حكم التهنئة بـــــــــــــــــــــــــــ ؟؟؟؟؟

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


سلام

عضو متميز
5 ديسمبر 2001
116
0
0
بسم الله
السلام عليكم
اعتدنا نحن المسلمين ، على أمور في حياتنا لانرى فيها بأسا ، ثم ومع التعلم ، وقرأءة كتب العلم يظهر العكس ، فكل شيء حكمه الحلال إلآ ما حرمه الشرع ، وخاصة الأمور التعبدية ، لذا كان مني هذه الكلمات القلائل نفع الله بها من قرأها


قال عليه الصلاة والسلام -: (( أنا فرطكم على الحوض ؛ وليُرفعن إليَّ رجال منكم حتى إذا أهويت إليهم لأناولهم اختلجوا دوني فأقول: أي رب! أصحابي، فيقال: إنك لا تدري ما أحدثوا بعدك )).

ومن الأمور التعبدية ، والتي نقوم بها على سبيل العبادة هي الاستعداد للعيدين والفرح بقدومهما ولبس الجديد ، وهي عبادة جليلة ، نؤجر عليها ويحرم على المسلم الصيام في يومي العيدين ، سواء عيد الفطر أو عيد الحج ، وهذا يدل على أنها مسألة تعبدية وليست عادة أو تقليد 0


ومن أعظم التنكر لدين محمد صلى الله عليه وسلم اتِّباع أعداء الله - تعالى باسم الحضارة والإنسانية وتحت شعار العولمة ، وغيرها من الشعارات الخادعة.

وهي مشاركة في شعيرة من شعائر دين أهل الكفر ، والفرح به وظهوره وعلوه، وفي ذلك خطر على عقيدة المسلم وإيمانه لقوله صلى الله عليه وسلم : ((من تشبه بقوم فهو منهم)) حديث صحيح 0

بعض أعياد الكفار :
1 - عيد الحب: يحتفلون به في يوم (14) فبراير من كل عام ( فالنتين
2 - عيد اليوبيل وهو المنصوص عليه في سِفْر اللاويين.
3 - عيد ميلاد المسيح - عليه السلام - وعند الأوروبيين يسمى عيد الكريسماس تباع فيه الشموع المزهرة وكانوا يسمونها الفوانيس . وكم من طفل مسلم يعرف البابا (نويل) وهداياه.
4 - عيد رأس السنة الميلادية تحتفل به الدول النصرانية وبعض الدول الإسلامية، وتنقل تلك الاحتفالات بالصوت والصورة الحية من شتى بقاع الأرض. ( التهنئة بالعام الميلادي الجديد )
5 - عيد المهرجان: ومعناها: سلطان الوفاء وقد استخدم المسلمون لفظ (المهرجان) فياحتفالاتهم ، وهو مصطلح وثني لعيد عَبَدَة النار.
فلا يجوز طلاقه على اجتماعات المسلمين 0

و مشابهتهم من أعظم الدلائل على مودتهم ومحبتهم, وهذا يناقض البراءة من الكفر وأهله , والله تعالى نهى المؤمنين ذلك لأن يكون المرء والعياذ بالله منهم; يقول الله تعالى : ( يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا اليهود والنصارى أولياء بعضهم أولياء بعض ومن يتولهم منكم فإنه منهم ) [المائدة: 51

صور التشبه بالكفار في أعيادهم:
1 : الأعياد الدينية التي يتقربون بها إلى الله تعالى
2 : الأعياد التي كان أصلها من شعائر الكفار , ثم تحولت إلى عادات واحتفالات عالمية وذلك مثل الأعياد الأولمبية
وكلا الأمرين : المشاركة فيها أو تنظيمها محرم في بلاد الإسلام 0

اجتناب تقليد الكفار في أعيادهم :
أ - اجتناب حضورها
ب - عدم تهنئتهم بعيدهم أو تقديم التهاني لبعضنا البعض لأن فيها إقرارا لما هم عليه من شعائر الكفر0
3 - وأعياد الميلاد من الأعياد المبتدعة التي أحدثت في بلاد الإسلام مأخوذة من عادات الكفار ، وقد قال صلى الله عليه وسلم : (( من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد ))

لما فيها من أمور :
ولأن الأعياد هي مسائل تعبدية وإذا كانت تقليد فيه أيضا محرمة لأن مصدرها هو الكفار 0
1 – أنها تشبه بالكفار قال صلى الله عليه وسلم : (( من تشبه بقوم فهو منهم ))
2 – الابتداع في الدين : (( من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد ))
3 – لا يجوز التهنئة بأعياد الميلاد لأنه لم يرد في شريعة الإسلام سوى عيدين يهنئون فيها بعضهم ويحتفلون فيها ، وهما عيد الفطر ، وعيد الأضحى 0

وسلامتكم 00 طويله بس اتمنى تكون مفيده 000