هذه الرسالة تفيد بأنك غير مشترك. للاشتراك الرجاء اضغط هنــا
إذا نسيت كلمة المرور اضغط هنا واتبع التعليمات.
لإرسال كود تفعيل العضوية على بريدك انقر هنــا
لتفعيل عضويتك انقر هنــا







قبول مشرفين جدد بمنتديات الحصن النفسي ... اضغط هنا للتفاصيل وأهلا بك

صفحة 1 من 6 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 11 من 58
  1. Top | #1

    تاريخ التسجيل
    06-02-2006
    اللقب
    عضو إيجابي نشط
    معدل المشاركات
    0.13
    المشاركات
    422
    شكراً
    0
    شُكر 73 مرة في 42 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    9

    الإرشاد المهني ودوره في الاختيار المهني المناسب



    نشأة الارشاد النفسي كعلم له نظرياته وتطبيقاته لم تكن بداياتها في احضان علم النفس بقدر ما كانت في احضان التوجيه المهني الذي بدأ على يد " فرانك بارسونز " ..فالتوجيه المهني هو المصدر الحقيقي للممارسة الارشادية التطبيقية وان كان ينظر للارشاد النفسي بشكل عام كفرع تطبيقي من فروع علم النفس ..ويهمنا هنا الالمام ولو بالماحة يسيرة عن الارشاد المهني والذي يعد فرعا هو الآخر من فروع الارشاد .. وخاصة عندما استقل الارشاد في تسميته عن التوجيه عندما كانا مرتبطين ببعضهما تحت مسمى" التوجيه والارشاد " وان كانت لازالت موجودة هذه التسمية في بعض الدول لارتباطهما وخاصة في المجال التربوي ..وبروز الارشاد المهني لاهتمامه بمستقبل الافراد من الناحية التعليمية والوظيفية حيث يتم ارشاد الطالب -مثلا - للاختيار الدراسي المناسب الذي يقوده الى اختيار مهنته المستقبلية الملائمة وما يتعلق بها من امكانات وظروف ..ويبدأ الارشاد المهني منذ وقت مبكر من حياة الفرد ..اي منذ التحاقه بالدراسة في مرحلة الحضانة أو الروضة ...مرورا بمراحل التعليم العام والجامعي ..الى نهاية الفترة التي تعلم فيها . وفي الفترة التعليمية المبكرة ...حيث يتم سؤال الطفل الصغير عن ماذايود ان يكون في مستقبل حياته ....طبيب ..مهندس ..معلم ..مبرمج حاسب ..طيار ..ممرض .....الخ ؟؟ ولم يعد يمر الاختيار مصادفة وانما اصبح يخضع الى جوانب كثيرة منها فيما يتعلق بميول واستعدادات واتجاهات الفرد نفسه وكيفية صقلها ..ومن يقوم بمساعدته على تحقيق ذلك في مدرسته وبيته وبيئته الاجتماعية ...وكما يتدخل في هذا الموضوع نظرة الوالدين وطموحاتهما التي قد تتعارض مع طموحاته ونظرته المستقبية ..فضلا عن تأثير زملائه وقد لاحظنا كثيرا من الطلاب تخبطوا كثيرا في اختياراتهم بسبب رغبات واتجاهات زملائهم وليس ناتجا من اهتماماتهم الشخصية ...فضلا عن عدم اهتمام مدارسهم ممثلة في المعلمين والمرشد الطلابي او الاخصائي الاجتماعي في المدرسة باختلاف خبراتهم وتجاربهم وتحديد مهامهم واهتماماتهم بالارشاد المهني وتوجيه الطلاب في ضوئه ...وتطور الأمر الى نشوء نظريات علمية تهتم بالرشاد المهني والعلاقة الحميمة بينه والانتقاء المهني وتوظيفه في صالح طموحات هؤلاء الافراد وعلى ضوئها انتشار مراكز ومكاتب تهتم بتوجيه الافراد نحو التخصص المناسب او المهنة الملائمة وكيف يتكيف معها او البحث عن عمل مجز آخر يتوافق معه بشكل مناسب ... أعود فأقول بأن للارشاد المهني اهميته والتي سأتعرض له بالتفصيل من الناحية التطبيقية والاجرائية في حلقات قادمة ..مرحبا برؤاكم وتعليقاتكم ووجهات نظركم واضافاتكم ..وتقبلوا طيب التحية ....." يتبع "

  2. 2 عضو يشكر اسماعيل مفرح على هذه المشاركة:

    قطوة (01-11-2010)

  3. # ADS
    ADS
    Circuit advertisement
    تاريخ التسجيل
    Always
    المشاركات
    Many

     

  4. Top | #2

    تاريخ التسجيل
    17-02-2007
    اللقب
    عُضْو شَرَفٍ
    معدل المشاركات
    0.61
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,746
    شكراً
    0
    شُكر 53 مرة في 33 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    9
    جزاك الله كل خير أخي اسماعيل

    فعلاً فالتوجيه المهني أثر كثيراً على فروع علم النفس الأخرى

    فقد أثر مثلاً على علم نفس الشخصية واختباراته

    ننتظر البقية منك أخي الكريم

    لقد قمت بتنسيق الموضوع حتى تسهل قراءته


  5. Top | #3

    تاريخ التسجيل
    06-02-2006
    اللقب
    عضو إيجابي نشط
    معدل المشاركات
    0.13
    المشاركات
    422
    شكراً
    0
    شُكر 73 مرة في 42 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    9
    وانا بدوري أشكرك الشكر الجزيل اختي الأستاذة نادية ...على المرور والاطلاع والتعقيب على هذا الموضوع وتنسيقه واخراجه بشكل بديع ..وقد سبق لي في مناسبة سابقة ان اخبرتك بالمشاركة في قسم علم النفس المهني للاختصاص في مجال الارشاد ولاهتمامي أكثر بمجال الارشاد المهني ...فشكرا لك على اهتمامك ورعايتك لهذا المجال ولك مني طيب التحية .

  6. Top | #4

    تاريخ التسجيل
    06-02-2006
    اللقب
    عضو إيجابي نشط
    معدل المشاركات
    0.13
    المشاركات
    422
    شكراً
    0
    شُكر 73 مرة في 42 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    9
    تواصلا مع ما بدانا ه في هذا الموضوع حول أهمية الارشاد المهني لكل فرد فينا في مسيرة الحياة من خلال نموّنا المهني فحري بنا ان نستعرض بعض نظريات الارشاد المهني المتعلقة بالاختيار او الانتقاء المهني للتخصص الدراسي في المعهد او الكلية او الجامعة والذي بدوره يقود ه الىالحصول على مهنة المستقبل ..والتي يمكن للمهتمين بتوجيه الطلاب كالمرشدين الطلابيين او المرشدين المدرسيين او الاحصائيين النفسييين والاجتماعيين العاملين في المدارس تو ظيفها في عملية الانتقاء الدراسي في جميع المراحل الدراسية بمافيها الدراسة لما بعد المرحلة الثانوية او حتى الدراسات العليا حيث انها تعطي مؤشرات ايجابية لعمليتي التوجيه والارشاد المدرسي للطلاب .
    من ابرز هذه النظريات نظرية جينزبرج Ginzberg Theory ..وتركز غلى مراحل نمو الفرد منذ صغره بدءا من سن الرابعة والخامسة من العمر واطلق عليها عمر الاختيار التخيلي ...وتتضمن اختيار مبدئي يتزامن مع مرحلة الطفولة واختيار واقعي يبدأ مع بداية مرحلة المراهقة حتى سن العشرين تقريبا اي تنتهي مع الانتهاء من الدراسة الثانوية والبدء في الدراسة لما بعد هذه المرحلة .. ويدور الاختيار التخيلي على تصور الطفل او الفرد ان يكون بمقدوره تكوين مايريده لمستقبله..فاذا سالته عما يريد ان يصبح مستقبلا لاجايك بانه يريد ممارسة مهنة ما قائمة غلى خبراته وثقافته وبيئته الاجتماعية التي يعيش فيها ..ومن خلال مايسمعه ويراه عن الآخرين وليس بناء على استعدادات او قدرات ومهارات معينة بحد ذاتها..اما مرحلة الاختيار المبدئي فهي تاتي تبعا لخبرات الافراد ودرجة نضجهم الشخصي وتتطابق هذه المرحلة المهنية مع فترة المراهقة والتي تتسم بالنمو الانفعالي والاجتماعي والمعرفي المتسارع وما تتسم به من خصائص ينعكس اثرها على المراهق نفسه وعلى اختياره لنوع الدراسة والمهنة ولذا فانه ينبغي على الانظمة التعليمية في بلداننا العربية مراعاة اختيار الطالب للمواد الدراسية واختيار الشعبة الدراسية التي يريدها " علمي ...ادبي ..اداري ...شرعي ...تجاري ...صناعي ...الخ"..وقدصنف جينزبرج هذه المرحلة الى اختيارات تقوم على الميول واخرى على القدرات واخرى على القيم والفترة الانتقالية التي يمر بها المراهق في هذه الفترة... وفيها يبدا الفرد العمل على تكوين خطوات اتخاذ القرار المهني بمساعدة الوالدين والمرشد الطلابي والمعلمين والرفقاء..وفي هذا الاطار ينبغي الافادة من هذه النظرية في المدرسة باثراء انواع النشاط المقدم الى ابنائنا الطلاب ومن ابرزها الاستفادة من دليل الطالب التعليمي والمهني في جميع المراحل الدراسية بما فيها المرحلة الابتدائية وعمل مسابقات ومقالات وجلسات جمعية ولوحات تتضمن الفرص التعليمية المستقبلية للطلاب وكذلك اثراء الزيارات والرحلات لمواقع العمل والانتاج من مؤسسات وشركات ومصانع ومستشفيات ومعامل ومخترات وغيرها ..كما ينبغي ان تتضمن المناهج الدراسية معلومات عن المهن ومدى تناسبها مع مراحل النمو المختلفة ..وينبغي التركيز على اثراء دور التوجيه والارشاد المهني في المدارس بما يتطلبه تنمية وتأهيل المرشد الطلابي وتزويده بالبرامج المتميزة في هذا المجال ...." يتبع "

  7. شكر لـ اسماعيل مفرح على هذه المشاركة من:


  8. Top | #5

    تاريخ التسجيل
    17-02-2007
    اللقب
    عُضْو شَرَفٍ
    معدل المشاركات
    0.61
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,746
    شكراً
    0
    شُكر 53 مرة في 33 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    9
    معلومات جداً مهمة

    أول مرة أسمع بهذه النظرية

    طبعاً قرأت عن نظرياته في علم النفس التربوي وعن طبيعة الذكاء ولكن هذه النظرية فهي أول مرة أسمع فيها

    ننتظر المزيد منك استاذنا الفاضل

    جزاك الله كل خير

  9. Top | #6

    تاريخ التسجيل
    28-09-2004
    اللقب
    مشرف عام سابق
    معدل المشاركات
    0.78
    العمر
    32
    المشاركات
    2,910
    شكراً
    144
    شُكر 179 مرة في 108 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    14
    مشكور أستاذي الفاضل/ اسماعيل مفرح

    ذكرتَ نقطة على غاية من الأهمية، وهي:


    ينبغي ان تتضمن المناهج الدراسية معلومات عن المهن ومدى تناسبها مع مراحل النمو المختلفة
    حتى تتفتح الآفاق وتنفتح أمام النشء..

    شكرا جزيلا على التطرق لهذا الموضوع الهام

    محمد حمزة
    استمع للقرآن الكريم:

    www.tvquran.com


    لولا دمشقُ لمَا كانت طُـليطلة
    ولا زهَتْ ببني العباس بغدان

    -أمير الشعراء-

  10. Top | #7

    تاريخ التسجيل
    06-02-2006
    اللقب
    عضو إيجابي نشط
    معدل المشاركات
    0.13
    المشاركات
    422
    شكراً
    0
    شُكر 73 مرة في 42 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    9
    الاخت الكريمة /نادية ملحيس وفقها الله بالنسبة لنظرية جينزبرج فتعتبر من أبرز نظريات الارشاد المهني وهي من اوائل النظريات التي تطرقت الى الاختيار المهني وربطه بخصائص النمو وحاجاته ومطالبه المختلفة ..ومن الطبيعي ان لا تجدي هذه النظرية ومثيلاتها في اطار علم النفس التربوي والتعليمي ولكنك من الممكن ان تجيها ضمن نظريات علم النفس المهني اوضمن نظريات الارشاد المهني ...كماانني ساستعرض بقية النظريات المهنية لاحقا وتطبيقاتها...شاكرا لك اهتمامك وتقبلي طيب التحية.

  11. Top | #8

    تاريخ التسجيل
    06-02-2006
    اللقب
    عضو إيجابي نشط
    معدل المشاركات
    0.13
    المشاركات
    422
    شكراً
    0
    شُكر 73 مرة في 42 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    9
    اخي الفاضل الاستاذ/ محمد حمزة مع التحية الطيبة ...شاكرا لك المرور والتعقيب على الموضوع ...اما فيما يتعلق باهمية تضمن بعض المناهج معلومات عن الفرص المهنية المتوفرة في سوق العمل المهني فالغرض من ذلك الاسهام في تبصير الطلاب بعالم المهن المترامي الاطراف وكذلك ما يتوفر في سوق المهن من وظائف واعمال وفرص مختلفة لتزويدهم بجرعات معرفية في هذا الجانب ..مع تقديري وامتناني .

  12. Top | #9

    تاريخ التسجيل
    06-02-2006
    اللقب
    عضو إيجابي نشط
    معدل المشاركات
    0.13
    المشاركات
    422
    شكراً
    0
    شُكر 73 مرة في 42 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    9
    ويسير بنا الركب مع نظريات الارشاد المهني ذات الارتباط بالانتقاء او الاختيار المهني ..ومنها نظرية آن روAnne Roe Theory
    وآن رو عالمة نفس اكلينيكي اهتمت بالارشاد المهني من زاوية التحليل النفسي حيث انها ربطت بين الاختيار المهني كسلوك وبناء الشخصية فقد قامت بدراسات عديدة على شاغلي بعض المهن كالفنانين والمهندسين والاخصائيين الاجتماعيين وعلماء الاحياء وغيرهم للتعرف على الفروق في شخصياتهم وعلاقتها بالمهن التي يشتغلون فيها ..وترى رو بان شاغلي المهن بشكل عام يختارون مهنهم بطريقة لا شعورية وقد لايكون لهم دخل في انتقاء هذه المهن حيث ان نوع التنشئة الاسرية مسؤول كل المسؤولية عن اختياراتهم ..حيث ان الوالدين الذين يقومون بتنشئة ابنائهم وفقا لنمط يقوم على التساهل ووالحماية العاطفية الزائدة ..اي الدلال الزائد... او القسوة الزائدة فان ابناءهم غالبا ما يختارون مهنا متواضعة كالمهن الخدمية ..سفرجي ..نادل ..قهوجي ..عامل ..سائق ..مراسل ..الخ وهذا يعود الى تعودهم اما على تلبية طلباتهم فيعتمدون على الغير في تحقيق رغباتهم .. واما على الرفض الدائم عطفا على الاسلوب القاسي الذي تلقوه من والديهم فبالتالي لا يتمكنون من مواصلة تعليمهم للحصول على مهنة مناسبة وبالمقابل فان التربية والتنشئة التي تقوم على الرعاية المتوازنة دون تدليل أو قسوة وانما تبنى على فهم احتياجات الاطفال ومطالب نموهم وتحفيزهم على العطاء في مجال دراستهم وبالتالي يؤدي الى اختيارهم مستقبلا لمهن علمية وتطبيقية كمهن الطب والهندسة والعلوم والحاسب وغيرهم ..وبامكانهم ان يصبحوا من العلماء المشهورين في هذه التخصصات .
    أيّا كانت نظرة هذه النظرية نحو مزاولة المهن سواء كانت خدمية اوعلمية تطبيقية وفقا لاسلوب التنشئة كما ترى هذه الباحثة -آن رو - وما وجّه لها من نقد.. فأنه يمكن الافادة منها من قبل العاملين المختصين في المدارس وخاصة المرشدين الطلابيين والاخصائيين في علم النفس المدرسي والاخصائيين الاجتماعيين والمعلمين من ذوي الاهتمامات بالطلاب وتحفيزهم وذلك من خلال تحسين وتهيئة بيئة الطلاب في المدارس وفي اسرهم وتوعية معلميهم ووالديهم واسرهم باهمية التوازن في المعاملة الاسرية والمدرسية وان تكون مبنية على الفهم والاحترام والتقدير دون تطرف حتى يتمكن الطلاب انفسهم من انجاز مهامهم الدراسية في أمن وسلامة دون انتهاك لشخصياتهم او التقليل منها وبالتالي فان اختياراتهم المهنية ستكون اكثر مناسبة وملاءمة لتطلعاتهم واتجاهاتهم وبالتالي ستكون المهن اما تطبيقية اوخدمية أو بين بين ..وهذا قد يكون مناسبا لهم ..." يتبع "

  13. شكر لـ اسماعيل مفرح على هذه المشاركة من:


  14. Top | #10

    تاريخ التسجيل
    17-02-2007
    اللقب
    عُضْو شَرَفٍ
    معدل المشاركات
    0.61
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    1,746
    شكراً
    0
    شُكر 53 مرة في 33 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    9
    مع هذه النظرية

    التنشئة الأسرية تلعب أكبر دور في بناء مفهوم الذات ونظرة الفرد لذاته وتلعب دوراً أيضاً في اتخاذه خياراته وقراراته

    ننتظر بقية الموضوع أ. اسماعيل

  15. Top | #11

    تاريخ التسجيل
    28-09-2004
    اللقب
    مشرف عام سابق
    معدل المشاركات
    0.78
    العمر
    32
    المشاركات
    2,910
    شكراً
    144
    شُكر 179 مرة في 108 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    14
    متابعين أستاذ إسماعيل...

    وكأني بالاختيارات المهنية في بلادنا تقوم أغلبها على الفرص ويفرضها البحث عن لقمة العيش.. وعموما أغلب العاملين إنما ينتقون هذه الوظيفة لا تلك بحثا عن الدخل الأعلى، والله أعلم..

    محمد حمزة
    استمع للقرآن الكريم:

    www.tvquran.com


    لولا دمشقُ لمَا كانت طُـليطلة
    ولا زهَتْ ببني العباس بغدان

    -أمير الشعراء-

صفحة 1 من 6 123 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. وضع الرجل المناسب في المكان المناسب(الإرشاد المهني)
    بواسطة ابراهيم الدريعي في المنتدى بوابة علم النفس المهني
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 18-06-2011, 04:43 AM
  2. وضع الرجل المناسب في المكان المناسب(الإرشاد المهني)
    بواسطة ابراهيم الدريعي في المنتدى بوابة علم النفس والصحة النفسية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-05-2011, 10:07 PM
  3. وضع الرجل المناسب في المكان المناسب(الإرشاد المهني)
    بواسطة ابراهيم الدريعي في المنتدى بوابة علم النفس والصحة النفسية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 05-05-2011, 12:17 PM
  4. الإرشاد المهني إلى أين ؟
    بواسطة ابراهيم الدريعي في المنتدى بوابة علم النفس المهني
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 29-10-2006, 11:43 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

 

إخلاء مسئولية .. كل مايقدم في (الحصن النفسي - BAfree.net) من معلومات ودورات وخدمات مجانية هو من أجل تطوير الزائر/العضو وتثقيفه ودعمه أخلاقيا ونفسيا واجتماعيا .. المعلومات والإستشارات بكافة أنواعها هي بغرض التثقيف والتعليم والدعم ولاتغني عن التشخيص الدقيق المقدم مباشرة من المختصين .. إدارة الموقع تعمل قدر جهدها لمتابعة الجديد والتحقق من دقة المعلومات الواردة هنا إلا أنها لاتضمن دقة كافة المعلومات إما لأخطاء غير مقصودة أو لوجود أبحاث جديدة قد تثبت خطأ ماهو موجود مما لم يتم مراجعته وتحديثه بعد .. إدارة الموقع تخلي مسئوليتها من أي استخدام خاطئ للمعلومات الواردة هنا أو إستخدامها بديلا للتشخيص والعلاج تحت إشراف المختصين .. كما يتحمل العضو مسئولية مايكتبه في المنتدى.

Sitemap