الثقة بالشباب

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


ساعد وطني

عضو متميز
25 مايو 2012
86
50
0
ar-ar.facebook.com
حين بعث النبي صلي الله عله وسلم معاذًا إلي اليمن، ولاه القضاء بينهم فترة مقامه فيهم، وتلك ثقة غالية، ودِلاة واضحة علي إتاحة الفرصة للشباب السليم للتكوين؛ ليحمل أعباءه في المجتمع الإِسلامي.


وهو مسلكٌ كريم يحل كثيرًا من مشكلات الشباب الذين يعانون من وَطأة الكبار، ويشعرون أن شبابهم هو الذي يؤخرهم، وأن الثقة لا تكون إلا في الشيوخ. ومن هنا يحصل الإنفصام بين الفريقين.. ويعيش كل منهما في عالمه، أما في المجتمع الإسلامي الأول، فقد كانت الثقة بالشباب واضحة؛ لأنه شاب رُبي علي أقوم منهج.. بالحب ..لا بالكره.. وبالتشويق لا بالقسر.. وبالتعليم لا بالتوبيخ.

وقد سأل الرسول صلي الله عليه وسلم، معاذ بن جبل، قبل سفره إلي اليمن: "كيف تقضي بينهم؟".

ولم يلقنه كيف يقضي بينهم.. بل أراد أن يعرف ما لديه في هذا الشأن.. فإن وجده صائبًا كافيًا.. أقره عليه.. وإلا زوده بما يحتاج.

إنه أسلوب حكيمٌ ينبغي أن يقف أمامه المربون والموجهون..الذين يظنون أن الخير كله في كثرة الأمر والتلقين والتأكيد..فيؤدي ذلك إلي ملل الشباب.. ونفورهم من هذه الطريقة.. بل إلي الاتجاه عكس ما يؤمرون به.

وأجاب معاذ: أَقْضِي بَيْنَهُمْ بِمَا فِي كِتَابِ اللهِ قَالَ: "فإن لم يكن في كتاب الله؟". قال: فبسنة رسول الله صلي الله عليه وسلم. قال:" فإن لم يكن في سنة رسول الله؟". قال أجتهد رأيي لا آلو. قال فضرب رسول الله صلي الله عليه وسلم صدري ثم قال:"الحمد لله الذي وفق رسول رسول الله لما يرضي رسول الله".

هكذا أقر الرسول صلي الله عليه وسلم منهج معاذ بن جبل في القضاء.. وأقره علي الاجتهاد برأيه.. إن لم يجد في النص حكمًا صريحًا.

وكان الرسول صلي الله عليه وسلم علي ثقةٍ بأن معاذًا رضي الله عنه، مع شبابه وفتوته، لن يصدر في اجتهاده عن هوًي، ولن تَجْنَحَ به نزوة، ولن يستخفه طمعٌ، فقد رباه رسول الله صلي الله عليه وسلم فأحسن تربيته.

وهكذا.. كان الشباب في ظل التربية الإسلامية الراشدة، يحل المشكلات ولا يصنعها.. ويبني المجتمع المسلم، ولا يهدمه، ويجعل طاقاته كلها في سبيل الله، فقد عرف غايته، وأدرك الواجب الملْقَي علي عاتقه.

إن ماعرضته هنا أمثلة قليلة..من كثير من المواقف التي تحويها السنة النبوية والني تدل المربين والمصلحين علي طريقة الإِسلام في توجيه الشباب.. ومنهجه في حل مشكلاتهم..

الكاتب: الأستاذ الدكتور مصطفي عبد الواحد
موقع الأيمان أولآ
 

نـسـمـهــ

نائب مشرف عام سابق
7 أغسطس 2010
4,948
3,175
0
حـيـثـمـآ كـنـت ../
sayat.me
جمييييييل

انتقاء رائع ..

وكم اتمنى ان يعي المجتمع هذه التربيه النبويه السليمه ..
 

فادي اسماعيل

عضو ايجابي
14 فبراير 2009
7,246
4,565
0
38
قطاع غزة
اللهم صلى وسلم وبارك على سيدنا محمد .... ساعد وطني لربما تجد في الغرب دورا قياديا للشباب بل واصل القيادة والتنمية المجتمعية لديهم هي قدرة الشباب وتواجد الشباب ... اعلم جيدا ان الشباب في بلاد الغرب قادرة على تفير قوانين وانظمة واعلم جييدا انه في احدى الدوول الغربية طلبة جامعه بها غيروا النظام بسبب غلاء المعيشية .

هنا يختلف الطابع فالكبير الرئيس او الامير يجلس على كرسيييه ولا يقيمه عنه احد الا ملك الموت وبعده يأتي عجوز اخر ليستلم وحتما بيكون للشباب دور لكن على بداية الشيخوخة ولاعلم سبب ذلك سوى انه لربما نكون سناريو مكتوب ويتم تنفيذه ففقط .

احترامي .
 

فضيلة

المشرف العام
طاقم الإدارة
11 مارس 2004
38,482
8,330
113
اسبانيا
120279.gif




حياك الله اخي الفاضل ساعد وطني

اللهم صلِ وسلم على نبينا وحبيبنا ورسولنا

محمد وعلى آله وصحبه اجمعين



مبارك عليك الشهر وعلى جميع المسلمين

وجزاك الله خيرا على الانتقاء الاكثر من رائع

نسأل الله أن يجعلنا وإياكم ممن يوفقون

لقيام هذا الشهر الفضيل ويعيننا على صيامه،

ونسأله أن يجعل قيامنا بين يديه خير قيام، ونسأله إخلاصا لوجهه

وخشوعا بين يديه

اَللّهُمَّ اجْعَلْ صِيامنا في رَمَضَان صِيامَ

الصائِمينَ، وَقِيامنا فيهِ قِيامَ القائِمينَ، ونَبِّهْنا

فيهِ عَنْ نَوْمَةِ الْغافِلينَ، اَللّهُمَّ قَرِّبْنا فيهِ إلى

مَرْضاتِكَ وَجَنّبْنا سَخَطِكَ وَنقِمتِكَ،

وَوَفِّقْنا فيهِ لِقِرآءةِ آياتِكَ

بارك الله بك ووفقك لما يحب ويرضاه ولما فيه الخير والصلاح

ودمت على طاعة الرحمن

وعلى طريق الخير نلتقي دوما