أيهما أقوى لديك عقل الدراسة أم عقل الحياة ؟؟

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


G

Guest

ضيف
هل لاحظت أن زميلاتك المتفوقات على صفوف الدراسة لسن بالضرورة متفوقات في تدبير شؤون الحياة . بل ربما على العكس حيث أن كثيرا من متوسطات الذكاء أكثر سعادة ونجاحا في كثير في حياتهن من تلك المتفوقات . فهل السعادة والنجاح في الحياة مرتبطان بالذكاء والتفوق العلمي ؟فلماذا إذا تتأخر بعض المتفوقات على صعيد الحياة الإجماعية بينما يتقدمن زميلاتهن بدرجات على مقاعد الدراسة .
لاشك أن الذكاء نعمة عظيمة من الله ولكن تدبير الحياة يتطلب ذكاء من نوع آخر كما تشير إلي ذلك الدراسات . حيث أثبتت اختبارات علم النفس ان هناك نوعين من الذكاء بل ان للإ نسان عقلين كما يقول أحد علماء النفس المتخصصين في مجال الذكاء البشري فقد أفاد الدكتور سيمور إيستين، أستاذ علم النفس بجامعة ماسوشيتس الأمريكية أن للإنسان عقلين يعملان بشكل متواصل ومتواز في آن واحد أحدهما يفكر بشكل رياضي ومنطقي ويشبه في حركته الحاسب الآلي،وهذا مجاله قاعة الدرس والتنافس العلمي . والآخر يفكر بحكمة ودراية وحدس،وهذا مجاله تدبير شؤون الحياة الأخرى.
أي العقلين أقوى لديك أيتها الفتاة؟؟ عقل الدراسة أم عقل الحياة؟؟
عقل الدراسة جهاز رياضي ومنطقي يعمل بشكل أوتوماتيكي معتمدا على معادلات رياضية وحقائق علمية اختزنها أثناء الدراسة والتحصيل العلمي، وهو عقل غذاؤه العلم ، وتكمن موهبته بإيجاد الحلول للمسائل العلمية.وهذا العقل هو الذي تشكو الطالبات غير المجتهدات من خموله وتشكو المدرسات من ضعفه لدى الطالبات في التحصيل والاختبارات.
أما عقل الحياة فغذاؤه تجارب الحياة، حيث يتعلم وينمو وينضج عبر حركة الحياة اليومية والاحتكاك مع الناس،فتصقل موهبته وتكتمل قدرته في إيجاد الحلول الناجحة لشؤون الحياة ومشكلاتها من خلال النظرة الثاقبة وسعة الأفق وبعد النظر وحسن التصرف.وعقل الحياة هو الذي يرتبط بأحاسيسك ومشاعرك،وحبك وكرهك وحزنك وسعادتك،وهو الذي ترين به الحياة حلوة مزدهرة أو كئيبة بائسة,
إن كنت من المتفوقات في الدراسة فلا يفوتك اكتشاف عقل الحياة ، فأنت في أمس
الحاجة إليه لتتفوقي في حياتك الاجتماعية أيضا وتكوني متميزة في محيطك الاجتماعي.
أما إذا كنت من فتيات الأغلبية، وهن اللاتي يحسن التوسط في الدراسة، فحاجتك إلى اكتشاف عقل الحياة أشد وأكبر،لكي توجدين لنفسك فرصة للتفوق في مدرسة الحياة الباقية معك حتى النهاية. فإن كنت من الصنف الثالث،وهن اللاتي من منظور الناس فاشلات، فأنتن طاقات ومواهب كامنة لم يحسن اكتشافها وتوجيهها، فسارعي إلى اكتشاف نفسك وعقلك متوكلة على الله ومعتمدة على نفسك، وانطلقي في مسار النجاح فإنه يسع الجميع ولا يضيق بأحد.

(مجلة حياة للفتيات )
 

ضياء

عُضْو شَرَفٍ
8 يوليو 2001
1,702
23
0
كم هو رائع

أختي الفاضلة: أم أسامة ...
تحية عطرة .. وبعد
كم هو رائع بالفعل موضوعك .. فجزاكِ الله ألف خير على نقلك المميز ..
تحياتي .. ضياء
 

جود

عضو متميز
29 أكتوبر 2001
50
1
0
اهلا

الاخت ام اسامة موضوعك جدا رووووووووووعة وشكرا


أحب ان اسأل عن مجلة حياة الفتيات ......؟؟؟ هل تباع ام ماذا لأني اول مرة اسمع عنها :D :D
 
G

Guest

ضيف
الأخت ضياء شكرا لك

انت مضيئة دائما في المنتدى بتواصلك ومداخلاتك المميزة
 
G

Guest

ضيف
الأخت جود /
مرحبا بك صديقة عزيزة على قلوبنا جميعا

مجلة حياة للفتيات موجوده في الأسواق

مجلة اسلامية متخصصة تسعى للطرح الجاد وتنشر المواضيع المتميزة دائما

وهي خاصة بالفتيات تناقش مشاكلهن وهمومهن

لم لاتقتني نسختك منها من اليوم ؟؟؟

وعنوان المجلة على الانترنت هو :
www.hayatmag.com


اتمنى لك وقتا ممتعا في تصفحها ..

لك تحياتي
 

جود

عضو متميز
29 أكتوبر 2001
50
1
0
هلا وغلا

**** تسلمي أم أسامة ***** تعبتك معي وشكرا على عنوان المجلة ****;) :p
 

raul

عضو
19 يونيو 2002
18
0
0
مشكورة ياام أسامة على الموضوع المهم جدا جدا جدا
فكلاهما مكمل للأخر فالذي يمتلك الذكاء في التعلم والتحصيل الدراسي
لن يستطيع مواجهة الحياة دون ان تكون لديه الخبرة الكافية والذكاء في التعامل
مع الآخرين وتدبير الأمور المعيشية ومجابهة الرجال
وكذلك الشخص الذكي في مواجهة حياته اليومية اذا لم يكن لديه الذكاء الكافي
لتحصيل الشهادات ( التي اصبحت مهمة جد هذه الأيام) فلن يستطيع الحصول على
الوظيفة المنا سبة والراتب المميز والقيمة المعنوية للذي يمتلك الشهادات

فمحظوظ من امتلك كلا الذكائين الذكاء العملي والذكاء العلمي
تحياتي لكم
 

ميشو

عضو متميز
19 يونيو 2002
788
5
0
السلام عليكي ام اسامه
اولا :اشكرك على هادا الموضوع ..
ثانيا :ممكن تكتبيلنا اختبار نفسي عشان نكتشف شخصيتنا هي من اي نوع لاني كده بصراحه شليفه نفسي متوازنه في الاتنين لكن ابغى اتاكد ممكن؟؟
تحياتي....:) :) :)