اسلوبي زفت مع الناس ولا عندي احباء ولا اصدقاء

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


لاتروح الروح

عضو متميز
10 يونيو 2007
256
12
0
انا انسان اناني ونذل احب كل شي لي

ومن 9 سنين اصبحت علاقتي مع الناس ليس سيئه فقط انما اسوى من السيئه لا تواصل ولا سلام ولا كلام ولا اجتماع

وحتا لما اقابل احد اعمل نفسي ماشفته

انا مكرووووه من جميع الناس وحظي طايح

انا حظي مثل نبت يبس وعدته مزنه سموم القيض ماترحم الا هبت هبايبها:frown:

انا دايم حزين والسعاده مالها في قلبي محل

انا اريد ان اصلي ولاكن لااقدر اجدها اثقل من اي شي

انا مدمن عاده سريه

انا اعاني من رهاب اجتماعي شديد
انا اعاني من اكتئاب
انا اعاني من احتقار النفس لانها ماتسوى شي الان قبل ماتجي المصايب كنت عايش طبيعي

اما الان كل الي اعرفهم صاروا افضل مني

انا وش عملت في حياتي حتا يحصلي كذا

بصراحه اريد اجابه منكم لو فيكم كل الي كتبته فوق وش راح تعمل؟؟؟

جابوني بصدق


واخر كلام اذا الحياه راح تستمر كذا انا راح اموت نفسي لان الحياه لاتطاق بهذا الوضع

واعتقد الموت ارحمن من العذاب الي عايشه تخيلوا من 9 سنين الى الان نفس الحال
 
  • Like
التفاعلات: Admin

شخص..ما؟

عضو متميز
15 أغسطس 2008
504
15
0
45
عاجله,,

السلام عليكم,,,,

لا تروح الروح!!!

هي نقاط أعقلها جيدا أود كتابتها,,,,,ربما ستجدها قاسية لكن والله مادخلت وكتبت الا لأنك أخ أشفق عليه وأخشى عليه من مكائد الشيطان,,فأقبلها وأقرئها مرار,,

أبدأ من نفسك ,,,أنت ,,أنت من يعين ذاتك,,,

أفقه هذه الايه جيدا
(ومن يعرض عن ذكري فأن له معيشة ضنكا ونحشره يوم القيامة أعمى)

قيل في الضنك,,الضيق والنكد والكدر,,

أولها لما لاتصلي؟
لما لاتستطيع؟
ألم يرزقك الله سمعا وبصرا وعافية تدب في جسدك!!!!

لا تروح الروح...
الصلاة هي الصلة بين العبد وربه ضيعتها فكيف تريد الصلة الحسنه مع الخلق ؟
الصلاة تركها كفر ...والكافر مخلد في النار كيف تطمئن نفسك وأنت عملت مايوجب الكفر؟؟
..
أخي لا تروح الروح ..هذه الاهم وهي النقطة الأولى أن أصلحتها صلحت سائر أحوالك,,

الرهاب ,الأكتئاب,علاقتك مع الناس,العادة السرية القذره,,,,
كلها تهلك حينما تقترب الى ربك باالصلاة...

الأخرى التي أودها تقرع في قلبك ,,أيضا
كف لومك لنفسك,
وأترك ندب حضك,
أنت رجل!!!
أدرك هذا جيد واعقل كل نائبة تسقطك وتجعلك ضعيفا!!!
تغلب على شيطانك ولا تكن أحمقا أهبلا (أعذرني عليها والله ليس الا حنقا على كيد شيطان جعلك هكذا)
انفض عن نفسك غبار الغفله وأقبل الى ربك,,,

كل ما بك تأكد أنه نتيجة بعدك عن الله لملم ذنوبك وأقبل على الله وأطرحها بين يديها خانعا اليه
,,,تائبا ,,نادما ,,,
والله حينها ستحيا حياة تختلف نجدك هنا لا تكتب الا عن السعادة في جوفك وقلبك,,,


لا تروح الروح,,
أذا تغلب عليك هذا الشيطان الضعيف وهذا في عقلك أن أنتحر
فاأعلم,,,(أن جهنم تريد ملئها)
تخلص من عذاب بيدك أن تخرج نفسك منه الى عذاب ليس بيدك أن تنجا منه,,,,,,,


 
  • Like
التفاعلات: فضيلة و Admin

مقدسيّه

عضو متميز
30 يونيو 2009
1,674
16
0
30
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اخي

*اما تعلم ان في هذا الشهر تُرفع الاعمال الى الله عز وجل

هل يُسعد ان ترفع اعمالك وانت تمارس العاده السريه

وغير محافظ على الفروض



اخي

لو مثلا امر الله عز وجل ملك الموت ان يقبض روحك هل سيأتي ويقبضها وانت تمارس تلك العاده المقززه


.

*ابدا التقرب من الله شيئا فشيئا


*اولا حافظ على الفرروض

سيوسوس لك ابليس ان الصلاه ثقيله دعك منه لانه يريدك خالدآ معه في جهنم

*جاهد نفسك وابليس وصلي كل الفروض


* هل تعلم ان من ينتحر يخلد في جهنم (يعني ستتعذب في الدنيا والاخره)..!!!


* لا تتمنى الموت فقط حسّن من نفسك اخي

ان الله يغفر الذنوب جميعا

*بعدها ابتعد عن تلك العاده المقززه


*اذا كنت بسن زواج فـ تزوج افضل من هذه العاده المقززه

*وتقرب من صحبه صالحه تُعينك على الخير وطاعة الله عز وجل


*ابتعد عن رفقاء السوء

*اشغل نفسك بشيء مفيد يوقت الفراغ

قال النبي عليه الصلاة والسلام (نعمتان مغبونٌ فيهما كثيرٌ من الناس .. الصحه .. والفراغ

*لا تهجر القرآن


* اذكر الله على كل حال

قال تعالى (الا بذكر الله تطمئن القلوب


*حسّن اسلوبك مع الناس سواءآ في .. الحديث.. المعامله..الاستماع.. كل شيء

* اطلب من والدتك الدعاء لك فـ دعوتها مستجابه

*كن صادق مع نفسك ومع الله لكي تتقرب منه





..

احترامي اخي..
 

روح غريبة

عضو متميز
9 يوليو 2009
554
3
0
39
أخي الكريم لا تروح الروح..

اولا أخي أود أن أشد على يديك وأنت تعاني ما تعاني منه هذه الفترة ، أعرف كيف تكون نفسية اليائس الذي لا يجد أحد معه في حياته ويشعر بأنه منبوذ
وأقول لك لا تحزن كلنا هنا معك في المنتدى، نحن أخوة متحابون في الله بإذن الله فلا تقل أنك بأن لا أحد يحبك

أرى أخي أن ما تعاني منه يتلخص كله بـٍ : " البعد عن الله "

أخي إن الله إذا أحب عبدا وضع محبته في قلوب العباد ، فإذا كنت ترى انك غير محبوب من العباد بصفة عامة فهذا لبعدك عن الله وأظن أنك تتفق معي في هذا لعدة أسباب وجدتها في كلامك:

* إحساسك بمدى صعوبة آداء الصلاة وأنها ثقيلة عليك معناه بأن شيطانك يجثم على قلبك- اعاذك الله منه ومن شره ووسواسه
تذكر معي المنافقين "وإذا قاموا للصلاة قاموا كسالى" ، إبدأ بالصلاة أخي وسيتحسن كل شيء أكيد " ألا بذكر الله تطمئن القلوب"

* ممارستك لعادة سيئة لا يشجع لعملها سوى شيطان النفس الأمارة باتباع الهوى، فكيف تهدأ حال من كان على جنابة ؟
قارن بين المتوضئ ومن يكثر الوضوء قي يومه " نور على نور" كيف يكون في رعاية الله وذمته وكيف تكون نفسه آمنة مطمئنة وبين من جافى بينه وبين الطهارة ولازمه الشيطان لجنابته، هل تقترب الملائكة من جنبا؟؟
تذكر أن من لم يحسن اشباع رغباته بالزواج "الطريق الشرعي والوحيد" فما عليه إلا الصبر والتعفف " ولبستعفف الذين لا يجدون نكاحا حتى يغنيهم الله من فضله" والبعد عن المحرمات وغض البصر والصيام وقتل وقت الفراغ بما هو مفيد ونافع لتقليل تأثير الشهوة
لكي يبقى المسلم طاهرا متطهرا " إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين"
فكن من التوابين عن هذه العادة السيئة كي تصبح من المتطهرين الذين يحبهم الله وينزل حبهم في قلوب عباده ويرضيهم برضاه

* شعورك باحتقار الذات وكره النفس وعدم الثقة بالنفس هذا كله من آثار ممارسة العادة السيئة وسوسة الشيطان الرجيم لك ، لو كنت من عباد الله المخلصين الذاكرين لله تعالى هل كنت ستحتقر نفسك؟ هل ستحتقر شخص يسبح الله ويذكره
لو أنك التزمت يالطاعات والفروض وعلمت أنك من أحباب الله هل كنت ستحتقر نفسك؟؟

* ضميرك الحي يؤنبك ويريدك أن ترتاح ، إذن...
قاوم شيطانك وجاهده كي تعود لراحة البال والأخلاق الحميدة والقلب الطيب الذي يحب الكل ويشعر في قلبه بالإيثار تجاه الآخرين
"لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه"

* ارضَ بما قسمه الله لك واعلم ان الدنيا دار عمل وليست دار جزاء
أخي أنا مثلك أرى كثيرا من الناس كانوا ولا زالوا اسوأ مني في كل شيء /
بالعلم والأخلاق والدين وووو لكنهم وصلوا وبسهولة إلى ما أجاهد في الوصول إلى نصفه بكل جهد وتعب وضنك دون فائدة ، وقد وجدت الشماتة في عيونهم وقد كانوا في زمان ما يبحثون عن طريقة لوصول إلي

لكن يا أخي هذه أرزاق مقدرة من الله تعالى
ولا يعني هذا انهم الافضل ، فلولا أن خاف الله علينا من الفتنة لجعل للكافرين والمشركين بيوتا من ذهب وفضة

لعل ما أنت فيه الآن خير بكثير مما تود ان تكون فيه ، فلا أحد منا يعلم حكمة الله تعالى
نحن ننظر بمنظورنا كبشر ومن زاوية معينة فيها مصالحنا الآنية لكن الله تعالى هو العزيز الحكيم ، ولو اطلعت على الفيب لاخترت الواقع

* أنصحك أخي بقراؤة القرآن الكريم ، "ألا بذكر الله تطمئن القلوب"
عد لله أخي ستجده تجاهك ، فرح بعودتك إليه وقبلك في التائبين المخلصين

ها هو شهر الرحمة على الأبواب ، اعزم النية وتوكل على الله واجعلها بداية تغيير
"إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم "
اتمنى أن أسمع عنك أخبارا طيبة وقد تغيرت للأفضل إن شاء الله

تحياتي
 
  • Like
التفاعلات: فضيلة

وليد العمري

عضو متميز
16 يونيو 2009
22,052
6,503
0
من الفـرات الي النيــل
السلام عليكم ورحمه الله

انا انسان اناني ونذل احب كل شي لي

ومن 9 سنين اصبحت علاقتي مع الناس ليس سيئه فقط انما اسوى من السيئه لا تواصل ولا سلام ولا كلام ولا اجتماع

وحتا لما اقابل احد اعمل نفسي ماشفته

انا مكرووووه من جميع الناس وحظي طايح

انا حظي مثل نبت يبس وعدته مزنه سموم القيض ماترحم الا هبت هبايبها:frown:

انا دايم حزين والسعاده مالها في قلبي محل

انا اريد ان اصلي ولاكن لااقدر اجدها اثقل من اي شي

انا مدمن عاده سريه

انا اعاني من رهاب اجتماعي شديد
انا اعاني من اكتئاب
انا اعاني من احتقار النفس لانها ماتسوى شي الان قبل ماتجي المصايب كنت عايش طبيعي

اما الان كل الي اعرفهم صاروا افضل مني

انا وش عملت في حياتي حتا يحصلي كذا

بصراحه اريد اجابه منكم لو فيكم كل الي كتبته فوق وش راح تعمل؟؟؟

جابوني بصدق


واخر كلام اذا الحياه راح تستمر كذا انا راح اموت نفسي لان الحياه لاتطاق بهذا الوضع

واعتقد الموت ارحمن من العذاب الي عايشه تخيلوا من 9 سنين الى الان نفس الحال


اخي الكريم شفاك الله وعافاك ورفع عنك البلاء

اخي باختصار شديد

الصلاه عماد الدين الصلاه هي ام العبادات

ومن لم تنهاه صلاته عن الفحشاء والمنكر والبغي فلا صلاه له لك ان تعيش الواقع


للبعد عن المعاصي بالصدقه والاذكار وكثره الاستغفار وقيام الليل
 
30 نوفمبر 2006
1,996
7
0
الله يجزاهم الخير اخواني واخواتي ,,,

انت فقدت أمور كثيرة ...

واحد منها بس كافي لتدمير نفسية انسان ...

انت ماتحب الناس وأناني .. اذن الناس لن تحبك

وكم هي سعادة الانسان ان يكون له اخوة وأصدقاء يسألون عنه ويهتمون لامره

الشخص الاناني ..ذلك الشخص الذي لايفكر غير بنفسه ...

يفقد الناس ويفقد كل شيء .. الصداقة احساس جميل محروم من لايشعر به

علاقتك مع الله سبحانه .. صلاتك ..؟؟

أمور كثيرة بحاجة للتغيير اما تنهض وتغييرها واما ستمر عليك 9 سنوات جديدة

دون تغيير ...

الله يوفقك ..
 

لاتروح الروح

عضو متميز
10 يونيو 2007
256
12
0
اولا جزاكم الله كل خير

ثانيا كل الردود تتمحور حول اهميه الصلاه بالدرجه الاولى

طيب كيف اخليها سهله علي كيف اكون نشط للقيام بها انا انسان همتي شوي ضعيفه

ابي تكون الصلاه اسهل شي اقوم فيه ماحس انها واجب ثقيل لازم ااديه

ثانيا علاقتي مع الناس كيف احسنها انا احس يبغالي علاج سلوكي لان سلوكي سيئ

واشكركم شكر جزيل على ردودكم واتمنى التوفيق للجميع

واتمنى تردون علي
 

مقدسيّه

عضو متميز
30 يونيو 2009
1,674
16
0
30
اخي

فقط بمجاهدة النفس تستطيع ان تقوم للصلاه بـ وقتها

مثلا عند صلاه الفجر

قد لا تستطيع القيام لان ابليس يوسوس لك انها ثقيله

بمجرد ما تذكر الله عز وجل تُلاحظ انك قُمت بلا عناء

.
.
وهكذا ..

اما بالنسبه لـ علافاتك مع الناس

مثلا عندما تريد ان تقول شيء
صيغ الجمله بعقلك

واختار الكلمات المناسبه

مثلا

بدلا من كلمة خذ -->قلها تفضّل


اخي اسلوب الكلام له دور مهم في جذب الغير والمعامله ايضاا
 

منى رسول

عضو شرف
2 مايو 2009
5,410
482
0
كوكـــــــــــــب تانى


اخى الفاضل / لا تروح الروح

يقول الرسول صلى الله عليه وسلم :

"خير الناس أحسنهم خُلُقاً"

وقد وصف الله تعالى رسوله

صلى الله عليه وسلم بأنه ليِّن الجانب

ولو كنت فظاً غليظ القلب لانفضوا من حولك".

فإن من اساليب المعاملة الحسنة

* أن تعفو عن هفوات الناس,

وتستغفر لهم أي أن تتجاوز عن الأخطاء

وتغض الطرف عنها .

فتلك وسيلةٌ من وسائل تشجيعهم

وتنمية السلوك الطيب فيهم.

* وشاورهم في الأمر

* و تحترم رأيهم وتقدرهم

* وتعطيهم شيئاً من القيمة

عندما تتعامل معهم,

فما أسهل الناس وأنت تشاورهم,

وما أقربهم منك وأنت تقدرهم.

(الناس معادن كمعادن الفضة والذهب,)

الناس منذ خلقهم الله وهم

مختلفوا الطبائع والرغبات والميول

و معاملة هذه الاختلافات معاملةً واحدةً

لا يستقيم

ولابد من اكتساب مهارة هامة

وهى المعرفة بنفسيات الناس

وما يطيقون وما يحبون ,

وكيفية الدخول إلى قلوبهم

فالانسان ليس آلةً من الآلات,

وإنما هو إنسانٌ

بروحه وجسمه وعقله ومشاعره

(فالطُعم المناسب هو الذي يصطاد السمك)

وبمقدورك أن تجذب الناس

بنوعية الطعم المقدم لهم

وهو اسلوبك انت

واذا أردت استمالة قلوبهم

قدَّم لهم مايرغبون فيه اولا .

والآن .

لماذا لا تجرب الطُعُومَ مع الناس ؟

( نلائم بين ما نضعه في السنارة

وبين نوعية البشر ).


واليك بعض النصائح

لو اتبعتها ستكن حتما محبوبا

وقل لى النتيجـــة >>

إيَّاك والأنا

نادِ الناس بأحب أسمائهم

تهادوا تحابـــــــــوا

(( تبسمك في وجه أخيك لك صدقة ))

( لا تُكثر من لوم الناس )

اختر شيئاً جميلاً فيهم وامتدحه

أن تُسلم بخطئك حين تخطيء

لا تُركِّز على سلبيات الناس وتنسى الحسنات

احذر من النقد المباشر والنصيحة فى العلن

الفت النظر إلى الأخطاء تلميحاً وبكُلِّ لباقةٍ

تكلَّم عن أخطائك أولاً, وقدٍّم اقتراحات مهذبة

لا تعامل الناس باستعلاء

احترم آراء الآخرين

( تقدير عواطف الآخرين وعدم جرح مشاعرهم )

اكسب الجدال بأن تتجنبه

قدِّم خدماتٍ للآخرين قبل أن يأمروك

ابدِ للناس اهتمامك بهم أكثر من اهتمامك بنفسك

كُن في حاجة النــــــــــــاس

تكلم فيما يسر محدثك

تفهَّم عواطف الآخرين،

قدّر غيـــــــــــــــرك تفز بتقديره لك


34191.imgcache.gif


34192.imgcache.gif

واخيــــرا

وعلى المستوى الشخصى

فالاحتكاك بالناس

هواقوى برنامج لتطويرالنفس

اعامل الطيب كى استفيد منه


واعامل الخبيث ايضا كى استفيد منه واتجنب الاعيبه

اعامل الكبير كى استفيد من تجاربه


واعامل الصغير ايضا

كى استفيد من تجاربه وان كان اصغر منى




http://forum.egypt.com/arforum/redirector.php?url=http://i42.tinypic.com/2qc02vq.jpg



 
  • Like
التفاعلات: فضيلة

شخص..ما؟

عضو متميز
15 أغسطس 2008
504
15
0
45
رد من أخي ...!!!

بسم الله الرحمن الرحيم..


مصطلحات :
1- ما كان باللون الأحمر فهو مهم ولا بد ان تقرأه ...
2- ما كان باللون الأخضر فأنت بالإختيار لقراءته ...

ابدأ مستعيناً بالله تعالى ....

أولاً : ذكرت في رسالتك ... بعض المشاكل التي هي قد تكون طبيعية نوعاً ما ... فاطمأن جداً ولا تنزعج كثيراً فهناك حل لهذه المشكلات ... كلها .. وبدون مجالمه ...والدليل على ذلك..

قال صلى الله عليه وسلم : (( ما انزل الله من داء إلا وله دواء )) .. الآن اطمأن فمعنى هذا الحديث انه يوجد دواء ...

ثانياً : الدواء : هو سهل جداً ولا يحتاج إلى جهد ... تستطيع فعله وأنت على أي حال ولو كنت على فراش النوم ... [[ تأكد أنه سهل جداً ] ...

ثالثاً : وصفة الدواء : الدواء هو ... [[ الإستعانه بالله جل في علاه ]] يقول العز بن عبد السلام رحمه الله (( والله لن يصلوا إلا شيء إلا بالله فكيف يوصل إلا الله بغير الله )) >>> يمكن تقول لي : طيب كيف استعين بالله >> فأقول الأمر يسير : ..
ارفع يديك إلى السماء متجه القبله وناج ربك وقل في دعئك :
" اللهم إنه لا حول لي ولا قوة إلا بك ، اللهم إنه لا معين إلا انت ، ولا مقدر إلا انت ، وانا عبدك المسكين المحتاج إليك ، اللهم اعني على الخلاص من ذنوبي ومشاكلي كلها أنت على كل شي قدير " .. او قد تكون افضل مني في التوسل والتضرع والخضوع لله ..

تأكد : أنك كل ما ذللت نفسك لله ,, فإن الله سيعطيك افضل وأعلى مما تتمناه ..

[ إذا لم ترتاح إلا الآن فانتظر ,, قصه قصيرة ثم نعود .. ]

قصه ملطفه للجو .. ثم نعود .. :


الحسن البصري وجاره المجوسي


روي عن الحسن البصري رضي الله عنه أنه قال : دخلتُ على بعض المجوس وهو يجود بنفسه عند الموت ، وكان منزلهُ بإزاء منزلي ، وكان حسن الجوار ، وكان حسن السيرة ، حسن الخلق ، فرجوتُ الله تعالى أن يوفَّقه عند الموت ، ويميتُه على الإسلام ،،


فقلت له : ما تجد ، وكيف حالك ؟ فقال : لي قلب عليل ولا صحّة لي ،وبدنٌ سقيمٌ ولا قوة لي ، وقبر مُوحش ولا أنيس لي ،وسفر بعيد ولا زاد لي ، وصراطٌ دقيق ولا جواز لي ، ونار حامية ولا بدنَ لي ،وجنَّة عالية ولا نصيب لي ، وربٌّ عادل ولا حُجَّةَ لي . قال الحسن : فرجوتُ الله أن يوفَّقه ، فأقبلت عليه وقلت له : لم لا تُسلِم حتى تَسلمَ ؟ قال : يا شيخ ، إنَّ المِفتاح بيدِ الفتاح ، والقفُل هاهنا ، وأشار إلى صدره ، وغشيَ عليه . قال الحسن : فقلت : إلهي وسيِّدي ومولاي ، إن كان سبقَ لهذا المجوسيِّ عندك حسنةٌ فعجِّل لها إليه قبل فراق روحه من الدنيا، وإنقطاع الأمل . فأفاق من عشيته ، وفتح عينه ، ثم أقبل وقال : يا شيخ ، إنَّ الفتَّاح أرسل المفتاح ، أمدد يمناك ، فأنا أشهد أن لا إله إلاَّ الله وأشهدُ أن محمداً رسول الله ، ثم خرجت روحه وصار إلى رحمة الله .

منعوك من شُرب المودَّةِ والصفا** لما رأوكَ على الخيانة والجـفا


إن أنت أرسلت العنان إليــهم **جــادوا عليك تكـرُّماً وتعطُّفا


حـاشاهُم أن يظلموك إنـــما** جعلوا الوفا منهم لأرباب الوفـا


[بحر الدموع للإمام جمال الدين بن الجوزي]



عدنا>>>



تأكد : [ أن الله ارحم بك من نفسك ووالديك والناس اجمعين ]



وإذا تقرر هذا في نفسك .. اطمأنت نفسك مع الله ،، ومن استأنس بالله وصل إلى مناه ،، وسهل عليه فعل الصلاه ،، وترك المعاصي ،،




عمل تطبيقي مجرب :



قم في الليل ،، أو قبل ان تنام ،، وصل ركعتين ،، واقرأ في الركعتين آيات اثنى الله فيها على نفسه ،، مثل آية الكرسي أو اخر سورة الحشر ،، ثم يا أُخي كررها كثيراً حتى يرق قلبك وتدمع عينك وتسكن جوارحك ،،ثم اوتر بثالثه وادعوا ربك الذي هو ارحم الراحمين،، وإذا لم يحصل شي ،، فكررها في اليوم الثاني ،، وصدقني أنه سيكرمك الله جل في علاه ،، ووالله ثم والله ثم والله ،، انه لا احد اكرم من الله تعالى ،، ولا جود اعظم من جوده ،، ولو انك دخلت على كريم من اهل الأرض لأعطاك حتى ترضى ،، فكيف بملك الملوك سبحانه وتعالى ،، صدقني أن الأمر سهل ،، لكن ،، ابدأ بالخطوة الأولى وسترى المفعول بإذن الله .. ..




أخيراً ، ،


إذا اردت ان ازيد فلا مانع لدي ...



أخوك / أخو شخص..ما؟
 
  • Like
التفاعلات: فضيلة

روح غريبة

عضو متميز
9 يوليو 2009
554
3
0
39
الله يجزيك كل الخير

أخي شخص ..ما؟

لن أنتظر حتى يشكرك الأخ لا تروح الروح على جميل ما كتبت
فاسمح لي أن أشكرك بالنيابة عنه، والله كلامك رائع جدا
ما أروع أن يعود المسلم لربه بعد طول المسافة وكثرة الانشغال والتلاهي

أحسست بقيمة ما كتبت وكأنني من طرح المشكلة

فتح الله عليك وزادك من فضله وعلمه ونوره

تقبل تحياتي

 
  • Like
التفاعلات: فضيلة

لاتروح الروح

عضو متميز
10 يونيو 2007
256
12
0
جزاكم الله خير جميعا ولي عوده للردود
 

ملك الجروح

عضو متميز
27 يوليو 2012
104
61
0
السلام عليكم كيفكم
انا توني متسجل عشانكم وعشان لاتروح الروح حبيب قلبي والله انا تقريبا نفس حالتك والحمدلله افتكيت منها والله يوفقك
 

Admin

عضو نشط
طاقم الإدارة
11 مايو 2022
31
31
18
وجود الضمير الحي بداخلك الذي جعلك تتعرف على هذا الطبع السيء وتكرهه هو بحب ذاته دليل على وجود نبتة بيضاء طيبة داخل قلبك ، والتي إن رعيتها نبتت وصارت هي السلوك الرائع الظاهر في جميع تصرفاتك ومعاملاتك مع الناس
 
  • Like
التفاعلات: فضيلة