و ترويض القلب على القناعة و الغنى .

2 - اليقين بأن الرزق مكتوب و الإنسان في رحم أمه .

3 - تدبر آيات القرآن العظيم لا سيما ما تتحدث عن الرزق و الاكتساب .

4 - معرفة حكمة الله تعالى في تفاوت الأرزاق و المراتب بين العباد .

5 - العلم بأن الرزق لا يخضع لمقاييس البشر من قوة الذكاء و كثرة الحركة و سعة المعارف .

6 - العلم بأن عاقبة الغنى شر و وبال على صاحبه إذا لم يكن الاكتساب و الصرف منه بالطرق المشروعة .

7 - النظر في التفاوت البسيط بين الغني و الفقير على وجه التحقيق .

باختصار من كتاب القناعة مفهومها . منافعها . الطريق إليها للشيخ إبراهيم بن محمد الحقيل- دار ابن خزيمة بالرياض - الطبعة الأولى 1422 هـ

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 

فؤاد عبدالله الحمد

مشرف عام سابق
20 يوليو 2001
8,895
139
0
www.lifeplaning.com
أثابك الله أختي أم سلمة على هذا الإيضاح ..... ولك مني كل تقدير
 

بسمة

عضو متميز
25 أغسطس 2001
2,410
16
0
السلام عليكم ورحمة الله

أختي العزيرةأم أسامة

بارك الله فيك

يقول الشاعر

إذا قنعت بميسورٍ من القوتِ ********* بقيت في الناس حراً غير ممقوتِ


هل القناعة خلق فطري أم مكتسب يمكن تعلمه؟؟؟؟؟


أستحمليني يا أم الدرر

كما قلت سابقا أحب المناقشة

أنتظر الإجابة يا مستشارتنا
;)
 
G

Guest

ضيف
شكرا لك اخي المناجي
وشكرا لك اختي بسمة

وستجدين اجابة لتساؤلك بعد الشهر الكريم وكل وعام وانتم بخير
 

عاشقة الحسين..

عضو متميز
22 أغسطس 2001
983
7
0
www.rafed.net
حكمة بسيطة..

بسم الله الرحمن الرحيم..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
أختي في الله: أم أسامة..
بارك الله فيك وفي جهودك..
القناعة كنز لا يفنى..
عاشقة الحسين..
 

ضياء

عُضْو شَرَفٍ
8 يوليو 2001
1,702
23
0
أقوال في القناعة

قال ابن عباس رضي الله عنهما في قوله تعالى: "فلنحيينه حياة طيبة". هي القناعة.
وقال حكيم لابنه: يابني, العبد حر إذا قنع, والحر عبد إذا طمع.
وكان يقال: أنت العزيز ما التحفت بالقناعة.
وقال بعضهم: من لم يقنع بالقليل, لم يكتف بالكثير.
وفي فصول ابن المعتز: أعرف الناس بالله من رضي بما قسم له.
قال أبو العتاهية:
إن كان لا يغنيك ما يكفيكا ....... فكل ما في الأرض لا يغنيكا
وقال أيضاً:
قنع النفس بالكفاف وإلا ....... طلبت منك فوق ما يكفيها
ولغيره:
إذا شئت أن تحيــا سعيداً فــلا تكن ....... على حالةٍ إلا رضيت بدونهــا
ومن طلب العليا من العيش لم يزل ....... حقيراً وفي الدنيا أسير غبونها
تحياتي ... ضياء
 
13 نوفمبر 2001
24
1
0
www.islamway.com
القناعة موضوع قيم و يجب أن نضع في اعتبارننا أن
ليس كل ما يتمناه المرء يدركه ** تجري الرياح فيمالا تشتيهه السفن

و المسلم المؤمن بالله و أحكامه و الحمد لله على نعمة الإسلام
 
20 نوفمبر 2004
1,762
4
0
بارك الله بك
اختي الفاضلة ام اسامة
ان اردت ان تملك كل شئ
فامتلك القناعة
وارضى بما انت عليه
وتوكل على الحي القيوم