أِشعر بالاختناق

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


هلا

عضو متميز
15 يوليو 2001
82
0
0
اعذروني إخوتي وأخواتي ... فأنا في هذه اللحظة في قمة الإحباط ....

و لم أجد من ألجأ إليه بعد الله سوى هذا المنتدى الجميل !!!

فهل ستحتملون ثقالة دمي .؟؟

ليس عندي سبب ظاهر !! لم يحدث شيء جديد سيء !! الحمد لله كثيراً ... والله إني في نعمة كبيرة .... ولكني من داخلي أتمزق !!! أتمزق !!!
أخاف أن أقول لكم أني أشعر باليأس ... وبالظلام يملأ داخلي ... وبالرغبة في الهروب من نفسي قبل أي شيء آخر !!!
فتخوفونني من عذاب الله !!!
فأخاف أكثر !!!
نعم أنا مقصرة جداً .... أنا فااااااااااااااااشلة في كل شيء !!!
لا أريد أن أعيش أكثر ... أريد أن أهرب من نفسي ... ومن كل شيء !!!

أتدرون أحبتي .... أنا محتاجة إليكم جميعاً ... أطلب دعائكم لي ... فعسى أن تخف معاناتي !!!!
أحتاج لدعواتكم الصادقة بظهر الغيب ... حتى ولو لم تردوا علي !!!

جزاكم الله عني خير الجزاء .... واعذروني على ما كتبت ... فوالله مجرد أني فكرت بأن أحكي لكم
ما أشعر به الآن من ألم ... خفف عني كثيرا ً...

لا تنسوني من الدعاء ....

ولكم كل شكري وامتناني

أختكم المتألمة .....

هلا
 

RANA

عضو متميز
5 يوليو 2001
751
7
0
www.alateeg.com
شكرا

عزيزتى هلا شكرا لانك فكرتى بالشكوى الينا حالك في لحظه ضيقك في هذا المنتدى فهذا يعني لنا الكثير والله عزيزتى هلا كلا منا يمر بمثل هذه الفتره التى تمرين بها لست انت وحدك لست انت وحدك افهمي هذا جيدا العيب ليس بشخصك كل انسان له لحظه ضعف كلنا كلنا انا وانت وهو وهى كلنا لن نخوفك ونذكرك بعذاب الخالق فذكرك لذالك في لحظه شكواك يدل على انك تحفظين الله سبحانه وتعالى في قلبك و تشعرين بواجبك تجاهه عزيزتى انت فاضله ومؤمنه بذالك وتستحقين التهنئه عزيزتى فضفضى كما تردين دون خوف ملامه من احد نحن لا نلومك نحن نحاول الوقوف بجانبك هذا ما من اجله المنتدى نحن لانلومك على ثقتك بنا لكى نشد من ازرك انت شخص فاضل خاف من غضب الله في ظل حزنه اذا انت الشخص القوى الذي اذا تعرض للحظه ضعف دخل منها الشيطان ليزينها ويكبرها ويعظمها في عينك فحكى بها لسان حالك تعبر عن عدم الرغبه في الاستمرار اترين ياعزيزتى الشيطان بجانبك بهذا الوقت يضحك على ما اوصل حال المؤمن اليه ويمنعك من اقتناعك بكلامنا هو ليس اقوى منك انت الاقوى عزيزتى امر المؤمن كله خير كله خير وما ترينها ضاقت وضاقت وضاقت الاترينها فرجت وفرجت وفرجت من حيث لا تحتسبين اختى الله يختبر صبر عبده المؤمن لا تخسري هذا الاختبار فتخسري المزيد بعد ذالك انجحى به ودعى الشيطان يبكى حرقه من قوه المؤمن الذي لا تقهره لحظه ضعف ايا كان سببها اختى الكريمه رددي هذا الدعاء ورائى با اعلى صوت اخرجي صوتك من اعماقك ابكى بحرقه لو اردتى ذالك ابكي قولى الدعاء<< اللهم انى عبدك ابن عبدك ابن امتك نا صيتى بيدك ماض في حكمك عادل في قضائك اسالك بكل اسم هو لك سميت به نفسك او انزلته في كتابك او استاثرت به في علم الغيب عندك ان تجعل القران ربيع قلبلى ونور صدرى وذهاب همى وزوال حزني >> وثقى ان الله لا يرد دعاء عبده وهو ادرى بحاله وارحم به هو خالقه ومسير امره ادعى هذا الدعاء وسوف ندعوا لك اختى ان يخفف الله كربتك وضيق همك هلا انت اهلا لذالك لا تنتقصي من قدراتك اتكلى على الله واحسنى ظنك به هلا انت تعلمين انك اكثر من اخت بالنسبه لى وتعزين على قلبى جدا لا احب ان اجد هذا حالك واطلبي ما شئت منى استطيع التخفيف به عنك ولقد عرضت عليك قبل ذالك محادثتى على التشات اختى كلنا هنا عونا لك ومعك اختا حبيبه علينا والله ياهلا والله لو كان باستطاعتى ان اقدم لك شئ اكثر من سطورى في هذه اللحظه لما قصرت عزيزتى سوف اظل قلقه عليك حتى ارى تفائلك يشع المنتدى من جديد خفف الله عنك
 

هلا

عضو متميز
15 يوليو 2001
82
0
0
أخي الكريم .... محمد الدريهم

جزاك الله خيراً أخي ....

ولا شك أنك أصبت الحقيقة في كل كلمة سطرتها .... فأنا والله في نعمة كبيرة

بفضل من الذي قل عند نعمه شكري ...فلم يحرمني ...

بفضل من الذي قل عند بلائه صبري ... فلم يخذلني ...

بفضل من الذي لا يحصي نعمه غيره ...

بفضل من أعطاني من جزيل عطائه ...

بفضل من أسأله أن يلهمني الشكر على ما آتاني ...


وهذا يا أخي ما يزيد من ألمي ... فأنا ... وأستغفر الله على ذلك ... غير جديرة بهذه النعم ...

لا تستغرب من كلامي ... فأنا أعرف أنه خطأ وذنب كبير أن أفكر بمثل هذه الأقكار ...

ولكن لا أدري حين أرى نعم الله علي ... أكره نفسي وأشعر أني لا أستحقها ... لأني لم أعطها حقها

من الشكر ...

وحين أشعر بالمصائب تتقاذفني من كل جانب ... أشعر أن تلك عقوبة من ربي على تقصيري ..

أخي ... أشعر أني تائهة في هذا العالم ...

أريد أن أكمل ... ولكن أشعر أن الكل يرفضني !!!!

لك مني كل الشكر والتقدير

أختي الغالية ... رانا

لي عودة معك يا غاليتي
 

هلا

عضو متميز
15 يوليو 2001
82
0
0
أخي الكريم .... محمد الدريهم

كم أنا ممتنة لردك واهتمامك .... أسأل الله أن يغنيك من فضله ..ويوفقك إلى ما يحب ويرضى ...

و أسأل الله التوبة والمغفرة ....

لا أعرف حقيقة بماذا أرد ... فكل ما أوردته هو المفروض أن لا أغفل عنه ولو للحظة .... ليتني أقدر !!

هل رأيت كم أنا مقصرة ... كم أنا جاحدة لنعم الله ... كم أنا لا أستحق هذه النعم ؟؟؟؟؟

أليس معي الحق في أن أكره نفسي ؟؟؟


اعذرني ... سأتوقف هنا ... فأنا بالفعل متعبة !!!!

معذرة من الجميع ... ولا تنسوني من الدعاء ...
 

غسان

عضو متميز
11 يوليو 2001
140
3
0
أختي هلا
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نعم الله كثيرة وكثيرة وكثيرة ( وإن تعدوا نعم الله لا تحصوها )
آآآآآآه يا هلا جميعنا مقصرين في شكر النعم جميعنا مقصرين جميعنا بلا إستثناء
هلا هل تعلمين إن شكر النعمة وقول الحمد لله عليها يعتبر نعمة من الله فلوا ضللنا طيلة الليل نحمد لله فهذا معناه إننا طيلة الليل نتمتع بنعمة الله
فكيف بالله عليك ستستطيعين أداء شكر هذه النعم التي تتنعمين بها
هلا ما أريد قوله إن الله هو الذي يوزع الأرزاق وهو الذي يأخذها ولقد علمنا الرسول أن نشكر وقت النعمة ونصبر وقت الزوال
هلا لن يؤدي المؤمن حق الله ولو عمر خمسين ألف سنه حتى المشلول يا هلا هو في نعمة فلو شاء الله لحرمة قدماه وبقي ناقص البدن
هلا
إن المؤمن الحق ليعلم إن هذه النعم إبتلاء من الله حتى يرى هل سيصبر عليها ويعصمها من الحرام أم لا
هل سيقول الحمد لله ويعلم إنه لن يوفي الله حقها أم لا
هل سيحاول أن يسخرها لطاعة الله ومعاوتة أخوانه الذين حرموا منها أم لا
هلا لن يدخل أحد الجنه لكثرة عبادته ... بل سيدخلها برحمة الله
حتى الرسول يا هلا لن يدخل الجنه إلا برحمة الله وهذا هو ما قاله عندما سأله أصحابه : حتى أنت يا رسول الله فقال : حتى أنا
هلا دعيني أحكي لك هذه القصة
كان هناك رجل عابد زاهد أطال الله عمرة فظل عاكفا يعبد الله ليل نهار وعندما قبض الله روحة يا هلا سأله هل ستدخل الجنه برحمتي أم بعملك فقال العابد بل بعملي
فأخذ الله عمله ووزنه بنعمة البصر فرجحت نعمة البصر على عمله فسأله الله تارة أخرى هل ستدخل الجنه برحمتي أم بعملك فقال له العابد : بل برحمتك يا رب العالمين وأدخل العابد الجنه برحمة الله
فأين نحن يا هلا من هذا العابد الذي عمر في الأرض ما يزيد عن المائة سنة
هلا لا تكثري التفكير... لا تفكري هل الشطان يوسوس لي ... هل أنا لست صابرة ... هل أنا مقصرة .. هل أنا قليلة إيمان
هلا أولا: لا أحد يحكم على إيمان المرء إلا الله
ثانيا : أنت مسؤوله عن أفعالك وليس عن خواطر نفسك
ثالثا : كان الفاروق أكره شيء عليه هو أن يرى المرء من غير عمل يفعله تائه البصر
هلا فكرة الواساوس وفكرة قبول العمل وفكرة التقصير ... إلخ أفكار أكبر مني ومنك
ركزي في عملك الذي تعملينه وما سوى ذلك إنسيه وعندما أقول ذلك فأنا أعنيه
أهم شيء هو إنوي خلوص العمل لوجه الله وإذا خاطرك خاطر بأن العمل يشوبه الرياء قولي الدعاء ( اللهم إني أعوذ أن أشرك بك وأنا أعلم وأستغفرك مما لا أعلم ) ثم إنسي كل شيء بعدها وإطرحي كل فكرة من عقلك
إسمعي يا هلا أنت تريدين شكر النعم وأنت أيضا تعلمين إنك لن توفي هذا حسنا إليك دعاء علمنا إياه الرسول الكريم ( الهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك ) قوليه عقب كل صلاة
تذكره أخيرة :
أنفضي هم إنك مقصرة في شكر النعم فأنت يا هلا لن تؤدي ولو جزءا لا يتجزء منها كل ما عليك هو أن لا تفكري كما فكر قارون حينما قال الله تعالى على لسانه ( إنما أوتيته على علم عندي) فخسف به الأرض وأنت والحمد لله تعلمين إن لا يد لك فيما تملكين وهذا هو أساس شكر النعمة إنكار أهليتنا لها ومعرفة إننا لن نؤدي حقها

دعينا الآن من شكر النعمة ولننتقل إلى الأمر الأهم في رسالتك الحزن
هلا جدتي توفيت بالأمس
أعلم هو أمر مؤلم لكن الأكثر إيلاما هو أن تصاب أمك بنوبه قلبية وتجلس عند إذنها تحاول أن تذكرها الله وتهدء من روعها
هل بكى غسان ؟
لقد سالت دموعه وأحيا نا كان يعجز عن الكلام لكنه كان راضي بقضاء الله وكان يحتسب ألمه عند الله
كان متأكد إن ما أصابه لم يكن ليخطأه وما أخطأه لم يكن ليصيبه
كان وقتا عصيبا أمي تتشبث بعنقي وتقول با كيه : غسان أدخل عليك ما يودوني المستشفى
إنها تموت بين يدي ولا أملك أن أفعل شيئا سوى بعض الإسعافات الأولية لمنع تجلط الدم والشلل
كنت متوترا الجميع من حولي يبكي وأبي عاجز عن فعل أي شيء أنا الوحيد الذي علي التصرف
توكلت على الله هذا ما فعلته لم أعبأ لدموعي النازفة ... لم أعبأ للأفكار السوداء التي قد تهد من أزرك ... لم أعبأ لإنعقاد لساني
فإنعقاد لساني ودموعي وتلك الأفكار جميعها لأني بشر لكن ثباتي في ذلك الموقف وإستطاعتي بتوفيق من المولى أن أواصل الإسعاف هو أولا لرحمة الله ثانيا لأني مؤمن بالله
هلا اليوم و الجموع المعزية تتوافد على منزلنا كتمه على صدري ودمعة حبيسة في عيني لكني مؤمن بالله وأعلم إنه قضاء الله وأنا مسلم بالأمر
هل وعيتي ما أريد قوله
لو سألتني الآن هل أنت سعيد سأجيبك حسبي الله
وإن سألتني هل أنت حزين سأقول لا حول ولا قوة إلا بالله
فالأسى يا هلا يصطرع في داخلي لكني راضي والحزن يملأ كياني لكني راضي
الفراق صعب يا هلا صعب لكني مؤمن بإن هذا هو قضاء الله وهذا هو إختياره
لا تفكري ... لا تفكري ... لا تفكري .... ما زلت صغيرة يا هلا
منذ اللحظة أنا أطلب منك إذا جال في نفسك خاطر قولي أعوذ بالله ولا ترهقي نفسك
فالتفكير يا هلا هو المدخل الذي يدخل منه الشيطان إلى النفس
مالعيب لو بكينا .. مالعيب لوحزنا مالعيب لو إكتأبنا ؟
الخطأ يا هلا هو أن نستسلم أن نصرخ لماذا لماذا ؟
الأهم هو أن نرضى ... نرضى بما قسمه لنا الله يا هلا هذا هو المهم
أعتذر لأني أثقلت عليك يا أختي لكن والله يعلم لقد أحزنني إنك ترهقين نفسك بأمور لست مطالبه بها .... أنت لست مطالبه بهذه الأفكار التي تداهمك
إسمعي نصيحتي وبلاش تفكير
أخوك غسان
 

فؤاد عبدالله الحمد

مشرف عام سابق
20 يوليو 2001
8,895
139
0
www.lifeplaning.com
تحية وتقدير للجميع...

أخواني ... أخواتي ....
أشكركم جزيل الشكر على وقوفكم مع أختنا العزيزة هلا....

أختي هلا ... كيف تشعرين بالاختناق ونحن حولك ,,,,, مهما بعدت المسافات فثقي بأننا معك ... نشعر بما تشعرين ونحس بما تعانين....
الحل لمشكلتك يكمن في أن تعيدي النظر في قيمك ومبادئك التي تعيشين لها ..... أهدافك في الحياة.... هل أنتي راضية بما أنتي عليه ؟؟ هل تشعرين بأنك لا بد أن تتغيري؟؟؟ أعيدي التفكير مرة ومرة حتى تتوصلي للإجابة ... قطعاً سوف تتوصلي .... لا تيأسي .... وثق بنفسك ,,, أنتي وحدك القادرة لا حل مشكلتك .... لقد رددت هذا الكلام لكثير من الناس ....وها أنا أقوله لكي مرة آخرى لقناعتي بهذا ........ الإنسان جبار بما وهبه الله من طاقات ....

أختي هلا أعتقد إنك تحتاجين لأمور مهمة في حياتك :
ــ غيري البيئة التي أنتي فيها ...
ــ غيري نمط الحياة التي تعيشينها ....
ــ كوني صداقات جديدات مع بنات جنسك .... ويا حبذا لو يكونوا ممن يساعدك على فعل الخير ...
ــ إستمعي كثيراً للأشرطة والمحاظرات الإسلامية...
ــ أقرأي كثيراُ قصص الناجحين في الحياة وكيف نجحوا فيها...
ــ إبتعدي على أي شيء يحبط من عزيمتك...
وأوصيك بسماع مجموعة للدكتور طارق السويدان ( كيف تغير نفسك )... أتمنى

وفقني الله وإياكي والجميع إلى طاعته , وأدعو الله أن يشرح صدرك ... آمين

أخوكي المتفائل والواثق بنجاحك دائماً / المناجي

:cool:
 

RANA

عضو متميز
5 يوليو 2001
751
7
0
www.alateeg.com
عظم الله اجرك

الاخ الكريم غسان


لا ادرى ما اقوله لك احزننى ما سمعته عنك ورغم ذالك اخي نجدك بيننا وتواسي اخت لك في عز محنتك وهذا ليس بغريب عليك


اخي الكريم لا يسعنا سوى قول عظم الله اجرك وانشاء الله تكون هذه اخر الاحزان والباقي في حياتك با اسمى وبااسم جميع الاخوه والاخوان في المنتدى عائلتك الثانيه فا ارجوا ان لا تبخل علينا بطلبك اذا احتجت اى شئ

الله يصبرك ويقويك انا لله وانا اليه راجعون
 

RANA

عضو متميز
5 يوليو 2001
751
7
0
www.alateeg.com
العزيزه على قلبي هلا

كيف حالك اليوم اتعلمين ياهلا هذه المره الخامسه التى اكتب فيها الرساله ويعلق الكمبيوتر وارجوا ان لا تكون هذه المره السادسه اتعلمين عزيزتى لماذا انا مصره على الكتابه رغم ما حدث لانك مهمه بالنسبه لى ومهمه بالنسبه لجميع الاخوه والاخوات في المنتدى فالا احد خالى من الهموم ياهلا لا احد وتجدين حتى ان رغم ذالك نستمر ونواسيك لانك مهمه لدينا ومهمه لدى مجتمعك عزيزتى امر المؤمن كله خيرا الله اعلم بعبيده وهو الذي يوزع الارزاق على عياده عزيزتى الله عادل لذالك لو كان ما ترينه صحيح من انك لا تستهلين النعم من الله سبحانه وتعالى لكان الله اصلا لم يعطيها لك الله اعلم بخلقه ويعطيهم من غير حساب للمؤمن التقي ونحن نشكر لذالك المهم اننا لا نجحد ذالك اما عن كميه الشكر غير محدده ىقول الله وان شكرتم لا ازيدكم ولم يقول ان شكرنم بمقدار كذا لا ازيدكم لذالك عزيزتى لست انتى من يقدر اذا كنت جاحده او لا الله يقدر لك ذالك ويعطيك قدر ما تعملين عزيزتى الله رحيم غفور رحيم ولو كانت سيئاتك جبال في ذهابك لحجه واحده تعودين كما ولدنك امك دون ذنوب يا عزيزتى وليس اذا حبت بنا مصيبه نقول هذا عقاب الله لجحودنا وهذا ما نستاهله عزيزتى الله يبلى المؤمن ليمتحن صبره وليس ليعاقبه واكثرنا ايمانا اكثرنا ابتلاء ارايت عزيزتى ان الابتلاء احيانا حب من الله ونعمه لكي نصبر فنكفر ذنوبنا وليس عقاب بالعكس هذه رحمه اللع عز وجل عزيزتى مهما يكن ما فعلتيه وانت نادمه عليه يجب ان تعلمى ان الله غفور رحيم ولا احد يخلو من الذنوب خاصه في وقتنا هذا المؤمن فيه كا القابض على جمره من نار زمن كثرت فيه الملذات والمعاصي واصبح المؤمن فيه يقتل ويطارد ويتهم ويسفك دمه وعرضه امام اعين جميع العالم ولا يحرك لهم سا كن الا من رحم ربى نحن في زمن يطلق على المؤمن لتمسكه بدينه معقد متخلف في ظل حضاره العرى والدشات وغيره وغيره الحضاره التى قل من اجاد استخدامها للخير عزيزتى اننا محاطون بالفتن وهذا ليس بيدنا نفتح التلفزيون حتى اذا كنا ننظر الى برنامج هادف نزنى با عيننا رغما عنا حينا تظهر الدعايه الفجائيه لنرى ولو لوهله رغما عنا العرى والرقص وغيره حتى المذيعه اصبحت مهرج ملطخ يرقص ويبادر بحركات ساذجه بهلوانيه ويدخل في مسابقات العرى والتفاهه من محطه الى اخرى لجذب المشاهدين وكانا هذا هو رسالتها الا من رحم ربي واصبح شئ عادي لم نعد نستنكره مثل السابق بل ربما لا نلاحظه وتذهبين الى الجامعه لتجدي من يسخر منك ومن لباسك ويدعوك بالمعقده وترين مجتمعك بعيد عنك حتى لا ثلوثيه بطاهرتك عزيزتى انها الغفله الغفله ولا اراى فيك هذه الغفله انت تذكرين الله وتخافينه فلا تياسى من رحمته ولا تحقري عملك ابدا ابدا وهلا اذا كان هناك شئ معين قمتى بفعله فدعينا نتحدث به بصراحه حتى نضع يدانا على الجىح فنعالجه من جذوره بدلا من معالجه اعراضه مهما كان انت تكبرينه في عقلك ويهوله الشيطان لك نا قشيه معنا علنا نكون اهلا لحله ومؤازرين لك لا تحرمينا من ذالك هل هو تقصير صلاه او صوم او اى شئ اخبرينا نعالج المشكله معا لانك مهمه بالنسبه لنا :)
 

فؤاد عبدالله الحمد

مشرف عام سابق
20 يوليو 2001
8,895
139
0
www.lifeplaning.com
وأخيراً حصلنا المحاضرة : كيف تغير نفسك

أخواني ...أخواتي
أختي هلا ....

تحية طيبة وبعد ..... هذه المحاضرة لأستاذي الدكتور طارق السويدان

وموضوعها ( كيف تغير نفسك ) محاضرة قيمة ورائعة جدا جدا بكل ما تحمله هذه

الكلمة من معنى ... وفيها الخير الكبير والنفع العظيم..

أختي هلا ,,, وكل شخص قرر أن يغير من نفسه ويكسر الروتين القاتل أهدي

لكم هذه المحاضرة القيمة ... وأتمنى من الله لي ولكم الفائدة..

وهي على الرابط التالي :
http://www.islamway.com/ara/lessons.php?lesson_id=4546&scholar_id=69

أخوكم / المناجي
:cool:
 

هلا

عضو متميز
15 يوليو 2001
82
0
0
أخي الكريم .... غسان

إنا لله وإنا إليه راجعون ..

لله ما أخذ وله ما أعطى ...

أحسن الله عزاءك ... وأعظم أجرك ... وألهمك الصبر ... ورحم الله الفقيدة وغفر لها ...وجمعنا وإياها في جنات فردوسه الأعلى ..إنه على كل شيء قدير ....

وكتب الله للوالدة من عنده شفاء لا يغادر سقما... وأنزل عليها من عنده السكينة والصبر ... ولا أراكم الله أي مكروه ... آمين

أنت إنسان بمعنى الكلمة ياأخي الفاضل .... ووجودك في هذا المنتدى مفخرة لنا جميعاً

موقفك أخي غسان هو الذي جعلني أحاول أن أعبر عن بعض من تقديري لموقفك العظيم ...

ففي حثل الظروف التي تمر بها ... تجد الوقت لمد يد المساعدة لغيرك ... تحاول مساعدة هذا وهذا ...

حقيقة لا أملك في موقف كهذا إلا أن أدعو لك بظهر الغيب دعوات صادقة بإذن الله ... لعل الله يقبلها

إنه سميع مجيب ....

اعذرني أخي غسان ... وليعذرني جميع إخوتي وأخواتي ... فأنا أشعر أحياناً وكأني أختلق مشكلة من لا مشكلة ... كأني أحاول فقط أن أجعل الجو كئيباً في هذا المنتدى ...

حبي لكم واعتزازي بأخوتكم يجعلني أتمنى أن أقدم أي مساعدة لأي أحد منكم ...يجعلني أتمنى أن نتعاون معاً على نشر الأمل والتفاؤل والتذكير برحمة الله ... وأشياء جميلة كثيرة ..

لكن وللأسف ما كان دوري كذلك أبداً .. على العكس تماماً ...

ويعلم الله كم أنا متضايقة من نفسي ... ولكن والله لو تعلمون ما قاسيته .. في حياتي .. ولا زلت .. فربما تلتمسون لي العذر ...

أرجوكم لا تستغربون تناقضي ... ولا تستغربون ردي أحياناً وانقطاعي أحياناً ...

إخوتي ... تفكيري مشتت تماماً ... والصراعات في داخلي كبيرة ... ومتاعبي كثيرة ... والحمد لله على كل حال .... وقوفكم بجانبي ... دعمكم لي ... إخلاصكم في التخفيف عني ... له دور كبير جداً في هدوء نفسي ..
ولن يحرمكم الله الأجر بحوله وقوته...

كلماتكم كالبلسم لجراحاتي ...

أختي RANA .... لي معك مواضيع كثيرة .... فلا تبتعدي عني حتى ولو لم أرد عليك بانتظام ... فأنا لا أستطيع التفريط بصداقتك وأخوتك أبداً أبداً .... ولكن أرجوكِ احتملي تقصيري معك أيتها الغالية ..
 

غسان

عضو متميز
11 يوليو 2001
140
3
0
جزاك الله خيرا

أختي الغالية هلا
بارك الله فيك وعظم أجرك وتقبل مني ومنك ومن الجميع صالح الأعمال
أختي في الله
مادمت بيننا فهذا أعظم مشاركة ورفع معنوي تقدميه لنا
لا تقلقي بشأن جو الإكتئاب فالأخ لا يكتئب من شكوى أخيه

وجزاك الله خيرا يا أخيه
أخوك غسان
 

هلا

عضو متميز
15 يوليو 2001
82
0
0
تكملة الرد السابق

أخي الكريم .... المناجي

لا حرمني الله منكم أخي .... أنت رائع .... تساعد الغير ... وتشجع الجميع على ذلك ... أشعر بإخلاصك للكل ... وكم هي قيمة المحاضرة التي أهديتها لنا ...لك كل الشكر والتقدير ..

اسمحوا لي جميعاً فأنا أعرف أن ردودي تفتقد التركيز .... وذلك لأني أعيش حالة نفسية لا أحسد عليها ... هي التي تجعلني أتخبط في ردودي ... وتجعلني ربما لا أستوعب الآن ما تنصحونني به أني أشعر أني كما قلت لكم في موضوعي السابق لا زلت بحاجة إلى من يشعرني بالأمان في العالم الخارجي .. وأن الدنيا لا تزال بخير ... وأن هناك من يسمعني ... ويشعر بمعاناتي ... لا زلت أتخبط فاعذروني ... ولكن لا تتركوني .. أرجوكم !!!

ليلة أمس قضيت ليلة صعبة في طواريء المستشفى ... وأنا كما ذكرت لكم لا زلت خارج الوطن ... ومن أصعب الأمور أن تمرض خارج وطنك .... احتار الأطباء في أمري ... أعادوا لي الأشعات السابقة ... وفعلا شعرت بخوف شديد ... دعوت الله كثيراً أن لا أكون مصابة بمرض خطير ... ودعوت لكم إخوتي وأنا في داخل الأشعة المغناطيسية MRI أحسست بكم جميعاً ... والله شعرت أنكم مثلي تريدون الاطمئنان على النتائج فدعوت لكم دعوات بظهر الغيب عسى الله أن يقبلها ...
والحمد لله على نعمائه التي لا تعد ولا تحصى .. كانت النتائج للمرة الثانية سليمة
:) ولكن الأمر له علاقة كما يبدو بالحالة النفسية !!!

سأشرح لكم عن ظروفي النفسية أكثر في كل مرة أشعر بأني أقدر على ذلك ....
ربما بعد قليل ... الله أعلم !!!
 

غسان

عضو متميز
11 يوليو 2001
140
3
0
ألف حمد لله على السلامة

أختي هلا
ألف حمد لله على سلامتك... ويعلم الله كم أنا سعيد
أريد منك أن تكثري من قول (( حسبي الله ونعم الوكيل ) .... قوليها يا هلا بقلب هادئ متأمل وعندها لن يغشاك الإطمئنان وحسب بل أيضا الرضا والأمان وبأن الدنيا لا تسعك
وثقي إننا دوما معك يا هلا ما مكننا الله على هذا
وشكرا على دعائك لنا وحسبي في هذا إن من دعا لأخيه كان على رأسه ملك كلما دعا المرء بشيء قال له الملك : ولك مثل ذلك
فأسأل الله أن يكتب لك الأجر وأن يلهمك الصبر والسلوان
أخوك غسان
 

RANA

عضو متميز
5 يوليو 2001
751
7
0
www.alateeg.com
غاليتى هلا

سلام عزيزتى هلا اشكر تقديرك الكبير لشخصي الذي اشعر بالغبطه تجاهه اسعدنى دوما وجودك في المنتدى سواء بمواضيعك هنا او في رسائلك الخاصه في بريدي التى اسعد بها كثيرا كثيرا وجود اخت مثلك نادر في هذا الزمن انا دائما معك والى جوارك باذن الله ولن اتخلى عنك يوما فلا تثقلين نفسك بالتفكير بذالك اختى الغاليه حينا ارسل لك رساله ياهلا لا انتظر ردك ابدا ولا يكون غرضي ان تردى على رغم سعادتى بردك الغرض هو ياهلا ان اطمئن عليك واعلم انك بخير واساعدك اذا احتجتى للمساعده من اى نوع استطيع تقديمه لك وافرح والله بطلب اى شئ منى عزيزتى هذا ما انا هنا لاجله لست مضطره سوى للفضفضه لا يهمنا في المنتدى اسلوبك بالكتابه او سرعه ردك علينا يكفينا ان نشعر انك موجوده وثقتك كبيره بنا ان ما قلتيه ياهلا والله اثلج صدورنا ما دمتى في وقت انتظرتى به تحديد حياتك كلها ذكرتينا بالدعاء فهذا يعنى لنا الكثير والله الكثير وكلنا لاننساك من الدعاء عزيزتى خفف الله كربتك وخفف عنك وشرح الله صدرك وازال الهم والغم عنك :)

هلا ما هو ممكن ان يجعلنى حزينه فيما قلتيه هو تفكيرك بانك عبئ ثقيل او مصدر كدر لنا او ضيق في هذا المنتدى وتفكيرك اننا ممكن ان نتخلى عنك هلا انت احب من في المنتدى الينا ونحن لن نتركك ابدا والرجاء منك انت عدم تركنا :) وهذا الوعد الذي اريده منك
 

فؤاد عبدالله الحمد

مشرف عام سابق
20 يوليو 2001
8,895
139
0
www.lifeplaning.com
أدعوا الله وأنتم مقينون بالاجابة

أختي هلا...

تحية طيبة لك وبعد ...

أختلطت السعادة بالحزن ....سعدت بردك .... وأحزنني ما أصابك ..... وهكذا

حال الدنيا .... نصيحتي لنفسي ولك أختي الكريمة وللجميع أن نلجأ إلى الله ...

بالدعاء..... أهديك هذا الدعاء النبوي الكريم ، المستجاب بإذن الله تعالى :

الدعاء الأول :
(( اللهم أني ربي عبدك إبن عبدك إبن أمتك ناصيتي بيدك ماض في حكمك عدل في قضائك أسألك بكل أسما هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك أو علمته أحداً من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي ونور صدري وجلء حزني وذهاب همي ))
الحديث رواه أحمد 1/391 وصححه الألباني

الدعاء الثاني :
(( اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن والعجز والكسل والبخل والجبن وضلع الدين وغلبة الرجال ))

الحديث رواه البخاري 7/158 ,,, ولقد كان عليه الصلاة والسلام يكثر من هذا الدعاء العظيم في جميع أحواله...

أخواني ..... أخواتي ..... لنلجاء إلى الله في كل أمور حياتنا .... الله سبحانه أعلم بما يسدعنا وما يزيل همومنا ... سبحانه وتعالى....

أختي الكريمة هلا ..... أصبري وصابري وأحتسبي الأجر على الله وثقي بالله سبحانه فما أنزل الله من داء إلا وأنزل الدواء معه.... الصبر مفتاح الفرج
يقول الشاعر :
صابر الصبر حتى ستجار به الصبر == فقال الصبور للصبر صبرا
يقول آخر :
سأصبر حتى يعلم الصبر == أني صبرت على أمرٍِ أمرُُ من الصبر
صبرت حتى مل الصبر من صبري .............

أصبري وأحتسبي يا أختاه ..... وفقنا الله جميعاً إلى طاعته .... آمين

أخوكم / المناجي
:cool:
 

المكتئبه

عضو نشط
9 يوليو 2001
40
0
0
www.healthanswer.com
هلاااااا

أختي الغاليه هلاااااااااااااا

أتشعرين بهذه الضيقه والإختناق وأنا هنا معك...

سلامتك يا أخت هلا ألف سلامه

لكن أريدك أن تسمعيني جيدا"

الشعور بهذا الإختناق شيء طبيعي....دوما" ما نشعر به في لحظة من اللحظات

ولا نعلم ماهو السبب؟؟؟

وبمراجعة الحسابات....قد يكون السبب كامن ومخفي ما بين السطور

وسيظهر مع مرور الأيام عاجلا" أم آجلا"

أختي هلاااااا

أتمنى من الله أن يفرج همك وغمك ويبعدعنك وعن المسلمين الضيق والكرب

ويبدله بالفرج والفرح والهناء والسعاده

وكرري ادعية الأخ الفاضل المناجي

فبذكر الله والمداومة على دعاءه يا أخت هلا ستطمئن قلوبنا ....وسيفرج همنا

تحياتي الخالصه لك,,,
 

هلا

عضو متميز
15 يوليو 2001
82
0
0
أختي الغالية ..... ( المتفائلة ) :)

شكراً على اهتمامك وحرصك .... و ردك أسعدني كثيراً .... ولكن لي اعتراض على اسمك ..!!!!

عسى الله أن يفرج همي وهمك وهم كل مكروب ...

وأعتذر على الاختصار في الردود ... فالوقت لا يساعدني ...

لكن لي تعليق على أحد ردود الغالية ٌِRANA

حالتي النفسية التي أعيشها ... نتيجة عدة مسببات منها

.... ما ذكرته سابقاً عن طفولة غير مستقرة ... أشعرتني بعدم الأمان ..

.... ظروف مرض أحد المقربين ألزمتني إضافة على الألم ... أن ألازمه في غرف العناية المركزة لعدة أشهر ... عايشت موت الكثيرين في هذا القسم - رحمهم الله جميعاً- وأنا بطبيعتي حساسة جداً ولم أكن أحتمل أن أسمع بوفاة أحد أو مرضه أو حزنه !!! لذلك فتلك الفترة أشعرتني بالخوف أولا .. وبتفاهة هذه الدنيا الفانية ... بشعوري أني أعيش قريبة من الموت ولكني لا أعتبر ... ولا زلت أقدر على العيش ...
لذلك أشعر أني أكره نفسي ... وطبعاً أستغفر الله على مثل هذه الأفكار ولكنها تسيطر علي كثيراً خاصة في لحظات المرض لي أو لغيري ...

.... وأقوى من كل نلك الأسباب ... وفاة والدتي نتيجة مرض لم يمهلها طويلا ... وأرجو الله أن يغفر لي ضعفي ... فعلى الرغم من مرور عدة أشهر على ذلك ... إلا أنني لا زلت غير مصدقة .... وحتى اليوم حين أذكر والدتي رحمها الله .. لا أذكر سوى أيام مرضها الذي عشته لحظة بلحظة .. وفي غرفة العناية أيضاً ..!!!

هذا يا أحبتي بعض من أسباب معاناتي ... والتفاصيل فيها من الآلام الكثير ...

لذلك أشعر أن الله ابتلاني ليختبرني ... وأني قصرت في ذلك وانهرت واكتئبت ومرضت ... وهذه ليست من صفات الصابرين التي أمرنا الله بها ...

معذرة فأنا أكتب لكم بحروف من ألم ... !!!

تحياتي لكم جميعاً ...
 

غربة

عضو نشط
8 أغسطس 2001
32
2
0
www.tabeebe.com
معافاة بأذن الله

اختي الغالية غربة انا معك بقلبي والحالة اللي تمرين بها مريت فيها من طفولة لمواقف بس الأنسان صدقيني يعالج نفسه انا حاولت اعالج نفسي من كآبة مررت بها وحزن ماعلم به غير الله وصمدت وقررت ان لا الجأ الى اي علاج نفسي او طبي وبدأت اقرأ ايات الرقيه على نفسي انفث في صدري بعد القراءة وكانت علاج ناجح ولكن يحتاج لوقت ولثقة بالله وانتي علاجك بيدك والموت حق علينا والمؤمن لايخاف الموت دائما حدثي نفسك بهذا وخليه دافع لك وصدقيني شوي شوي راح تحسين بالقوة واتركي المستشفيات لأن سبب تعبك جلوسك فيها كمرافقة ومن الغلط ان تلجأي للعلاج مادام ليس هناك مرض عضوي حسب التقارير الطبية اتركيهم وابقي في بلدك وكوني صداقات جادة وراح تتحسني ان شاء الله وانا اقدم لكي صداقتي من جديد وتسلمين لنا ياحلى هلا.;)
 

هلا

عضو متميز
15 يوليو 2001
82
0
0
الغالية .... غربة

مشكورة على اهتمامك بي ... وأدعو الله أن يؤنس غربتك ... ويزيدك قوة في الإيمان ...

أنا هنا يا غربة مرافقة لمريض !!!! ولم أحضر للعلاج ... !!!

هل تصدقين أن آخر شيء أفكر فيه هو أن أبحث لنفسي عن علاج !!!

ولكن حين تسوء حالتي فجأة يذهب بي الأهل - عافاهم الله - للطواريء ... ومن ثم قلقهم على وضعي

جعلهم يصرون على عمل الأشعات والفحوصات للإطمئنان ...

أشكرك على حرصك يا غاليتي .....