الشعر العربي هو من حرر المرأة الاوربية

27 ديسمبر 2015
10
0
0
الشعر هو من حرر المرأة
11022508500455.jpg
لكثرة تغزل الشعراء في المرأة فقد تحررت المرأة العربية وحتى المرأة الاوربية هكذا ما يقوله الشعر والشعراء.
reputation_pos.gif
فالمرأة كائن سحري عجيب يشارك الرجل أفكاراً وعواطف وأحاسيس وقيم ، ثم لا يلبث أن يشاركه الحياة نفسها من داخله طورا ومن خارجه طوراً آخر ، ومما هو غير قابل للجدال تماما أنه في مرحلة التكون الأولى هو رهن تماما بتلك الوصاية الأنثوية عليه ، وهذه الأنثى التي تتنازل طوعا عن هذه الوصاية الأولى لتهبه استقلاله التام لاحقا لا تلبث أن تلهث خلف مطلب المناصفة في الدور والانتصاف لحقها منه لاحقا ً فأي عجب هو ذلك ؟

على أية حال ،فان المرأة نصف المجتمع السوي بكل أبعاد هذه المناصفة واستحقاقاتها ما لها وما عليها ومن ضمن ذلك قطعا مناصفة الشعور والمشاعر لأنها جزء من عقد الحياة المبرم معها ولا بد من الإقرار بان عددا من المجتمعات غير السوية ربما لازالت لا تلحظ هذا بل قد تنكره تماما وما ذلك إلا لأنها لا زالت غير سوية في بنائها ونشاطها ووجهتها .
reputation_pos.gif
إذن فالمرأة في المجتمعات السوية ، هذا الكائن المفاجأة ، واللغز في أحيان كثيرة ،الحامل بين جنبيه كل الجدليات المحتملة وغير المحتملة ، والذي يمكن أن يكون العدم ويمكن أن يكون الحياة والوجود ، القادر على أن يهب الحنان كقدرته على فرض القسوة ، الذي يرغب بالقرب والدفء ويرهب بالجفوة والزمهرير ، المستطيع أن يكون كل هذه الثنائيات معا طوع رغبته وقدرته أيضا ، لا بد وأن له موقعا مميزا في علاقته بالفنون جميعا كما بالثقافات ، وبالتأكيد بالخيال وفنونه وباب الخيال العريض هو الشعر . فما هو كائن منها في هذا المقام ؟
الشاعر عراقي صباح الهلالي يتغزل بالمرأة
وكيفية وصف هذا الكائن السحري
<iframe style="width: 300px" height="300" title="YouTube video player" frameborder="0" allowfullscreen="" src="http://www.youtube.com/embed/RE9rIYEH_f0"></iframe>

<tbody>
</tbody>
reputation_pos.gif
المرأة والشعر

نذكر العلاقه بين المرأة والشعر.
سؤال مهم جدا لماذا كل من يكتب الشعر يتحدث عن المرأة ؟
لان المرأة هي الشعر ....

reputation_pos.gif
وليست ملحقة به أو مضافة اليه أو هامشا من هوامشه , كل شعر كتب , أو سوف يكتب , مرتبط بالمرأة , كما يرتبط الطفل بحبل المشيمة , وأيه محاوله لفك الارتباط بينهما .. تقتل الطفل والأم معاً , الشعر يجد في المرأة مرضعته ,وحاضنته , وانثاه , وبالتالي فهي تؤكد ذكورته وفحولته والمرأة تجد في الشعر رجلها , وبطلها وصانع مجدها وأطفالها وحامي أنوثتها من الذبول , والتعفف , الانقراض , لا يستطيع الشعر ان يكبر.. ويترعرع .. ويقف على قدميه دون المرأة لا تستطيع المرأة ان تغوي .. وتفتن .. وتلعب بالعالم على اصابعها .. إلا اذا كان الشعر رفيقها .. وحبيبها


إذن فالمرأة والشعر يكملان بعضهما .. هي نقطة الاشتعال والتوهج والمادة الأوليه للإبداع .. وهو يجملها..ويكمل حلها..ويعطرها.. ويحفظها من التبدد والاندثار


 
التعديل الأخير بواسطة المشرف: