التفكيييييييييييييييييييييييييييييييير

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


مراد

عضو
1 فبراير 2002
12
0
0
بسم الله الرحمن الرحيم

اولا السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وسوالى للاخوة هل كثرة التفكير واستمرارة
وفى شتى الامور

مثلا الاخرة والموت فى اغلب الاوقات دلاله على مرض نفسى
وكل يوم اتخيل حالنا لو كنا او مصيرنا الى غير الجنه


واسئله تتوارد متتاليه -------------------------
 

umhusam

عضو متميز
3 فبراير 2002
82
0
0
www.umhusam.jeeran.com
ونحن ....

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته....

ابنتي عمرها 8 سنوات وعندها نفس المشكله.....:(
فهي تأتيها هذه الافكار (خاصه اذا سمعت عن مرض او موت...الخ)
والمشكله ان هذه الافكار تؤثر فيها سلبيا جدا.....
فتصاب بالقلق.....وبالتالي الصداع ...والجمود ....وتضطر لكثرة قضاء حاجتها(خاصه في المدرسة مع انها في العادة ..لاتحتاج للذهاب لقضاء حاجتها في المدرسه...والان تقريبا 6 مرات في المدرسه!!!!)


حاولت معها بكل ما خطر ببالي ...لكن لا فائده....
مع ملاحظة انني كنت مثلها ...في سنها...ومازلت اعاني احيانا ...:(


انصحونا ...بارك الله فيكم
 

umhusam

عضو متميز
3 فبراير 2002
82
0
0
www.umhusam.jeeran.com
نعم....اين المستشارين؟؟

السلام عليكم
توقعت ان اجد النصيحه ...بسرعه ...
لكن للأسف....

مشكلة ابنتي ...تتفاقم...الآن تريدني ان احضر معها الى المدرسه !!!!
فكرت ان اغير لها المدرسه حتى تخرج من الجو الذي يذكرها بمشكلتها....
وهي ابدت استعدادا لذلك...مع ان المشكله ليست في المعلمات و الطالبات....

فهل اكون على صواب بتغيير الجو الذي حولها؟؟؟وانقلها الى مدرسه اخرى؟؟
 

umhusam

عضو متميز
3 فبراير 2002
82
0
0
www.umhusam.jeeran.com
معقوووووووووووول

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.....


معقول ...الى الان لم يتم الرد على سؤالي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
:confused: :confused: :confused:
 

أ.د. امل

مستشار نفسي واجتماعي
5 يوليو 2001
11,210
2,267
0
نعتذر لعدم الرد على تساؤلاتك

الحقيقة الان لا استطيع التركيز وإعطاء الجواب الشافي وذلك بسبب الاوضاع

المزرية التي يعاني منها اخواننا في فلسطين

ابنتك تعاني من قلق نفسي وخوف مسيطر عليها عليك تحري السبب في ذلك

في البيت أو المدرسة أو الاصدقاء

أو انها تشاهد الاخبار الان والقتل في كل مكان

أو انها شاهدت فلما من افلام الرعب وغيرها عليك التحري

ونتمنى لها الصحة ودمت لها
 

ابو امل

عُضْو شَرَفٍ
6 نوفمبر 2001
8,074
23
0
الأخ مراد تحية طيبة
مع احترامي لآاراء الجميع وبالذات الاختصاصية د\أمل
ولكني أرى أن ذلك هو فعلا التفكير السليم الصحبح فلابد أن نفكر في الآخرة وماذا لو كان مصيرنا الى غير الجنة ؟
اللهم اجعلني وأنتم جميعا والمسلمين والمسلمات من أهل الجنة .....
 

umhusam

عضو متميز
3 فبراير 2002
82
0
0
www.umhusam.jeeran.com
جزاكي الله خيرا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.....
شكرا على الرد...

لقد بدأ أول ما بدأت عندها هذه الحاله....
عندما كانت في الروضه....كانت تحب الروضه....الى ان شرحت المعلمة سوره الزلزله...وانه سوف ياتي زلزال كبير وكلنا حنموت قبل ما ندخل الجنه...ومن يومتها ما بدها تروح الروضه...مع ان كل زميلاتها ما حصل لهن اي حاله نفيسه.....
والآن تكرر الموقف بعدما رات امامها بنتا في المدرسه اصابها الصرع ....ألخ

شعرت ان احاديث رحمة الله وحبه لعباده(وخاصة الاحاديث القدسيه ) افادتها و الحمد لله

لكن اتمنى الحصول على نصائح فعليه...


وجزاكم الله خيرا



اللهم انصر عبادك المسلمين في كل مكان
اللهم انصر المسلمين في فلسطين
اللهم رد كيد الاعداء الى نحورهم
واجعل تدبيرهم...تدمير انفسهم
ياقوي يا عزيز يا جبار
 

أ.د. امل

مستشار نفسي واجتماعي
5 يوليو 2001
11,210
2,267
0
إلى umhusam

1 ـ ابنتك في عمر 8 سنوات وخيال الاطفال في هذا العمر من الخصوبة بمكتن والله اعلم كيف تخيلت آثار الزلازل والموت عندما سمعت المعلمة تتحدث عن ذلك .
2 ـ ذكرت بان الأطفال الآخرين لم يتأثروا مثلما تأثرت ابنتك وذلك بسبب الفروق الفردية بينهم 3 ـ أنت شعرت مثل ذلك الشعور عندما كنت صغيرا و تشعر به الآن وهذا اثر عليها من خلال سلوكك أو التحدث بهذا الموضوع والأطفال منتبهين لسلوك الكبار كل الانتباه من حيث لا نشعر
عليك ما يأتي :
1 ـ التحدث مع طفلتك بأسلوب مبسط عن الموضوع الذي يقلقها وتوضحه بشكل علمي بدون مبالغة في ذلك على سبيل المثال خوفها من الموت أن تبين أن الحياة في استمرار وعليه أن تكون دورة الحياة بهذا الشكل ناس يذهبون وآخرون يأتون أي تموت جماعة وتولد غيرها
2 ـ إن الخوف من الموت لا يمنع الموت والموت أحيانا راحة للفرد ولكن لا تركز كثيرا على هذا لئلا تخلق لها نوع من الاتجاه نحو الرغبة في الموت أو الانتحار
3 ـ بما إنها تتأثر بالآيات القرآنية ضع في وسادتها قران صغير ليجعلها تطمأن إلى ذلك
4 ـ اذكر لها بأن الأنبياء ماتوا أيضا والنبي محمد ص هو الآخر قد مات وهذا شيء طبيعي
5 ـ اخبرها عن الجنة بشكل غير مبالغ فيه
6 ـ دعها تردد معك أية الكرسي عندما تشعر بالخوف
7 ـ احكي لها حكايات مسلية ولا تحاول أن تحكي لها قصص تحتوي على الموت أو العذاب .
8 ـ لا تدعها تشاهد برامج التليفزيون والأخبار في هذه الفترة وخاصة أخبار الأرض المحتلة لأنها ترى الموت والدماء و……الخ مما يؤدي إلى تدهور الحالة النفسية لديها
9 ـ عليكم إحاطتها بالحب والحنان
10 ـ يظهر لي بأنها طفلة حساسة جدا عليكم الاهتمام بتلك الظاهرة
أتمنى لها السعادة والاطمئنان ولكم الصبر ودمتم لها ورعايتها
 

umhusam

عضو متميز
3 فبراير 2002
82
0
0
www.umhusam.jeeran.com
جزاكي الله ألف خير.....

وفعلا هي حساسه جدا.....
و أنا كنت حريصه على ان لا اتكلم امامها عن مخاوفي....لكن ربما كما قلتي....دون ان اشعر انا هي انتبهت لمخاوفي.....

لكن هل للوراثه دور هنا؟؟؟
فانا استغربت من افكارها التي تذكرها لي.....
احيانا تقول لي نفس الفكره تماما التي كانت تقلقني انا وانا في عمرها مع انني متأكده انني لم اذكرها امامها.....
فحتى زوجي لم اتحدث معه عن تفاصيل مخاوفي ولم يعرف انني كنت افكر مثلها إلا بعدما هي تنطق بالفكره....فأقول لزوجي.....سبحان الله ...نفس افكاري وانا طفله....مع انني لم اتكلم عن مشكلتي مع زوجي إلا بشكل عام :eek:

المهم......
جزاكي الله خير الجزاء على النصائح العمليه المفيده
وبارك الله فيكي
********************************

اللهم انصر عبادك المسلمين في كل مكان
اللهم انصر المسلمين في فلسطين
اللهم رد كيد الاعداء الى نحورهم
واجعل تدبيرهم...تدمير انفسهم
ياقوي يا عزيز يا جبار
 

om ahmed

عضو
17 مارس 2002
20
0
0
www.raddadi.com
حقيقة الموت

بسم الله الرحمن الرحيم
اختي العزيزة
الخوف من الموت شعور مرضي مما لا شك فية وليس شعور صحي وذلك لاننا لا نعرف حقيقة الموت وبالاصح لم نستعد لحقيقة الموت
فالموت كالحياة مرحلة اخري للحياة ولكن تكمن صعوبة اننا يجب ان نستعد له
نحن ناتي الي الحياة ونحن لم تسبق لنا الاستعداد لها فيخطئ من يخطئ ويصيب من يصيب والله المستعان
وعند فترات ادراك معينة يراجع كل منا فهمة للحياة من خلال ايمانيتنا حتي يقال علي الذين يتجهون الي صحيح الايمان انه يولد من جديد وذلك لان استعابة للحياة تاخذ مدارك صحيحة
انا لا الومك علي قلقك علي ابنتك وتفكرها المبكر في الموت
وصعوبة الموقف هو كيف تحاولين ان تمنعيها من التفكير في الموت وهو الحقيقة الوحيدة
اظن والله اعلم ان المشكلة الحقيقية فيكي انتي فادركات ابنتك هذة الطفلة الصغيرة للموت تاتي من ادركاتك انتي للموت فلو حاولتي اعادة تقيم تفكيرك في الموت لاستطعتي ان تنقلي لها المعني الصحيح للموت
هذة الحقيقة كيف نجعل منها حقيقة ايمانية دافعة لما هو افضل لا يمكن ان يكون لقاء الله شئ مدمر لحياتنا بهذا الشكل ولكن اريد من الله ان يطيل عمري حتي انجز ما يجعلني متشوقة لهذا اللقاء
وبمثال دنيوي افترض ان ذاهبة الي حفلة عظيمة بها شخصيات عظيمة الا اظل قبلها بفترة اري ما سوف ارتدي حتي اكون اكثر النساء لياقة وجمال الا اظل افكر ماذا ساقول لهذة الشخصيات لو تعرضت لحوار معهم كيف سادير الحديث واسترجع كل قراتي وثقفتي الا افكر في وسيلة الذهاب واختار اكثر الوسائل التي توصلني الي الحفلة بغير ان تستهلكني حتي لا يضيع نصف ما اعددتة للحفلة وكثير وكثير من الامثلة التي تعطي للموت معني اخر غير انة شئ مرعب
انة لقاء مع من ؟؟؟؟؟؟؟
فكري وراجعي نفسك وافكارك حتي تنقذي ابنتك
ورغم طول ردي عليكي ولكنة سريع وذلك لانفعالي بموضوعك
ويكن ان نناقشة بشكل اكثر تفصيلا
وقبل ان انهي الرد احبك ان تفكري كيف يتهافت الفلسطنين واطفالهم ونسائهم علي الاستشهاد ويقبلون علية بهذة البسالة اولا للدفاع عن مقدستهم التي هي مقدسات الله ولان قيمة الحياة بالنسبة لهم فيما يرضي الله
قيمة الحياة فيما يرضي الله
قيمة الحياة فيما يرضي الله
قيمة الحياة فيما يرضي الله
فاذا كان مايرضي الله ثقيل علي الانسان كان الموت وحقيقة فكرة مدمرة للانسان والعكس صحيح
وهناك كثير من الامور التي يمكن ان مناقشتها في هذا الصدد لو كنتي تردين
ولا تخجلي اعرضي جميع مخاوفك وهذا نصف العلاج
ثم ان شاء الله ستجدين من يساعدك
والله المستعان
:eek: :rolleyes: :)
ام احمد
 

لمياء الجلاهمة

مشرف عام سابق
5 نوفمبر 2001
40,652
629
0
اسلوب الترغيب لا الترهيب

لا يجب علينا ان لانخوف الاطفال من الموت بل نصور لهم انه وسيلة العبور الى الجنة وما فيها سعادة وخير للمؤمن
وان المؤمن لا يجب ان يخاف من الموت ومن يوم القيامة لانه سيكون بعمله ان شاء الله في أمان مما سيكون والذي سيتعرض له الكفار وان النار خلقت للكافرين
تعود اهلنا منذ الصغر اننا اذا اخطأنا يخوفونا بان الله سيعاقبنا وسيدخلنا النار
ولا يذكرون لنا عندما نسمع الكلام ونحسن العمل ان الله يحبنا وسيدخلنا الجنة وان الله يحب الاطفال ويحب المؤمنين واعد لهم جنة عرضها السموات والارض فيها كل ماتتمنى النفس وفيها مالا عين رأت ولا خطر على قلب بشر
فاننا عندما نصور لهم الجنة وما اعده الله للمؤمنين من سعادة وما فيها من اشجار وطيور بشكل مبسط مناسب لسنهم وتفكيرهم فان هذا الخوف سيتبدل الى حب وطمئنينة
بل حماس الى عمل الخير ورغبة في ارضاء الله في كل عمل يؤدونه
ربما ان معلمةابنتك اغفلت ان تذكر لها ان هذا الخوف والعذاب للكافرين فعليك اختي الكريمة ان توضحي لابنتك الصورة بشكل مبسط