أريد النصيحة والمعونه00000ضروري جدا

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


المساعد

عضو جديد
7 يناير 2002
2
0
0
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذه قصة محزنه للغاية أرجو من عنده علاج لهذه القضية أن لا يبخل علينا ، طفلاً لم يتجاوز الرابعة من العمر ولد بتشوه خلقي في القلب ، عانى كثيراً من هذا المرض تعبت والدته معه كثيراً ، عانى الطفل كثيراً ، حاله أصبحت تسوء أكثر فأكثر0000 المستشفى الذي يراجع به قام بتأجيل العملية الجراحية للقلب نظراً لصغر سنه ، فتم التأجيل إلى أن يكبر ويتحمل إجراء هذه العمليه ولكن00

حالت الطفل ساءت أكثر ، وأصبح لديه تضخم في القلب والكبد والطحال ، وادخل العناية المركزة أكثر من مرة ، وكانت والدته تسوء حالها أكثر فأكثر نظراً لرؤيتها لفلذة كبدها يتعذب ويتألم ويعاني من هذا المصاب ، تمرض لمرضه وتتعافى برؤيته خارج من هذا المشفى00000

وقف مع هذه المرأة أخوات لها يواسونها ما استطاعوا إلى ذلك سبلا سواء كان فعلاً أو قولاً ولكن قدر الله وما شاء فعل أمر الله وقضاؤه0

كان يمرح مع أخوته بألعابهم ، فحاول صعود سرير والدته ولكنه فجأة صرخ ، ووضع يده الصغيرة على قلبه وسقط على الأرض ممدداً في حالة تشنج00

هلعت والدته وصرخت وأخذته في حضنها وهي تصرخ ، فجاء والده وأخذ الطفل وأسرع بركوب السيارة وذهب معه أخيه لحمل الطفل عنه لفظ أنفاسه الأخيرة في الطريق وعند وصولهم إلى المستشفى كان قد توفى رحمه الله وتقبل روحه وأسكنه فسيح جناته،،،،،،،،،،،،،

أصبحت والدته في حالة أنهيار ووضع غير طبيعي ، المشكلة الآن في والدة الطفل المتوفى ، لم تقبل العزاء في ولدها ، رفضت الأكل والشرب ولها الآن ثلاثة أيام ، وتعيش على المهدئات فقط إلى الآن ، ولم ترضى بما كتبه الله وقدره ، رافضة الحياة بدون أبنها ، كارةً زوجها وأولادها ، رافضة الحياة بأكملها ، مع العلم أن أهل الخير حاولوا معها بكل الطرق وتهدئتها بتلاوة القرآن الكريم وتذكيرها بأن ما حدث شي مقدر ومكتوب وكل نفس ذائقة الموت وذكرو لها عظم الأجر للصابرين على المصاب ، وحسن مثوى أبنها وأنه طير من طيور الجنة ، وأن حياته كانت عذاب ومعاناة وأن الله تغمد هذه الروح ورحمها من العذاب 0000 ولكن لم ينفع كل من ذلك التذكير000

أفيدونا ماذا نفعل معها لكي ترجع إلى صوابها وإلى ربها وترضى بحكم الله وقضاؤه ؟؟؟

أرجوا المسارعة بالرد وجزاكم الله خيراً

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
 

الـفاهم

المشرف العام سابقا
12 سبتمبر 2001
50,657
6,077
113
46
لا حلو ولا قوة الى بالله

بسم الله الرحمن الرحيم

اخي في الله المساعد ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

اسئل الله العلي القدير ان يتغمد فقيدكم الغالي برحمته .. ويسكنة فسيح جناته .. وان يجعلة شفيعاً لوالديه يوم القيامة .. آآآآمين


اخي اسئل الله لأم هذا الطفل .. ان يلهمها الصبر والسلوان .. وان يعوضها بغيره ..

اخي انا لست بمتخصص ولكني .. ارجو ان تذكروها بأن الميت يتعذب في قبرة ببكاء اهله عليه .. ونحيبهم عليه ..

(( وعسى ان تكرهوا شياً وهو خيراً لكم )) ..


اخيك الفاهم ..
 

أبوعبد الكافي

عضو متميز
31 ديسمبر 2001
46
0
0
و لا تزر وازرة وزر اخرى

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
و أشكر الخ الفاهم على مواسته اخوانه في أتراحهم و ان كان لنا بعض الملاحضات
و هي أن الميت يعذب ببكاء أهله ، فقد ذكر الامام النووي في أذكاره فقال( و أما الاحاديث الصحيحة : أن الميت يعذب ببكاء لأهله ، فليست على ظاهرها و اطلاقها ، بل هي مؤولة .و اختلف العلماء في تأويلها على أقوال و أظهرها -و الله أعلم-أنها محمولة على أن يكون له سبب في البكاء اما بأن يكون الميت أوصاهم به ،أو غير ذلك ،و قد جمعت كل ذلك أو معظمه في (كتاب الجنائز) من (شرح المهذب) و الله أعلم.(كتاب الذكار.ص 217-218 طبع دار الهدى-دار الحزم تحقيق الأرناؤوط)
 

الـفاهم

المشرف العام سابقا
12 سبتمبر 2001
50,657
6,077
113
46
بسم الله الرحمن الرحيم

اخي في الله ابو عبد الكافي ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اشكر على كلماتك الجميلة ... وهذا وجب المسلم نحو اخيه المسلم ...


اخي في الله ..
اشكرك على هذه المداخلة ...

واضافة من مجلد رياض الصالحين للفائده ... وتكملة لما قلته ...

اما النياحة فحرام واما البكاء فجاءت احاديث بالنهي عنه وان الميت يعذب لبكاء اهله وهي متداوله محمولة على من اوصى به والنهي انما هو عن البكاء الذي فيه ندب او نياحه والدليل على جواز البكاء بغير ندب ولانياحة ماجاء عن ابن عمر رضي الله عنهما ان رسول الله صلى الله عليه وسلم عاد سعد بن عباده ومعه عبد الرحمن ابن عوف وسعد بن ابي وقاص وعبد الله بن مسعود رضي الله عنهم فبكى رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما راى القوم بكاء رسول الله صلى الله عليه وسلم بكوا فقال الا تسمعون ان الله لا يعذب بدمع العين ولا بحزن القلب ولكن يعذب بهذا او يرحم واشار الى لسانه ) متفق عليه ...
هذا والله اعلم ...

اخيك الفاهم ...
 

بريق الموج

عضو متميز
19 ديسمبر 2001
1,832
6
0
لا إله إلا الله وحسبي الله ونعم الوكيل
أخي في الله المساعد حقا إن المشكله حزينه ومؤثره و يجب أن لا تنسى أنها أمه والأم لا أحد يستطيع أن يعلم مقياس حبها إلا التي تنجب طفل فقط لا غير ... وعلى العموم كنت أتمنى أن أكون إدى صديقاتها حتى أخفف من روعها ولكن الحمد لله على كل شيء فقط على أحد فاهم أو كبير ممن تحبه أو تحبها تحاول أن تخفف عنها رغم أن والدتك سوف تغلط عليه أو عليها ببعض الألفاظ وهذا أمر طبيعي وأن تخبروها ما يلي :
1-أن الله قد رزقها هذا الولد كإختبار لها فعليها أن تثبت إيمانها في هذه اللحظات وبأن الله سوف يعوضها بأفضل منه .
2-أن الحي أبقى من الميت .
3- أن الإنتحار محرم مهما كانت الظروف وهي برفضها للأكل تتبع وسيله من وسائل الإنتحار ثم إلى النار .
وحاولا بغسل وجهها بماء زمزم وأن تسموا بالله عليها !!!
وأسأل الله أن يساعدها وأرجوا أن تخبرني بأحوالها .
 

بسمة

عضو متميز
25 أغسطس 2001
2,410
16
0
عظّم الله أجرك أنا لله وانا اليه راجعون

تذكرت قصة حقيقية مشابهه لقصتك ولكن أصعب بقليل

امرأة حملت بعد عشر سنوات

وانجبت طفلة واعلمها الاطباء باستحالة انجاب أطفال غيرها

المهم كبرت هذة الطفلة وكانت الأم متعلقة بها كثيراً

أصيبت البنت بمرض خطير

توفت أثر هذا المرض

كادت الأم أن تجن ولكن بفصل الله ثم مواساة اقربائها وأحبابها رجعت

الىرشدها


والآن رزقها الله بثلاث أبناء

ادعو الله ان يلهم أم الفقيد الصبر والسلوان إنا لله وإنا اليه راجعون
 

ابو امل

عُضْو شَرَفٍ
6 نوفمبر 2001
8,074
23
0
ايتها الأم العزيزة يامن فجعة بموت ولدها عظم الله أجرك وخفف الله عنك مصابك
أيته الأم العزيزة ان مايخفف عنك مصابك في قول قولين وفهمهما ومايعنيان وهما
ان لله وانا اليه راجعون ولا حول ولا قوة الا بالله


ان لله وانا اليه راجعون
نحن جميعا نهايتنا الى الموت لن يخلد أحد ستذهبين انت وكل عزيز لديك وسأذهب أنا وكل عزيز لدي
لا أحد مخلد فقد ذهب الرسل وذهب الملوك ولن يبقى في آخر الأمر الى الله الحي الذي لايموت ..
ومما يخفف مصابك أيتها الأم أن أبنك لم يتلوث بالحرام وأنه باذن الله من أهل الجنة .أتبخلين على فلذة كبدك بالجنة ....
نحن جميعا نسعى الى الجنة بالعمل الدائب والدائم ونبذل المجهود الجبار ونبذل أحيانا حياتنا للفوز بالجنة نحن نسعى لها أما وليدك فقد سعت له الجنة
جعلنا الله واياك وجميع المسلمين من أهلها


لا حول ولا قوة الا بالله

الله هو ذو الحول وذو القوة اذا اراد شيئا فلا راد لقضائة عليك أن تؤمني بالله وبالقدر خيره وشرة
ولن يعيد أبنك الى الحياة حزنك وبكاؤك ولن تستطيعي شيئا فآمني بالله
ولو أن أحد يستطيع ردع الموت لردعه الملوك والجبابرة وذو الثروات ولكن سبحان من يقضي ولا يرد قضائة
اصبري واحتسبي واكسبي من موته الأجر الجزيل بالصبر والاحتساب
وكلنا ميتون