خطوات تساعدك على كسب محبة الناس

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


فؤاد عبدالله الحمد

مشرف عام سابق
20 يوليو 2001
8,895
139
0
www.lifeplaning.com
مازن بن عبد الكريم الفريح

يقول الله تعالى مادحاً لرسله و أنبيائه : " أولئك الذين هدى الله فبهداهم اقتده " ، فهم القدوة و المثل الحسن لنا ، ومن الخصال التي نقتدي بهم طرق كسب الناس ، ومن هذه الطرق :

1- خدمة الناس و قضاء حوائجهم : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " خيركم خيركم لأهله و أنا خيركم لأهلي " . فمن أقرب الناس للإنسان أهله و أقاربه ، ومن أقرب الطرق لكسب قلوبهم : التحبب إليهم و تقديم المعونة و الإحسان . وقد قيل : احسن إلى الناس تستعبد قلوبهم ، وهكذا حال النفس البشرية تميل إلى من يتودد لها و يحسن لها ، وبهذه الطريقة يكسب المؤمن قلوب من هم حوله في عمله أو جيرانه ، ويكون طريقاّ لنصحهم ، فربّ كلمة تخرج من قلب محب خير من كتب لا تجدي نفعاّ .

2- الحلم وكظم الغيظ : فما اجمل موقفه صلى الله عليه و سلم من انس رضي الله عنه حيث قال : كنت أمشي مع رسول الله وعليه برد نجراني ، غليظ الحاشية ، فأدركه أعرابي ، فجذبه جذبةً شديدة ، حتى نظرت إلى صفحة عاتق رسول الله صلى الله عليه و سلم وقد أثرت بها حاشية الرداء من شدة جذبته ، ثم قال : يا محمد ، مر لي من مال الله الذي عندك ، فالتفت إليه رسول الله و ضحك و أمر له بعطاء . فبحسن الخلق و المعاملة الحسنة يدرك الإنسان كل ما يريد .

3- السماحة في المعاملة : ما أجمل الكلمات التي وصف بها رسول الهدى المعاملة التي تكسب محبة الناس " رحم الله رجلاً سمحاَ إذا باع و إذا اشترى و إذا اقتضى " ، فالسماحة في البيع تكون بعدم الفظاظة و في الشراء حين يكون المشتري كريم النفس ، وبالأخص إذا كان غنياً والبائع فقيراً ، وفي الاقتضاء والقضاء أي طلب الحق أو أداء الحق .

4- المداراة : تختلف اختلافاً كلياً عن المداهنة والمراوغة ، فهي لين الكلام و حسن المعاشرة لأناس فساق وذلك لمصلحة شرعية ، فعن عائشة : " إن رجلاً استأذن على النبي صلى الله عليه وسلم ، فلما رآه قال : بئس أخو العشيرة ، فلما جلس تطلَّق النبي في وجهه وانبسط إليه ، فلما انطلق الرجل قالت له عائشة : يا رسول الله حين رأيت الرجل قلت كذا وكذا ثم تطلقت في وجهه وانبسطت إليه ، فقال رسول الله : يا عائشة : متى عهدتني فاحشاً ؟ إن شر الناس عند الله منزلة يوم القيامة من تركه الناس اتقاء فحشه " .
5- إدخال السرور على الآخرين : قال عليه السلام : " لا تحقرن من المعروف شيئاً ، ولو أن تلقى أخاك بوجه طليق " . فرب كلمة تسبقها ابتسامة تقع في النفس ما شاء الله لها أن تقع ، وتكون رسولاً لأصعب المهام ، فقد كان عليه السلام ملاطفاً للصغار ، ومتقرباً من كبار السن منهم .

6- احترام المسلمين و تقديرهم و التأدب معهم و تبجيلهم : فقد قال رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم : " ليس منا من لم يجل كبيرنا و يرحم صغيرنا و يعرف لعالمنا حقه " ، كلمات موجزة فيها كل التعبير عن حال المسلم مع أخيه المسلم ، ومنها الاحترام لمن يخالفه في الرأي و احترام المتحدث و عدم مقاطعته ، وكل ذلك من هدي رسولنا .

7- حسن الكلام : قال عليه السلام " الكلمة الطيبة صدقة " ، فالنصيحة غالباً تكون مخالفة للهوى ، بعيدة عن أماني النفس ، لذلك من المهم أن يكون الإطار الذي تقدم به جميلاً محبباً للنفوس ، فكم من كلمة طيبة أدت مهمتها أفضل من ألف كلمة جافة فظة .

8- التواضع و لين الجانب : دخل رجل على رسول الله صلى الله عليه وسلم فأصابته من هيبته رعدة فقال له : " هون عليك فإني لست بملك ، إنما أنا ابن امرأة من قريش كانت تأكل القديد " ، فبتواضعه عليه السلام كسب قلوب و محبة كل من سمع به أو رآه ، وهكذا يجب إن يكون حال المسلم .

9- الجود و الكرم :قال عليه أفضل الصلاة و السلام : " تهادوا تحابوا " ، فالسخاء والجود والكرم يطيب النفوس ، ويفرح القلوب ، ويفتح الأقفال المغلقة ، ومنها يكون الدخول إلى عالم النفس البشرية لأداء الرسالة .

10- الرفق : ومن هديه عليه الصلاة و السلام قوله : " إن الله رفيق يحب الرفق في الأمر كله " . فقد كان عليه الصلاة و السلام رفيقاً حتى مع أهل الفسق أو أهل المعاصي فقد قال عليه السلام : " إن الله رفيق يحب الرفق و يعطي على الرفق مالا يعطي على العنف ومالا يعطى على سواه " ، وكل ذلك في سبيل كسب القلوب من اجل نشر كلمة الحق و هكذا تكون وسائل كسب القلوب هي في مجملها من محاسن الأخلاق لقوله عليه الصلاة و السلام : " اكمل المؤمن إيماناً أحسنهم أخلاقاً " .

وفي مقابل ذلك يجب معرفة الأمور التي بها تنفر القلوب وتقسو ، ويحل الجفاء مكان الصفاء ، وذلك لتجنبها وعدم الوقوع بها ، وهي :

1- عدم مراعاة الناس وأحوالهم : " قال عليه الصلاة و السلام : " إذا صلى أحدكم للناس فليخفف ، فإن منهم الضعيف والسقيم والكبير ، وإذا صلى أحدكم لنفسه فليطول ما يشاء " ، فربما كانت هذه الصفة سبيلاً لترك الناس العمل الصالح و ابتعادهم عنه نتيجة لسوء التصرف .

2- التعلق بمتاع الدنيا و زخرفها : يعلمنا رسولنا الكريم بكلمات فيقول : " ازهد في الدنيا يحبك الله ، وازهد فيما عند الناس يحبك الناس " ، فيجب على الإنسان عدم الطمع بما في ايدي الناس حتى تدوم محبته في قلوبهم .

3- الغلظة والفظاظة : قال تعالى مادحاً رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم : " فبما رحمة من الله لنت لهم ، ولو كنت فظاً غليظ القلب لانفضوا من حولك" فكم من داعية لم ينتبه لهذه النقطة و كانت النتيجة ابتعاد الناس عنهم و عدم تقبلهم لكلامهم ، و بالتالي عدم إيصال الرسالة إلى الناس .

4- مخالفة القول العمل : قال الله تعالى يذم هذه الصفة : "يا أيها الذين آمنوا لم تقولون مالا تفعلون ، كبر مقتاً عند الله أن تقولوا مالا تفعلون " ، فمن وجه التمام أن يكون المسلم ملتزماً بما يأمر به ، ومبتعداً عما ينهي عنه ، و لكن في حال عدم تمكنه من فعل ما يأمر به أو عدم تمكنه من ترك ما ينهي عنه ، فيجب عليه حتى في هذه الحالة الاستمرار في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والنهي عن المعاصي ، ولكن في هذه الحالة قد لا يكون مؤثراً في النفوس كما يجب .

5- التعسير و التعقيد : قال صلى الله عليه وسلم : " يسروا و لا تعسروا و بشروا ولا تنفروا " ، فيجب أن يكون إيصال الأمر بالمعروف باليسر واللطف ، والنهي عن المعصية أو المنكر أيضا بعيدا عن الغلظة والتعقيد ، اقتداءً بسيد البشرية ، وذلك لأن التدرج بإعطاء العلم و الواجبات تكون اسهل للنفس في تقبلها .

وأخيراً فإن كسب القلوب من اعظم نعم الله على عباده ، فمن وهبه الله هذه النعمة فقد أصبح إيصال الرسالة للناس عليه أمرا سهلاً هيناً ، ويكون له من اجر من يعمل عملاً صالحا من غير أن ينقص من أجره شيئاً ، ويكون ذلك سبيلا للفوز برضاء الله و جنات النعيم .



** جزا الله خيراً كل من قام بنشر هذه المقالة
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:

الـفاهم

المشرف العام سابقا
12 سبتمبر 2001
50,657
6,077
113
46
بسم الله الرحمن الرحيم

اخي المناجي ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



رفعته لما فيه من الخير الكثير ..
والفائدهـ الكبيرهـ ..


لك تحياتي ..
اخوك الفاهم .. :)
 
  • Like
التفاعلات: فضيلة

~ღ شــــــام ღ~

نائب مشرف عام سابق
7 مارس 2011
30,034
28,262
0
ღ الحصن ღ
بارك الله فيك
للرفع
 

فضيلة

المشرف العام
طاقم الإدارة
11 مارس 2004
38,483
8,331
113
اسبانيا
132184667.gif





حياك الله اخي الفاضل فؤاد عبد الله الحمد


جزاك الله خيرا على الطرح القيم للموضوع

اللهم املأ بالإيمان قلوبنا وباليقين صدورنا


وبالنور وجوهنا وبالحكمة عقولنا


وبالحياء أبداننا واجعل القرآن شعارنا


والسنة طريقنا يا من يسمع دبيب النمل على الصفا


ويُحصى وقع الطير في الهواء ويعلم ما في القلب


والكُلَى ويعطى العبد على ما نوى


اللهم اغفر لنا جدنا وهزلنا وخطئنا وعمدينا وكل ذلك عندنا

أسأل الله لكم راحة تملأ أنفسكم ورضى يغمر قلوبكم

وعملاً يرضي ربكم وسعادة تعلوا وجوهكم

ونصراً يقهر عدوكم وذكراً يشغل وقتكم

وعفواً يغسل ذنوبكم و فرجاً يمحوا همومكم

اللهم اجعلنا من ورثة جنتك وأهلا لنعمتك وأسكنا

قصورها برحمتك وارزقنا فردوسك الأعلى

حنانا منك ومنا و إن لم نكن لها أهلا فليس لنا من العمل ما يبلغنا


هذا الأمل إلا حبك وحب رسولك صلى الله عليه وسلم والحمد لله رب العالمين

ودمتم على طاعة الرحمن

وعلى طريق الخير نلتقي دوما​





396050.gif