هذه الرسالة تفيد بأنك غير مشترك. للاشتراك الرجاء اضغط هنــا
إذا نسيت كلمة المرور اضغط هنا واتبع التعليمات.
لإرسال كود تفعيل العضوية على بريدك انقر هنــا
لتفعيل عضويتك انقر هنــا







قبول مشرفين جدد بمنتديات الحصن النفسي ... اضغط هنا للتفاصيل وأهلا بك

النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. Top | #1

    تاريخ التسجيل
    21-10-2001
    اللقب
    عضو إيجابي متميز
    معدل المشاركات
    1.75
    العمر
    31
    المشاركات
    8,339
    شكراً
    0
    شُكر 84 مرة في 57 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    22

    ~~الــــــــــــورد : لكل لـــــــــــون رمز ~~














    الورد : لكل لون رمز
    المصدر: سلسلة مقالات " من التــراث "

    جريدة القبس الكويتية – يناير 1997

    ألوان الورد وما ترمز اليه

    سبق الحديث عن ألوان الورد، وعن اللون الأسود بالذات، وهل كان موجودا فعلا أم لا. ومن الألوان الشهيرة للورد، المعروفة عند العرب، لونان: الأحمر والأبيض. ولم تذكر أشعارهم أكثر من ذلك، إلا ما ورد في أبيات معدودة عن الورد الأسود.

    وكما هي الحال عند الشعوب كافة، مما يحكي عن الألوان وما ترمز إليه، فالأحمر يرمز إلى الحب، والأصفر إلى الحسد وهكذا، فإن كتب الأدب الأدب والمراجع تذكر، أن كل لون من ألوان الورد كان يرمز لشيء وكثيرا ما ربط اللون بحدث فاللون الأبيض، لون العروس، ويدل على البراءة والعفاف. والأحمر لون الإثارة والشهوة، لون الحب . أما الأصفر فهو لون الغيرة وحب التملك.

    الألوان في الورد
    وكان لتلك الألوان في الورد، نصيب وافر من وصف الشعراء، ولئن كانت الألوان المعروفة أو المشهورة هي الأساس، كالأحمر الذي أصبح الورد تعبيرا مرادفا له فإن ألوانا غريبة للورد كالأزرق والأسود، قد ورد ذكرها عند شعراء العرب، كما أسلفنا، وقد وردت أبيات يذكر فيها الشاعر الورد الأزرق، وبه وارد من الورد قد أينع في رقة الهواء اللطيف.


    شبهوه بدمعة العاشق الآلــــف نالته جفوة من أليــــــــــــــــف
    فهو يحكيه رقة ومثال القــــرص لونـــا قد خد ظبي ثريــــــــــف
    ورق أزرق كزرق يواقيــــــــــــت تطلعن من لجين، مشــــــــوق


    وقد كتب هذه الأبيات الشاعر العربي، مؤيد الدين الطغرائي، ولكن ذكر اللون الأزرق، لا يؤكد وجود الورد الأزرق، وقد يكون المقصود به، بعض ألوان الزهور البرية، التي يميل لونها إلى الزرقة، وليس الورد بحد ذاته وقد يكون الشاعر قد جمع لون هذه الأزاهير مع الورد فظهر وكان المقصود ورد ذو لون أزرق ... واللون الأبيض على الدوام له ميزة على غيره، ولذلك اعتبر ورد العرس، ودليل البراءة والعفة، فالعفاف كان من الصفات المميزة للعروس عند العرب، وبهرجة العرس والاحتفال به دليل على الحفاوة والتقدير ليوم العرس، ولذلك اعتبر العرب أن البياض في الورد فيه من الحياة والأمل والجمال ما جعلهم يعتبرونه كذلك فأبن المعتز يقول في الورد الأبيض:


    أتاك الورد مبيضا مصونــــــــــــه كمعشوق تكنفه صــــــــــــدود
    كأن وجوهه لما توافقـــــــــــــت بدور في مطالعها ســــــــــعود
    بياض في جوانبه احمـــــــــــرار كما احمرت من الخجل الخــدود


    لون العرس
    فأبن المعتز يعتبر الورد الأبيض دليل السعد والنعمة ولعل ذلك أيضا ما دفع على اعتباره لون العرس، فباللون الأبيض يتمنى الناس للعروسين السعادة والنعمة فيهدونهما الورد الأبيض وهذا التقليد ما زال سائدا إلى حد كبير، في أيامنا هذه، فالأزهار البيضاء هي المفضلة تهدي في الأعراس وتقدم أطباقها للعروسين تهنئة وتمنيات بالسعادة والرفاه، فلذلك نرى هذا اللون يرف بجناحيه في باحات الأعراس، ويغطي المساحات المختلفة فينشر شعورا بالفرح والجمال والزهو والانفتاح، نادرا ما يحدثه غيره من الألوان.


    وأما الورد الأصفر، لون الغيرة، فقد ذكره العرب مادحين كما في البيتين:

    رعى الله وردا غدا أصفـــــــرا يهيا نضيرا يحاكي النضـــــارا
    وسقى غصونا به أثمــــــــرت وحملن منه شموســا صفـارا

    والغريب أن العرب اهتموا باللون الأخضر، واعتبروه لون الأمل، لون المستقبل، لون الشباب، ويرمز إلى التجدد الدائم والتغيير، وقد يكون دلالة على ذلك أن هذا اللون، استخدم في معظم الألوان الوطنية لأعلام الدول العربية، كما أن له دلالة دينية، فالمسلمون المجاهدون، كانوا يحملون الرايات الخضراء أمام جيوش المسلمين دلالة على التفاؤل بالنصر والأمل فيه.

    وحتى اللون الاسودين والورد الأسود، كان له رمز عندهم فهو لون الحزن واليأس، واعتبره البعض منهم رمز الرصانة والنبل، كما قال الشاعر:

    لك أسود ورد ظل يلحظنـــــــا من الرياض بأحداث اليعافيـــر
    كأنها وجنات الزنج نقطهــــــــا كف الأمام بأنصاف الدنانيـــــر


    نفحة جمالية
    ومهما يكن من أمر ذكر الألوان، ورموزها عند العرب وشعرائهم، ففي الواقع طغى على الورد عندهم لونان، هما اللون الأبيض واللون الأحمر، فاستأثرا بالجزء الأكبر من الشعر العربي في الورد، بل يمكننا القول، أنه لا مجال للمقارنة بين الأشعار التي قيلت في كل منهما وبين ما قيل في غيرهما من الألوان، إذ لم تخرج هذه عن كونها تلوينا معينا، أو نفحة جمالية، أو إلتفاتة أ و تفكها. وهذا ما يؤكده مجمل الشعر العربي الذي قيل في الورد، وغيرها كان نوعا من الترف الشعري ليس إلا.


    يقول الشاعر أبو الحسن حازم القرطاجني يصف وردة بيضاء:

    ومبيضة الأثواب تدعى بـــــــوردة تقل لها الأشباه عند التماسها
    أنا فت على ساق لتشرب عندما أشارت لها البــروق بكأســــها
    كجارية قامت ببيض غلائــــــــــل مرفعة أذيالها فــــوق رأســـها
    وجمع أمية بن أبي الصلت الأندلسي، بين وصف الورد الأبيض والأحمر في بيتين، عندما حضرت أطباق ورد بين يدي الرؤساء فقال:

    كأنما الورد الذي نشــــــــــــــره يعبق من طيب معاليكـــــــــــــــا
    دماء أعدائك مسفوكــــــــــــــــة قد قابلت بيـض أياديكـــــــــــــــا
    وإلى اهتمامهم بالورد الأبيض، اهتم الشعراء بالورد الأحمر اهتماما بالغا، وتناولوه في أشعارهم بتوسع وعناية. يقول ابن خفاجة في الورد الأحمر:

    ومائسة تزهى، وقد خلع الحيـا عليها حلى حمرا، وأردية خضـــرا
    يذوب لها ريق الغمامة فضـــــة ويجمد في أعطافها ذهبا نضــــرا
    ويقول أبو الحسن بن المغليظ في الورد الأحمر:

    ولما تبدى الورد فوق غصونــــــــــــــه وذكرني بالورد في صفحة الخــــــــد
    ذكرت به من خده لي روضــــــــــــــــة تهيم بها من حسنها روضة الـــــــورد
    فقلت لمن عهدي له مثل عهـــــــــــده سقاك الحياة من صاحب حافظ العهد
    وقلت اسقني كأسا على طيب ذكرها فإني مشغوف بها بينكم وحــــــــدي

    وقد وزع ابن هانئ في أبيات له في وصف الورد الأحمر، والنرجس والياسمين، فالورد الأحمر للمعشوق، والنرجس الأصفر للعاشق وقد أضاف إليهما عنصرا ثالثا وهو الرقيب فأعطاه اللون الأبيض فقال:

    الورد في رامشنة من نرجـــــــــــــس والياسمين وكلهن غريــــــــــــــــــــب
    فأحمر ذا وأصفر ذو أبيــــــــــــــــض ذا فبدت دلائل أمرهن عجيــــــــــــــــــب
    فكأن هذا عاشـــــق وكــــــــــــأن ذاك معشــــق وكأن ذاك رقيـــــــــــــــــب

    وكذلك الأمر فإن الإشارة إلى وصف العاشق شمل أيضا الرقيب والعاذل والرسول والرسائل إضافة إلى ذكر المواعيد واللقاءات والمعاتبات والوصف والهجر والسلوان، وقال عبيد الله بن باديس في وصف الورد الأحمر:

    أهدى إليك نخبة من عنـــــــــــــــــــده زمن الربيع الطلق باكـــــــــــــــر ورده
    يحكي الحبيب سرى لوعد محبــــــــــة في طيب تفتحه وحمرة خــــــــــــــده






  2. 3 عضو يشكر شذى النجيع على هذه المشاركة:


  3. # ADS
    ADS
    Circuit advertisement
    تاريخ التسجيل
    Always
    العمر
    2010
    المشاركات
    Many

     

  4. Top | #2
    "واثقة ٱﻟـخُـطـى •●
    سلم هالادين
    معلومات لطيفه وخفيفه
    يجزيكي الخير

  5. Top | #3

    تاريخ التسجيل
    05-06-2010
    اللقب
    مُشْرِفُـة سَابِقة
    معدل المشاركات
    4.76
    العمر
    23
    المشاركات
    7,664
    مقالات المدونة
    1
    شكراً
    26,064
    شُكر 11,823 مرة في 5,013 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    131
    جزاك الله خير
    أنــــــــــت

    أنت لست العنوان الذي أعطيته لنفسك أو أعطاه لك الآخرين
    أنت لست أكتئاب أو قلق أو أحباط أو توتر أو فشل
    أنت لست سنك أو وزنك أو شكلك أو حجمك أو لونك
    أنت لست الماضي ولآ الحاضر ولآ المستقبل

    أنت أفضل مخلوق خلقه الله عز وجل
    أنت الذي سخر لك السموات والأرض
    أنت الذي خلقك بيده الكريمة
    أنت الذي جعل الملائكة تسجد له
    أنت معجزات × معجزات
    فلو كان أي إنسان في الدنيا حقق أي شيء
    يمكنك أنت أيضاً أن تحققه بل وتتفوق عليه بإذن الله تعالى

  6. Top | #4

    تاريخ التسجيل
    07-03-2011
    اللقب
    نائب مشرف عام سابق
    معدل المشاركات
    11.75
    الدولة
    ღ الحصن ღ
    المشاركات
    15,699
    مقالات المدونة
    27
    شكراً
    22,333
    شُكر 36,160 مرة في 13,264 مشاركة
    معدل تقييم المستوى
    380
    ممتع وجميل
    للرفع...بارك الله فيكِ

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

 

إخلاء مسئولية .. كل مايقدم في (الحصن النفسي - BAfree.net) من معلومات ودورات وخدمات مجانية هو من أجل تطوير الزائر/العضو وتثقيفه ودعمه أخلاقيا ونفسيا واجتماعيا .. المعلومات والإستشارات بكافة أنواعها هي بغرض التثقيف والتعليم والدعم ولاتغني عن التشخيص الدقيق المقدم مباشرة من المختصين .. إدارة الموقع تعمل قدر جهدها لمتابعة الجديد والتحقق من دقة المعلومات الواردة هنا إلا أنها لاتضمن دقة كافة المعلومات إما لأخطاء غير مقصودة أو لوجود أبحاث جديدة قد تثبت خطأ ماهو موجود مما لم يتم مراجعته وتحديثه بعد .. إدارة الموقع تخلي مسئوليتها من أي استخدام خاطئ للمعلومات الواردة هنا أو إستخدامها بديلا للتشخيص والعلاج تحت إشراف المختصين .. كما يتحمل العضو مسئولية مايكتبه في المنتدى.

Sitemap