السقوط في الحب

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


فؤاد عبدالله الحمد

مشرف عام سابق
20 يوليو 2001
8,895
139
0
www.lifeplaning.com

هل أحببت ذات مرة.....?
قطعاً.. ستقول : نعم...?‍‍ ?‍

وأنا حين أجزم .. بهذا.. لا أكون قد ابتعدت عن طبيعة الإنسان.. وبشريته.. ولا أكون قد أخضعت حياته.. كل حياته لعواطفه حتى أنني افترضت أن كل ما يسعى على هذه الحياة .... محب .... بل ومدمن حب ?
ومن هنا فان القول بأن الجميع عاشق لا يتنافى إطلاقا مع تقرير حقيقة هامة هي أن للعقل دخلا كبيراً في مسيرتنا الوالهة هذه في كثير من الأحيان .. وإلا.. فان الاختيار في حد ذاته لا يميل انقيادا كلياً بقدر ما يميل نتيجة لمجموعة من المشاورات والمحاولات .. وتبادل وجهات النظر بين هذه العناصر التي تقودنا إلي المصير الأخير أو القرار الأخير الذي نتخذه في كثير من الأحيان بحق مشاعرنا وعواطفنا ? إحساسنا وربما مستقبلنا..

آذن أنت وآنا وهو وهي محبون ........ وليس هذا هو المراد على العموم فان ما أردت أن أسأل عنة هو: هل أحببت للمرة الثانية؟
وأستطيع أن أقول أيضاً آن الكثيرين ( قد فعلوا ) لان الحب الثاني محاولة إرادية يقودنا إليها العقل بشكل ذكي ويسلمنا بعد ذلك لعواطفنا.. وقد حسبنا أننا نقع في شرك ( المحبون ) للمرة الثانية بفعل هذه الدفعات الحسية اللذيذة ... غير أن الواقع غير هذا الواقع كما تفسره المحاولة هو.... قيام الرغبة في الانتقام من الحب الأول.. بعد أن تكون نهايته قد أسفرت عن الكثير من الجراحات العميقة وتركت في نفوسنا الكثير من الآلام المبرحة وحرقت مشاعرنا.. ومزقت أحلامنا ? أتت على كل تطلعانتا الحالمة بعنف ؟؟

والانتقام هنا يجئ على نحو مدرك ولهذا يمكن القول بأن الحب الثاني محاولة كبرى للانتقام من الحب الأول.. وإصرار ملح على نسيانه..
ولذلك فأن عملية الإحلال هذه تقلل كثيراً من قيمة هذا الحب ولكنها في غمرة اندفاعنا تنسينا أن هذه الاندفاعية هي مجموعة من ردود الأفعال الطبيعية.. لهذا الانتصار الساحق الذي حققناه للقضاء على آثار الحب الأول..


خاطرة :
الحب هو الخطيئة الوحيدة التي لا يندم عليها الإنسان أبداً..
 

ضياء

عُضْو شَرَفٍ
8 يوليو 2001
1,702
23
0
ظلمنا الحب...

لا أدري لماذا يعبر الإنسان دائماً عن أحلى معانيه وأرقها بأقسى العبارات؟
ولنأخذ الحب على سبيل المثال. نادراً ما نسمع إنساناً يتحدث عنه برفق وفرحة. إذا جاءت سيرته, غالباً ما تأتي مصحوبة "بتنهيدة" كبيرة من الأعماق .. وتسمع معها أن الحب "مصيبة", أو أنه لا يجر وراءه إلا المتاعب والمشاكل.
هل يعني ذلك أن الحب كارثة يجب أن يتفاداها الإنسان؟
أم أن الحقيقة هي أننا لا نتحدث عنه بصوت غاضب مرتفع إلا في حالات معاناتنا, بينما تنخفض أصواتنا عندما تكون مسيرة الحب على ما يرام, وتكون أرواحنا وقلوبنا منتشية بعطاءاته الحلوة الصافية!؟
ذلك ظلم كبير من الإنسان للحب. يوجه إليه سهامه الغاضبة عندما يفشل في التعامل معه. ولا يتذكره بكلمة خير عندما يكون مرتوياً بأعذب مياهه. ولكن منذ متى كان الإنسان عادلاً؟
كانت هذه الكلمات مختارة من كتاب/ نبت الأرض .. لـ.د فاتنة ...

أخي الفاضل أوردت في موضوعك:
(الحب الثاني محاولة كبرى للانتقام من الحب الأول.. وإصرار ملح على نسيانه.. ) ترى كيف ستكون نظرت محبوبك الثاني لك؟؟ هل سينظر لك كما تنظر أنت للحب الأول !!
تحياتي .. ضياء
 

فؤاد عبدالله الحمد

مشرف عام سابق
20 يوليو 2001
8,895
139
0
www.lifeplaning.com
توضيح


...... والانتقام هنا يجئ على نحو مدرك ولهذا يمكن القول بأن الحب الثاني محاولة كبرى للانتقام من الحب الأول.. وإصرار ملح على نسيانه..

ولذلك فأن عملية الإحلال هذه تقلل كثيراً من قيمة هذا الحب ولكنها في غمرة اندفاعنا تنسينا أن هذه الاندفاعية هي مجموعة من ردود الأفعال الطبيعية.. لهذا الانتصار الساحق الذي حققناه للقضاء على آثار الحب الأول..

أقصد بهذا.... بأن الحب الثاني وهي التجربة الثاني في الحب وخاصة إذا كانت تجربة غير ناجحة .... وحتى يتم البدء في حياة حب ثانية جديدة وبروح جديدة متناسياً فيها جروح وآلام الحب الأول ومأسيه.....

ترى كيف ستكون نظرت محبوبك الثاني لك؟؟ هل سينظر لك كما تنظر أنت للحب الأول !!
حقيقية.... عند البدء في حياة حب ثانية من الأحوط والأفضل عدم ذكر ذكريات الحب الأول .... وخاصة للحبيب الثاني...

تحياتي لك......
 

لمى

عضو
18 أغسطس 2001
14
0
0
الحب الثاني !!

لما لانقول ان الحب الثاني ربما يكون اكثر نضجا من الحب الاول
في المرة الثانيه لانقع في الحب بسهوله لاننا تعلمنا الدرس الاول وكانت تجربه مفيده بكل مافيها من افراح واحزان ....
في المره الثانيه يكون اختيارنا بخبره وادراكنا للامور اكثر عقلانيه ...
 

fagr

عضو
6 نوفمبر 2005
8
0
0
اخي د/ فؤاد

من احب وتألم في الحب الاول يفكر الف الف الف مره اذا مال قلبه مره اخري خوفا من تكرار الالم

ينظر للحب علي انه سبب للعذاب وان جراحه قد لا تشفي باقي العمر ولكننا نظل نحاول ان ننساها بقيه عمرنا وان لا نتذكرها ولو تذكرناها تعيد الاحاسيس الحزينه ذاتها
ومن هنا نسعي جاهدين الا نحب

ومن هنا اذا جاء الحب الثاني فهو يكون رغما عنا وبعد محاولتنا التغلب عليه ولكننا لا نستطيع فنمني انفسنا بأنه الحب الحقيقي ونعمل علي نجاحه والابقاء عليه جاهدين ونحاول الاستفاده من التجربه الماضيه

فالحب الثاني غالبا ما ينجح اولا مثل ما قالت الاخت لمي لاننا نكون اكثر نضجا وثانيا لاننا نخاف الفشل مره اخري فنبذت قصاري جهدنا ونضحي من اجل المحافظه عليه وثالثا لان حياه بل حب جسدا بلا روح ورابعا لان الله جعل حتياج الانسان للحب بشتي صوره عامل اساسي للارتقاء بالانسانيه

جزاكم الله خير ولا يحرمنا من مشاركتكم هذه الاراء المثمره




اختكم فجر المصريه
 
17 ديسمبر 2004
726
11
0
أستاذي الكريم موضوع رائع وأود أن أشارك فيه
نعم كل إنسان قد أحب وأنا منهم ولكن لي سؤال أهو شرط أساسي أن كل من يحب المرة الثانية هو إنتقام للفشل في الحب الأول
أنا ممن أحبوا حبا أولا ولكنه مليء بالمشاكل وووو،،،،وفشل لكن أجببت ثانية ولم يكن من قصدي انتقام أو ما شابه ولكن القصد هو استمرارية الحياة وعدم توقفها لوداع شخص ما
وما زلت أتذكر الحب الأول وأحن أليه وأتمنى له كل الخير بالرغم مالقيت منه من مشاكل
فهل في هذا مشكلة؟؟؟

أترك لك الرد وإفادتي بمعلوماتك القيمة :)

تقدير لشخصك الكريم،،،
 

still_alive

عضو
9 نوفمبر 2005
24
0
0
www.englishtown.com
الحب نعمة عظيمة من الله تعالى

قد يتدخل العقل في إنهاء هذا الحب لكن القلب يستمر رغم ذلك.... حتى لو حصلت تجربة حب ثانية يكون الإنسان أكثر حبا لأنه لا يزال يحفظ حبه الأول و الذي يمده بالحب الثاني و بالغفران

لماذا نقول عنه انتقام؟؟

يظل الحب الأول ذكرى عظيمة تمد الإنسان بالقوة و الإصرار على المحافظة على الحب الثاني.....و يبقى المحبوب الأول في القلب!


رائع ما كتبت أخي


بارك الله فيك