قوة مغتربة

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


14 أكتوبر 2001
22
0
0
قوة مغتربة

بين اتلام ذاتي المبهمة تتبلور قوة مخفية قوة غير مرئية تمتص جذورها من غربة وأتسأل بين فجوات ذاتي ماهي القوة ومن هم الأقوياء
ماالقوة ومن هم الأقوياء وكيف تكون الغربة زادا للقوة وبسلما للأقوياء
قطار من الأسئلة صفا تفتح كينونة من المبهمات التي نشعر بها في صفوة االأنس ويتم الغريب
قوة كلمة جبارة لها طنين مجلجل بين مسامع البشر لها حساب جلاد لها مركز مرموق بين سطحيات العقل البشري
الزمن الحالي زمن قوة والدنيا ذليلة خاضعة لهذا القوي النمرود قوي بماله قوي بسلاحه قوي بأفكاره قوي قوي قوي
لكني لم اقصد القوة المذكورة بل هناك قوة تهتز لها الدنيا قوة تجعل من هذا الهيكل الآدمي الذي خلقه العزيز القوي من ضعف خلقه من عجل
خلقه وأودع فيه روحه القوية العزيزة وبذلك احال هذا الضعف البشري قوة قوة لايشعرها ولا يستشعرها الا المؤمن به تعالى المتمسك بحبله المتين خوفا ان يقع في دهاليز اقوة امبنية على اساس ضعيف
انها قوة الله في عباده الضعفاء التي تحيلهم الى بشر اقوياء
نعم انها قوة الإيمان بالله العزيز القوي الذي امر بها نبينا موسى عليه السلام ان يأخذ كتابه العزيز بقوة
قوة الفكر قوة الإيمان قوة الإرادة لتبليغ الرسالة وتحمل المشاق في سبيلها قوة العلم الذي يقوي الإيمان ويدعمه باليقين
قال تعالى ( خذ الكتاب بقوة)
فالقوة ليست السطوة وليست الجبروت ا لمدلهم بين جدران الظلم والطغيان
هذا المتمرد الذي يدعي القوة هو من بني نمرود الذي استطاع ان يمتلك الدنيا بقوة البطش قوة الظلم قوة الطغيان الا انه ز وجل جعله عبرة لكل بني من بنيه الحشر فجعل قوته اضعف من قوة باعوضة نعم جناحي باعوضة تهد هذا الكيان القوي وتجعله كأنه لم يكن

وعندما اراجع تاريخ القوة فهناك قوة فرد اما م امة قوة غريب اما م مجتمع قوة ضعف اما قوة
قوة لاتمتلك الا الإيمان اما م قوم يمتلكون كل وسائل الحرب
قوة محمد عليه السلام تلك القوة المعجزة التي استطاعت ان تتم تبليغ الرسالة الإسلامية وتنشرها بكل يقين بكل اقنا ع بكل قوة بكل نصر بكل ثبات
بكل تسامح وكل مقدرة قوة عظيمة اعطاها الله للهذا النبي الأمي لأنه تعلق بحبل الله المتين حتى وصل الى تلك القوة العظيمة

نبي عظيم وقوة عظيمة واجلها واعظمها عند مقدرته صلىالله عليه وسلم عندما اعزه الله بالنصر المبين والفتح الجليل
موقف رجل متسامح قوي امام جماعة ذليلة خائفة احال خوفهم امانا عندما قال لهم اذهبوا فأنتم الطلقاء
عبارة عظيمة من مشاعر اعظم من قوة عظيمة من مقدرة اعظم

قوة التسامح قوة النصر قوة الخضوع والتواضع

باب القوة العريضه لاتفتح الا بالصبر والصبر لايبذر الا في ارض الإيمان
فالعشرة الصابرة القوية يغلبوا مائة بإذن الله لأن القوة لله جميعا
والله مع الصابرين
والحمد لله رب العالمين