ارجو المساعدة في اقرب وقت ممكن ارجوكم

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


Mah202

عضو جديد
3 نوفمبر 2011
2
0
0
السلام عليكم و رحمة الله و بركاتة

انا ولد عمري 14 سنة من مصر
اواجه مشكلة كبيرة مستمرة معي منذ 3 سنوات , اعاني من الوحدة و اشعر بها بالأخص في المدرسة كلما حاولت الانسجام مع زملائي في المدرسة اشعر انهم يحاولون تجنب الحديث معي و الكل يبتعد عني , حاولت تقليدهم في كل شئ لكي يصادقوني بلا فائدة و بلا جدوى , و عندما اجلس وحدي و ارى زملائي كل منهم مع الاخر يصيبني الاحباط و في بعض الاحيان بكيت و لم يسألني احد لما ابكي و لما اجلس وحدي حزينا , رغم ان اذا انفرد واحد منهم و جلس وحدة و بدى عليه الحزن يتجمعون حولة و يحاولون ابعاد الحزن عنه .
عندما ارى اخي الاكبر (عمرة 15 عام) مع اصدقائه رغم انه لا فرق بيني و بين اخي فنحن متشابهان في كل شئ الا اني اجد اصدقاء حوله دائما , دائما يتفق اصدقاء اخي على الخروج معه في ايام العطلات لكن انا لا يسألني احد من زملائي اذا اردت الخروج معه ام لا , و الذي يضايق حقا ان زملائي دائما يتحدثون مع اخي و كانهم اصدقاء منذ وقت طويل و هم لا يقابلون اخي الا مرات قليلة جدا .
و بفضل الله انا طالب متفوق في دراستي , فوقت الامتحانات يجتمع معظم زملائي حولي حتى اساعدهم في المذاكرة و يتكلمون معي و يحاولون ان يظهروا صداقتهم لي لكن بعد الامتحانات , كأنني لم اساعد احد , يبتعد الجميع عني و عندما احاول فتح الحديث معهم يتجاهلني الكل , اصبت باحباط شديد و انا الان في الفصل الدراسي الاول و ما زالت المشكله قائمة لا تريد ان تفارقني في المدرسة او في حياتي خارج المدرسة .
ففي اول ايام العيد مثلا تذهب كل عائلتي الى جدتي , لكني احبط عندما ارى ان كل اولاد اعمامي و عماتي مع اخي و عندما احاول الجلوس معي يبدأ اخي بالسخرية مني و يجعل كل من حوله يسخر مني فاحاول ان اظهر اني لا اهتم و ارد الاهانة بالاهانة لكن من داخلي اشعر بالحزن العميق بسسب الوحدة .
اشعر ان الوحدة كابوس لا يريد ان يفارقني , احاول ان اكون مثل من حولي لكن بلا فائدة , و عندما اخبرت ابي و امي عن هذه المشكلة يبدأ ابي بالاستهزاء بمشكلتي و يتجاهلني ابي و امي.
و بسبب هذا بدأت اخجل و اخاف من رأي الناس و اصبت بالأكتئاب و كلما جلست مع نفسي احاول ان اجد حل ابكي بشدة و اشعر ان الكل ضدي رغم اني بدأت ابحث عن الذي يبعد الناس عني لكن بلا فائدة.

((انا أخرجت كل ما في نفسي و كتبته لكم و الدموع لا تترك عيني فأرجو ان تجدوا حل لما انا فيه ارجوكم ولا اريد من احد ان يقول (انسى و تابع) لاني حاولت و لم استطع تخطي الامر )) ((( ارجو المساعدة في اقرب وقت )))

و السلام عليكم و رحمة الله و بركاتة
 
12 أكتوبر 2011
6
2
0
قرآنى
السلام عليكم ورحمة الله
أبشر أخى الكريم بالفرج من الله تعالى،فمشكلتك شهيرة تكاد تتكرر فى كل مدرسة وفى كل فصل.أنا نفسى عانيت من نفس المشكلة فى صغرى لكن منّ الله على بصداقات عدة لا تزال قوية متينة حتى الآن(أكثر من 15 سنة).ّ
هناك فرق شاسع بين الذكاء الدراسى والذكاء الآجتماعى اللذين ينبغى أن يتوازنا ويتواجدا معا فى كل شخص،وقد يكون عندك ذكاء دراسى عالى طغى على الآخر تماما كما يحدث مع معظم المتفوقين فاحرص على تنمية الذكاء الآجتماعى لديك دون ان تنقص من تفوقك المحمود.انظر مثلا الى طريقتك مع الناس وحاول ان تغير فكرتك عن الصح والخطأواهتم بواجبك نحو الآخرين ولا تهتم بحقوقك واجعل التسامح من ناحيتك انت هو القاعدة.ليس شرطا أن يكون فيك عيب ينفر الناس منك لا أبدا بل ان كل شئ فى هذه الدنيا نصيب.انظر الى الغير متزوجات ستجد منهن من تفوق صديقتها المتزوجةجمالا وحسبا وعلما لكن هذا نصيبها.انظر الى رجال عائلتك فقد تجدمنهم من هو أذكى وأمهر لكن ظروفه ضيقة والأبواب مغلقة فى وجهه وتجدآخر بليد عديم الحيلة لكن(الدنيا ماشية معاه)،فالزواج نصيب والوظيفة نصيب واللأخوة نصيب والاصداقة،هذا نصيبك فارض به لكن ادع الله،ادعه بيقين.أنا لم أكن أترك سجدة دون أن أردد أدعية اخترتها من القرآن ..والآن يضرب بى المثل فى حب الناس لى بفضل الله..ناج الله وق
ربنا افتح بيننا وبين قومنا بالحق وأنت خير الفاتحين
وإذا دخلت مجتمع جديد ترجو منه صداقات ردد: رب أنزلنى منزلا مباركا وأنت خير المنزلين
يقول الرسول صلى الله عليه وسلم من عظم وقار الله عظم الله وقاره فى قلوب الناس..وانا دعائى حتى الآن اللهم عظم وقارك فى قلبى وعظم وقارى فى قلوب الناس
قل دوما:
رب لا تذرنى فردا وأنت خير الوارثين
اللهم ارضنى وارض عنى
ومسك ختام كل ذلك دعوة يحبها الله من المؤمنين:
ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين واحعلنا للمتقين إماما