تقول الشركة المنتجة أن الجهاز لن يزيد سعره في الأسواق عن 60 دولارا


وافقت هيئة الأغذية والأدوية الأمريكية على طرح جهاز منزلي للكشف عن الإصابة بمرض نقص المناعة "الايدز" في الأسواق.
ومن المتوقع أن يطرح جهاز " اوراكويك" للبيع أمام الجماهير في غضون الأشهر المقبلة.


ويعمل " اوراكويك" عن طريق الحصول على عينة من اللعاب وتظهر نتائج الفحص في غضون 20 إلى 40 دقيقة.
وتقدر الحكومة الأمريكية عدد المصابين بفيروس الايدز في الولايات المتحدة بحوالي مليون ومئتي ألف شخص ولكن ما يقرب من عشرين في المئة منهم لا يعرفون حقيقة إصابتهم بالفيروس.
وتأمل هيئة الأغذية والأدوية الأمريكية أن يصبح هذا الجهاز، الذي يمكن الحصول عليه دون شهادة طبية، في متناول كل الناس وبخاصة الذين لم يخضعوا لفحوصات من قبل.
ولكنها أشارت إلى أن نتائج هذا الاختبار لن تكون دقيقة بنسبة 100 في المئة وطالبت أي شخص بضرورة إجراء فحوص إضافية في مراكز طبية للتأكد من النتائج.
ومن المتوقع أن يباع جهاز " اوراكويك" فيما يقرب من 30 ألف صيدلية ومتجر في أنحاء البلاد، إضافة إلى طرحه للبيع على شبكة الانترنت.
ولم تعلن شركة " اوراشور" المصنعة للجهاز عن سعره حتى الآن ولكنها أكدت أنه لن يتعدى 60 دولارا.
وقال دوغلاس مايكل الرئيس التنفيذي للشركة إنه " يتوقع أن يعرض هذا المنتج في كافة منافذ البيع الكبرى" مضيفا أن شركته ستقوم بحملة تسويق ضخمة.
وفور الإعلان عن تسويق المنتج، أعربت جماعات مكافحة مرض الايدز عن سعادتها بهذا القرار.
ونقلت وكالة اسوشيتدبرس عن توم دونهيو مؤسس منظمة " هو از بوسيتيف" "who is positive" قوله إن " جهاز الاختبار سيمكن الفرد من معرفة حقيقية إصابته بفيروس الايدز على طريقته".
يذكر أن المراكز الطبية والمتخصصة تستخدم جهاز " اوراكويك" منذ عام 2002 ولكن هذه هي المرة الأولى التي سيطرح في الأسواق ليكون في متناول الجميع.