لا تخجلوا من المشاركة

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


هديل

عضو متميز
30 أكتوبر 2001
1,398
2
0
www.alseraj.com
لم يرد أحد على موضوعي(مارأيكم) قلت ربما تغيرون رأيكم بهذا العنوان


ما رأيكم
هناك فتاة عندما تتحدث اليها ترى أن نظراتها تتجول في كل مكان أو تشغل يديها وعيناه بالعبث في أظافرها أو ماتحمله يداها وحتى عندما تنظر اليك فهي لاتنظر مباشرة الى عينيك بل تظن أها تنظر الى أسفلها أو الى لاشيء
البعض يقول كم هي حيية وتحترم الآخرين ومؤدبة
لكن البعض يقول انها غير اجتماعية وضعيفة الثقة بنفسها وليس لديها القدرة على مواجهة الآخرين
هناك أشياء كثيرة تختلف نظرة الناس لها
ما رأيكم ؟
 

الدرة المصونة

عضو متميز
6 نوفمبر 2001
114
0
0
www.aljazeera.net
بداية خير إنشاء الله

بما أن هذه المشاركة الأولى لي في هذا الموقع , أحببت أن أدلي برأي في موضوعك لأنه لم يرد عليك أحد,أنا اعتقد أن هذه الفتاة تحتاج إلى من يحاول إرشادها إلى الطريقة الصحيحة للتعامل مع الآخرين , وقبل كل ذلك التعرف عليها عن قرب و محاولة فهم نفسيتها , أليس كذلك؟؟
 

فلة

عضو متميز
13 سبتمبر 2001
402
3
0
برأيي أن التي تنشغل بشيء أو تتعبث عندما يكلمها الآخرين لايكون من الحياء فهذا ليس احترام مع من يحدثها وعليها أن تحسن الإنصات بأن لا تنشغل بأي شيء، أو بين حين وآخر تنظر إلى الساعة حتى وإن كانت لاتقصد أنها متمللة
وشكرا :)
 

غسان

عضو متميز
11 يوليو 2001
140
3
0
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أولا أحيي الجميع وأهنئهم بعيد الفطر المبارك وأدعوا الله أن يتقبل منا ما أسلفنا وأن يغفر لنا ماقدمنا
ثانيا أعبر عن إشتياقي لجميع الأحبه الذين مر زمن ليس بالقصير منذ أن قرأت لهم أو ناقشتهم .. حقا أيها الزملاء لقد ملكني الشوق
ثالثا لقد مسكت أيتها الأخت العزيزة على أكثر هواياتي إمتاعا هواية مراقبة البشر ... صحيح أنا لست طبيبا نفسيا ولست محللا ولا أملك الخبرة لكن سأدلوا بدلوي وسأتحدث عن تلك الوجوه العديده التي صادفتني وجعلتني أراقبها
الوجه الأول : أحد معارفي شخص مشتت الأفكار .. كان النظر إلى الآخرين يزيد من تشتت أفكاره حيث لم يكن يستطيع التركيز على أمرين أمر متابعة إنفعالات محدثة وتحليل سيل إشاراته الكلامية وأمر ربط الكلمات والخلوص إلى لب الحديث وفهم الموضوع ... حسنا كانت عيناه دائمة النظر إلى الناحية اليسرى وإلى الأعلى مع تشنج حول العينين
الوجه الثاني : هو دكتور جامعي كانت كلما إلتقت عيناه بعيني أحد الطلبه أثناء إلقاءه المحاضرة يغمض عينيه بعصبيه وتشعر بتشنج رقبته قبل أن يشيح برأسه .. من لا يعرف هذا الدكتور العزيز يظنه من الغرور لكن ما أبعده عن ذلك لقد كان ببساطة من النوع الذي ما أن تلتقي عيناه بعيني أحد تلامذته حتى يبدأ لا أراديا بسبر غور التلميذ ومحاولةمعرفة مدى إستيعاب الطالب لما يقوله فينسى ما كان يريد قوله وللأسف كثيرا مايحدث هذا فأستاذنا العزيز كان من النوع الذي لا يستطيع أن يركز إنتباهه في أمرين مختلفين وهذا يتجلى عندما تراقب تأمله لك عندما تحدثه يظل ينظر إلى عينيك ويركز فيهما بعمق وعندما تقول له في نهاية حديثك حسنا ياسيدي هل أجد الإجابه لديك يبدو وكأنه لم يفهم ماكنت تقول له منذ البدية ومن الواجب أن تعاود قول ماكنت تحدثه عنه
الوجه الثالث : صديق مقرب جدا وهو شخص رائع لأبعد الحدود مر زمن لم أره فيه وأنا في شوق له .... هذا العزيز عندما يكذب ينظر إليك مباشرة وعندما ينغمس في سرد قصة تحتاج إلى تذكر ينظر إلى السقف وإلى الناحية اليمنى وعندما تطلب منه حل سؤال يحتاج إلى إعمال الذهن أغمض عينيه وزم شفتيه بعصبيه أما إذا كان يحكي قصة ذات تأثير عاطفي عليه فإنه كان يعبث بيديه ويشرد بناظريه قبل ينظر إليك نظرة طويلة تدرك منها إنه لا ينظر إليك وإنما إلى لا شيء لكن هذا الشاب الطيب كان دوما لا ينظر إلى أعين الأغراب عندما يحادثهم لماذا ؟ لأنه لم يكن يثق بهم .. كانت عيناه دوما تفضحانه لهذا لا أرياديا كان يشيح بناظريه بعيدا عنهم وتظل تتحرك بعصبيه كنوع من الهروب من سبر غور الآخرين له وأعترف لك إنه لم يكن يحظى براحة محدثه للوهلة الأولى ... لكن قد تستغربين التناقض في ذلك حيث قلت مبتدأ إنه عندما لا يقول الحقيقة ينظر إلى عينيك مباشرة ربما لأنه يدرك إن عيناه في تلك اللحظة لا تقول الحقيقة مثله تماما ولا تعبر عما يجول في داخله ألم أقل لك إن عيناه تفضحانه !
الوجه الرابع : وجه شخص من أقاربي قوي الشخصيه لحد بعيد كان عندما يحدثه أحدهم يبعد ناظريه عن محدثه ! لان محدثه كان يرتبك بشده عندما ينظر إليه قريبي لمافي نظراته من قوة لهذا منعا لإحراج محدثه كان يشيح بناظريه عنه
الوجه الخامس : شاب ذكــــــــــــــي جدا كان يجد صعوبه بالغه في النظر إلى محدثه حيث كان يعمل هذا على تجميد أفكاره ... كان من النوع الذي يطلق الخيال أثناء الإستماع وتلاقي ناظريه مع الشخص المتحدث يقيد أفكاره إلى حد توقف وظائف الفهم لديه لهذا غالبا ماكن ينظر إلى ماخلف محدثه أو يظل يحرك قدميه ويمسحهما بالأرض ويراقب حركتهما أو حتى يظل يتأمل بشيء من الإبتسامة ملابس محدثه مما كان يضايق محدثة ويشعره بعدم الثقه فالمذي يدعو الواقف أمامك إلى التحديق بملابسك إذا لم يكن هناك شيء خطأ فيها ؟
على أيه حال ترين يا أختي إن ما قلته لا يعتمد على رأي خبير كل ماهنالك إنك قرأت عبارات شاب يهوى مراقبة البشر
ماأود قوله هو إنه ليس بالضرورة أن تكون صديقتك خجوله ربما هي ذكي ولماحة أو ربما فيها جانب من التأمل أو حتى تعاني صعوبه في تجميع المعلومات عن طريق السمع حيث إنها ربما تكون من هواة القراءة على مشاهدة التلفزيون أو ربما تكون من النوع الشفاف الذي تصف عيناه مايجوب في خاطره فيخشى أن يسبر أحدهم غوره ويعرف مايفكر فيه كصديقي الحبيب أو ربما بإختصار هي تستمع للراديوا كثيرا أو الموسيقى !
على أية حال لا أجد في تصرف صديقتك مايشين أو يدل على وقاحة كل ما أعتقده إنها حقا فتاة مرهفه وكثيرا التأمل ما رأيك ؟ مرة أخرى للتأكيد فقط أنا لست خبيرا أو دارسا كل ماهنالك إني أهوى مراقبة البشر فلا تأخذي عباراتي بجديه كاملة
هذا وكل عام والجميع بخير
أخوكم غسان
 

هديل

عضو متميز
30 أكتوبر 2001
1,398
2
0
www.alseraj.com
غبت أيام العيد عنكم ورجعت و تفاجأت بردودكم شكرا وشكر خاص ل غسان
العزيزة فلة : أنا عرفت اشخاصا يرون صديقتي هذه خجولة و يعجبون بهذه الحركات كثيرا بشكل مبالغ فيه
انا شخصيا ارى انهن يملكون معتقدات خاطئة عن الحياء و الخجل بحدوده المعقولة
وشكرا للدرة المصونة
معرفة النفس شيء ضروري