النفوس الصامدة

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


لمياء الجلاهمة

مشرف عام سابق
5 نوفمبر 2001
40,652
629
0
كان الصالحون يفتنون في دينهم ويهددون بالموت وتعرض عليهم المعاصي والشهوات ولكن نفوسهم صامدة على غاية واحدة .. هي الموت على مايرضي الله
وهذه قصة مثال على ذلك..
ذكر ابن كثير وغيره ان عمر بن الخطاب بعث جيشا لحرب الروم وكان من بينهم شابا من الصحابة هو عبد الله بن حذافة رضي الله عنه ..
وطال القتال بين المسلمين والروم وعجب قيصر من ثبات المؤمنين وجرأتهم على الموت .. فأمر ان يحظر بين يديه أسير من المسلمين .. فجاءو بعبدالله بن حذافة يجرونه والاغلال في يديه وفي قدميه
فتحدث معه قيصر فاعجب بذكاؤه وفطنته
فقال له تنصر وانا أصلقك من الاسر
قال عبدالله : لا
قال له تنصر وأعطيك نصف ملكي !!!
فقال : لا
فقال قيصر : تنصر واعطيك نصف ملكي واشركك في الحكم معي
فقال عبدالله رضي الله عنه : لا ، والله لو أعطيتني ملكك وملك آباءك وملك العرب والعجم على أن ارجع عن ديني طرفة عين ما فعلت..
فغضب قيصر وقال اذا اقتلك
فقال : اقتلني ..
فأمر به فسحب وعلق على خشبة وأمر الرماة ان يرموا السهام حوله .. وقيصر يعرض عليه النصرانية وهو يأبى وينتظر الموت..
فلما رأى قيصر اصراره أمر ان يمضوا به الى الحبس وان يمنعوا عنه الطعام والشراب..
فمنوعهما عنه حتى كاد أن يموت من الظمأ ومن الجوع
فأحضروا له خمرا ولحم خنزير..
فلما رآهما عبد الله قال : والله اني لأعلم اني لمضطر وان ذلك يحل لي في ديني ولكن لا أريد ان يشمت بي الكفار فلم يقرب الطعام
فاخبر قيصر بذلك فامر له بطعام حسن ثم أمر ان تدخل عليه أمرأة حسناء تتعرض له بالفاحشة..
فادخلت عليه أجمل النساء وجعلت تتعرض له وتتمايل امامه وتتغنج وهو معرض عنها فلا يلتفت اليها
فلما رأت ذلك خرجت وهي غاضبة وقالت لقد ادخلتموني على رجل لا أدري اهو بشر أو حجر .. وهو والله لايدري عني اانا انثى أم ذكر!!..
فلما يأس منه قيصر أمر بقدر من نحاس ثم أغلى الزيت وأوقف عبدالله أمام القدر وأحضر أحد الاسرى المسلمين موثقا بالقيود والقوه في هذا الزيت ومات وطفت عظامه تتقلب فوق الزين
وعبدالله ينظر الى العظام فالتفت اليه قيصر وعرض عليه النصرانية فأبى .. فاشتد غضب قيصر وأمر به ان يطرح في القدر فلما جروه وشعر بحرارة النار بكى!! ودمعت عيناه !! ففرح قيصر فقال له تتنصر وأعطيك .. وأمنحك ..
قال : لا قال ماالذي أبكاك
فقال ابكي والله لانه ليس لي الا نفس واحدة تلقى في هذا القدر .. ولقد وددت لو كان لي بعدد شعر رأسي نفوس كلها تموت في سبيل الله مثل هذه الموتة..
فقال له قيصر بعد أن يأس منه : قبل رأسي وأخلي عنك
فقال عبدالله : وعن جميع اسارى المسلمين عندك
فقال أجل .. فقبل عبد الله رأسه ثم أطلق مع باقي الاسرى..
عجبا
فأين نحن اليوم من مثل هذا الثبات !!!!
ان من المسلمين اليوم من يتنازل عن دينه لأجل دراهم معدودات أو لأجل تتبع الشهوات.. أو الولوغ في الملذات ثم يختم له بالسوء

واستغفر الله العظيم .. واتوب اليه
 

الزيزفون

عضو متميز
14 يناير 2002
2,486
5
0
جزاك الله خيرا ..

بسم الله الرحمن الرحيم ..
سلمت يداك ..
أسأل الله عز وجل أن يمنحنا بعضا مما لدى السابقين من قوة الإيمان والثبات على طريق الحق ..
 

لمياء الجلاهمة

مشرف عام سابق
5 نوفمبر 2001
40,652
629
0
شكرا لكم
واني والله احب هذه النوعية من القصص لما فيها من تذكرة لنا وتثبيت .. نسأل الله العافية
في جعبتي قصص كثيرة سأكتبها لكم
وشكرا لتشجيعكم:)
 

تركى

عضو متميز
14 أكتوبر 2001
50
0
0
يا أم الدرر

جزاك الله كل خير على كتاباتك الجميلة -جعلها الله فى ميزان حسناتك-ومن اليوم ورايح ماراح اسميك الا أم الدرر . وتقبلى تحياتى
 

لمياء الجلاهمة

مشرف عام سابق
5 نوفمبر 2001
40,652
629
0
اخي الكريم تركي أشكرك على تشجيعك .. ولكن أم الدرر !! هذا كثير علي :eek: :)
بصراحة هذا يعطيني مسئولية أخشى ان لا افيها حقها .. لكنني سأحاول ان اكون محل المسئولية شكرا جزيلا
تحياتي
اختكم في الله
لمياء
 

ابو امل

عُضْو شَرَفٍ
6 نوفمبر 2001
8,074
23
0
أختي العزيزة أم الدر
فعلا تستحقين ذلك وأكثر فموضوعاتك دائما ملتزمة ومفيدة
جزاك الله خيرا
 

المستـشار

مشرف بوابة النفس المطمئنة، بوابة القرآن الكريم وال
2 أبريل 2007
3,164
12
0
57
www.quransite.com
الله أكبر


--------



السلام عليكم


جزاك الله خير مشرفتنا العامه


أين شبابنا هذه الايام من هذه النماذج التي تخلل الايمان قلوبها فعرفوا ان الدنيا فانيه ولا يبقى الا ماعند الله0


جزاك الله خير على القصه المعبره0


فعلا نحن نحتاج دوما من يتخول الموعضة لنا فقلوبنا تحتاج لجلسات تعقيم0000000
 

لمياء الجلاهمة

مشرف عام سابق
5 نوفمبر 2001
40,652
629
0
السلام عليكم ورحمة الله

اخي المستشار اشكرك على التعليق ورفع الموضوع

لانه جميل ولانه من مواضيعي القديمة في بداياتي بالحصن

تحياتي وتقديري لنشاطك المتفاني في اشرافك على قسم النفس المطمئنة

اختك لمياء