المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : للرجل المتزوج...متى تريد ان تتزوج بأخرى؟؟



لينا
06-07-2002, 03:28 AM
بينما كنت فى احدى قاعات المحاضرات بالجامعه مع صديقاتى نتحدث حتى اخذنا الحديث الى الرجل وانتهى بسؤال.....مذا تفعلين لو تزوج زوجك عليكى؟؟؟
تنوعت الاجابات الى ان تفاجأت باحدى صديقاتى تقول انا اوافق على ان تحمل مرارة خيانته لى ولكن لايتزوج غيرى.....
اندهشت كيف يصل تفكيرها الى هذه الدرجه....الاسلام حلل له الزواج باربع صاينة له وحفظا......ولكن بصراحه من هى التى تقبل بأن يتزوج عليها زوجها.....الا اذا قصرت فى اداء حقوقه الواجبه.....وكل امرأه بالفطره تغار على زوجها وترفض ان يتزوج عليها او تشاركه مع اخرى..او بما يسمى ><الضره><...بعد ذلك تدرج حديثنا بذات الموضوع الى تسمية الضره بسارقة الازواج....اعتبرنه صديقاتى وانا منهم بصراحه سرقة ازواج...لانه كل امرأه لاتقبل بان يتزوج زوجها عليها ولكن انظرو الى طبيعتها حيث انها لو اتى لها عريس قد تقبل ان تكون زوجه ثانيه.....
قالت احدى صديقاتى المفروض ان يحاسب القانون النساء التى يتجرأن ويخطفن الزوج....لان بعض القصص تأتى من صديقات عزيزات للزوجه يكن بعد ذلك ضره لها....فى هذا اعتبره فعلا سرقة للزوج وخيانه للصداقه..ولكن لايستدعى القانون ابدا فقد شبهنه كعمليه سطو على مصرف ..والرجل له حق الزواج باخرى حسب تعاليم الدين ولكن اذا رأى قصور من زوجته..وطبعا ليس جميع من يتزوجن بسبب قصور من جانب زوجته...ولكن ماذا يقول الرجل ؟؟؟؟تحت اى ظروف يقرر فيها ان يتزوج على زوجته؟؟؟؟وماهى الاسباب....هذا انتظره منكم اخوتى الاعزاء.....

mustafa
06-07-2002, 03:51 AM
الاخت لينا ، سلام الله عليك
ساكتب رادا وافيا لاحقا ، لكني الآن سأكتفي بالإشارة إلى أن قانون الأحوال الشخصية في المغرب قد خطا خطوات متقدمة نوعا ما ، لا أعرف قوانين الدول الإسلامية الأخرى . لقد وضع شرطا أساسيا هو موافقة الزوجة الأولى على ذلك
و بقوة القانون لا يمكن لأي رجل أن يتزوج امرأة أخرى إلا بموافقة مكتوبة و مصادق عليها من طرف الشريكة الأولى...
و شكرا:)موافقة الزوجة الأولى

ابو امل
06-07-2002, 08:10 AM
أختي لينا دخلت فقط لأجاوب على سؤالك
والجواب هو :
غدا ان أمكن
والا فبعد غد
وتحياتي ,,,,,,

أبــ فيصل ـــو
06-07-2002, 09:23 AM
الأخت لينا ..

لقد أباح الله للرجل الزواج بأربع نساء ، بشرط العدل .. و ليس " اذا رأى قصور من زوجته " كما ذكرتِ.

الأسباب التي تدعو الرجل للزواج من ثانية أو ثالثة و رابعة أسباب متعددة ، و ليس بالضرورة قصور من زوجته أو زوجاته .. فالخالق عز و جل لم يبح تعدد الزوجات كعقوبة للمرأة في حال تقصيرها بواجباتها و إنما جاءت الإباحة لأسباب إجتماعية متعددة تصب في مجملها في صالح المجتمع عامة .. و المرأة خاصة .. أذكر منها :

1- القضاء على العنوسة و ما يترتب عليها من مفاسد اجتماعية و ظلم للمرأة نفسها .. فحينما يتناقص عدد الرجال و يزداد عدد النساء في مجتمع ما لأسباب مختلفة .. كهجرة الشباب من بلادهم .. أو الحروب .. و غيرها يصبح الحل الأمثل هو التعدد.

2- إنتشال من فقدت زوجها و ليس لها عائل بعده .. من الفقر و الضياع .. خاصة إذا كان لها أولاد .. فالشاب الغير متزوج قد لا يجد في مثل هذه المرأة شريكة الحياة المناسبة .. و لكن الرجل المتزوج يستطيع أن يتزوجها للإنفاق عليها و على أولادها و تربيتهم و العناية بهم .. و له في ذلك أجرٌ كبير.

3- زيادة و تقوية الروابط بين القبائل و الأسر .. فقد يلجأ المتزوج للزواج من زوجة أخرى من أسرة يرغب في تقوية صلات عائلته بها لأي سبب كان .. إقتصايا أو اجتماعيا و غيره.

4- الإكثار من النسل .. فالرسول عليه السلام يقول " تزاوجوا - أو تناكحوا - تكاثروا فإني أباهي بكم الأمم يوم القيامة " أو كما قال صلى الله عليه و سلم.

5- قد يكون في التعدد إنقاذ للمرأة من الطلاق .. ففي حالات كثيرة .. و عندما لا تسير الحياة الزوجية بين الزوجين على ما يرام .. قد يختار الرجل الزواج بأخرى بدل أن يطلّق زوجته الأولى فتشقى هي .. و يضيع معها الأولاد.

و هناك أسباب أخرى و حكمة يعلمها الله سبحانه .

إن الله الذي وضع هذا التشريع .. هو نفسه الله خالق المرأة بخصائصها و غرائزها .. و منها الغيرة .. و لكنه سبحانه و تعالى لم يكن ظالماً للمرأة .. فقد جعل للمرأة " الأم " منزلة لا ترقى لها منزلة .. فجعل دخول الجنة مرهون برضى الأم .. و توعّد من لم يعدل بين النساء " الزوجات " بأشد العذاب .. و جعل الإحسان للنساء " البنات و الأخوات " طريقاً لدخول الجنة.

إن ما ذكرته سابقا .. هو ما يجب أن يكون .. و أعلم أن واقع الحال لا يتماشى مع ذلك في حالات كثيرة .. و أن الكثير من الرجال إتخذ إباحة التعدد كسوط يلوّح به في وجه زوجته كلما طاب له ذلك .. و لكن لا يجوز أن نضع اللوم على التشريع .. بل نلوم الممارسة الخاطئة للتشريع .. فلا نناقش التعدد ذاته .. بل نناقش سوء استخدام الرجل لهذا الحق.

هناك أمر آخر .. لقد كان تعدد الزوجات أمراً مقبولاً و عادياً جدا عند العرب إلى عهد قريب .. حتى غزت أجهزة التلفزيون .. بمسلسلاتها المصرية بيوتنا .. و وجد فيها دعاة ما يسمى بحرية المرأة و مساواتها و حقوقها .. خير وسيلة للتأثير في مجتمعاتنا .. و يعلم الله أنهم لا يريدون الخير لا للمرأة و لا للمجتمع.

الأخ مصطفى :

أستغرب منك هذه العبارة " أن قانون الأحوال الشخصية في المغرب قد خطا خطوات متقدمة نوعا ما " و أتساءل .. متقدمة على ماذا ؟؟؟ على تشريع ربنا ؟؟ إن الله لم يضع هذا الشرط .. فكيف يجوز لبشرٍ أن يحرّم ما أباح الله ؟؟

أما عني أنا شخصياً .. فلن أتوانى عن الزواج بالثانية .. لأي من الأسباب التي ذكرت أعلاه:)

تحياتي

mustafa
06-07-2002, 02:18 PM
السلام عليكم
إن قانون الأحوال الشخصية ليس قانونا ربانيا منزلا ، بل اجتهاد بشري يتماشى مع التشريع الرباني ، و كون الزواج بأربعة ليس حقا مطلقا ، فقد وضع المشرع المغربي شروطا تتماشى و حقوق المراة ، بحيث لا يطلق العنان للرجل ان يتزوج من ثانية من اجل الزواج فقط ، بل يعطيها الحق إن لم ترد أن تطلب الطلاق و لها الحق في ذلك غن لم يكن سبب شرعي يدفع الزوج للزواج مرة ثانية.
و حتى الطلاق لا يمكن تطليق امراة في غيابها ،يجب أن تكون حاضرة أمام القاضي ، لإتمام الطلاق ، إلا إذا هجرت البيت الزوجية و لم تستجب لاستدعاء القاضي ...
أكرر أن المدونة ليست تشريعا إلاهيا بل هو بشري و قابل للاجتهاد
شكرا

أبــ فيصل ـــو
06-07-2002, 02:52 PM
أخي مصطفى

لا اختلف معك بأن قانون الأحوال الشخصية هو اجتهاد بشري .. و قانون وضعي .. و لكنه في الدول التي تطبقه أصبح ملزماً للناس .. و هنا مكمن الخطر .. و الوقوع في المحظور .. إذ أن تلك الدول ألغت .. أو قيّدت قانوناً إلهيّاً و استبدلته بقانون وضعي ..

يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم " ثلاثٌ جدهن جد و هزلهن جد .. العتق و الزواج و الطلاق " أو كما قال عليه الصلاة و السلام .. فكيف لا يقع طلاق إلا أمام القاضي و بحضور الزوجة؟؟ .. أخي .. الطلاق يقع بمجرد أن يتفوه الزوج بكلمة الطلاق .. و يرى بعض العلماء وجوب توفر شروط معينة لوقوع الطلاق .. ليس من بينها القاضي .. أو ولي الأمر!

تقول " أكرر أن المدونة ليست تشريعا إلاهيا بل هو بشري و قابل للاجتهاد "

و أنا أتساءل .. و هل يكون اجتهاد في أمور قد حسمها القرآن .. و حسمتها الأحاديث النبوية و السنّة المطهرة ؟؟

و تقول " فقد وضع المشرع المغربي شروطا تتماشى و حقوق المراة "

و هل أغفل الله حقوق المرأة حين أنزل سورة النساء مفصّلا ما للمرأة و ما للرجل من حقوق تنظّم العلاقة الزوجية ؟؟

إخواني ... حتى لا نقع في الكفر .. علينا أن نكون حذرين حينما نتحدث في أمور الدين .. و أن نفرّق بين التشريع .. و بين الممارسات .. فالتشريع الإلهي .. خاصة في الأمور المحسومة التي لا خلاف فيها بين علماء الأمة.. لا يجوز التشكيك فيها .. أمّا الممارسات .. فهي التي يجب أن تكون محور أي نقاش.

تحياتي

mustafa
06-07-2002, 07:07 PM
السلام عليكم
بادئ ذي بدء ، أود أن أشكر الأخ الكريم أبو فيصل و الذي مع كل احترامي لرأيه ، أود أن نخرج من المناقشات الفقهية ، و الذي ربما أساء الفهم فيما أرمي إليه ، أنا لست فقيها و لن أتطفل على علم له أناسه ، لكن وجب التوضيح لكي لا أتهم بالكفر ؟؟؟....

أولا : أنا أشير أن الكتاب و السنة هما مصدر التشريع و أساسه في أية مدونة للأحوال الشخصية ، لكن هناك أمور قابلة للتغير و المراجعة لأن مجتمع اليوم ليس هو مجتمع الأئمة الذين اجتهدوا و اختلفوا في بعض الأمور التي لا تمس الجوهر.

ثانيا : عندما يأتي رجل عند القاضي و يقول أنا أريد تطليق امرأتي ، فينفذ القاضي ذلك ، أليس هذا مجحفا في حق امرأة ، دون معرفة القاضي السبب و دعوة المرأة ، لمعرفة هل فعلا تلفظ باليمين و أخذ رأيها ربما تكون هناك ملابسات يجهلها القاضي ، و قد يصلح ذات البين ، و إن لم يستطع فهناك مسألة الأولاد الذين قد يصبحون ضحية مزاج رجل غير مسؤول ، فيحدد لها القاضي النفقة في حينه أو بعد جلسة أخرى ...

ثالثا: إن المشرع مراعاة لتعسف بعض الرجال و المشاكل التي تراكمت لا تحصى و لا تعد ، حيث الآلاف من القضايا كانت تطرح كل سنة بسبب النفقة ، راجع هذا الوضع بتغير النص في سنة 1992

رابعا : سوف لن أعطيك رأيي إن كان هذا جائز في مذهبنا المالكي و غير جائز في مذهب آخر ، لأني لا أستعمل إلا عقلي و أظن أن المدونة لازم عليها مسايرة التحول الاجتماعي ، لأن ديننا لين قابل لمسايرة العصر دون طبعا المس بالجوهر ...
إن كنت متفقا معي ندخل في مناقشة الذي طرحته الأخت لينا
و شكرا
الموضوع المطروح " تعدد الزوجات ":) إن سمحت الأخت لينا بطرحه بالواضح

mustafa
06-07-2002, 08:44 PM
السلام علبكم
لكي لا نتيه بالموضوع في صراعات فقهيه ، قد تكون عقيمة ، لأن الموضوع شائك قد يجرنا إلى متاهات .
الجواب في اعتقادي هو العقل ، فإن كل المشاركين عقلاء ، يبقى الاختلاف في الرأي فضيلة ، نحن جميعا لا نطلب فتوى ، فإن كان كذلك فليصلي كل واحد وراء إمامه ، هذا حنبلي و هذا شافعي ، لا وقت لإحياء بذور الشقاق التي ألصقت بالإسلام عبر العصور....
أما و قد أصبحت عقولنا معتقلة داخل دائرة الخرافة ، التي تبعدنا عن ديننا الذي هو دين العقل .
انظروا إلى عالمنا الإسلامي كم هو غارق في الخرافات و الشعوذة ، بسبب الأمية و الجهل المتفشيين .
انظروا إلى نسبة الأمية في عالمنا الإسلامي لتعرفوا أننا محتاجين إلى عقل عربي متنور ، لنكون في مستوى ديننا ، و فهمه فهما صحيحا ، العادات غلبت العبادات ،و آخرون اتبعوا إلا الظن و ما تهوى الأنفس...

لا يمكن للدين أن يكون رهين قرار أفراد ، إن واقع المرأة و المجتمع لم يعد يحتمل الظلم الاجتماعي و الحيف القانوني و التشدد الفقهي ....

الله تعالى يخبر بأن النساء لسن كلهن ناقصات عقل و دين ، بل مثلهن مثل الرجال ، فيهن صنفان ، الفاسقات مثل امرأة نوح و امرأة لوط ،و منهن المستقيمات مثل امرأة فرعون و مريم.فأما من عميت عنهم الآيات فجعلوهن
صنفا واحدا...
.هذه ليست إلا مقدمة فرضها الموضوع ، لكي نعالجه بالعقل والتعقل بعيدا عن كل مزايدات في أمور ديننا...
يتبع

أبــ فيصل ـــو
06-07-2002, 10:53 PM
أخي الأستاذ مصطفى

يبدو كما قلت أنت بأن هناك سوء فهم .. فالخلاف ليس فقهياً .. الخلاف أخي الكريم أيهما أولى أن يتّبع .. شرع الله أو القوانين الوضعية التي لا تستند إلى الشرع؟؟

أخي الكريم

لن أطيل و لن أخرج عن موضوع الأخت لينا .. و هو تعدد الزوجات ..

يقول تعالى " و إن خفتم ألاّ تعدلوا فواحدة " .. فالشرط الوحيد الذي وضعه الله تعالى هو " العدل " .. و لا أعلم أحداً من الفقهاء السابقين أو اللاحقين أفتى بأن موافقة الزوجة الأولى هو من العدل.

أوافقك الرأي بأننا بحاجة إلى عقل عربي متنور .. و الله سبحانه و تعالى دعى في كثير من الآيات للتفكّر و التأمل .. و ترك الباب مفتوحاً للإجتهاد في أمور كثيرة .. و قد إختلفت فتاوى الصحابة في عدة أمور .. و قال صلى الله عليه و سلم في ذلك " أصحابي كالنجوم بأيهم اقتديتم اهتديتم " .. و لكن .. الإجتهاد لا يكون في الأمور التي حسمها الشرع.

و أوافقك الرأي أيضا بأن العادات غلبت العبادات .. و هذا ما أدى ببعض النساء لأن تقول " انا اوافق على ان تحمل مرارة خيانته لى ولكن لايتزوج غيرى....." .. كما ذكرت الأخت لينا عن صديقتها !!

تحياتي

mustafa
07-07-2002, 02:03 AM
السلام عليكم
المسألة إن طرحت في امتدادها الديني فقد أبدى كثيرا من التحفظ لأنها معقدة و خصوصا إن كانت لا تلبي طلبا أو حاجة بل قد تزرع الفتنة و البلبلة و الشقاق بين المسلمين ....

فالذي يريد زوجة ثانية ليس بالضرورة سيخفف من العنوسة أو الأرامل، أو الإكثار من النسل ، هذا كان تفسيرا لزمن آخر...
بل لقد ظهر جيل من الفتيات العاملات من تفضل العزوبية عن الزواج ، لأنها تخاف أن يكون الرجل طامعا في مرتبها ، و هذه إشكالية أخرى...تستحق موضوعا للمناقشة .

أما الموضوع الحقيقي هو ما الذي يدفع الرجل إلى البحث عن امرأة ثانية ؟؟؟...
من المنظور النفسي و الاجتماعي.... و إن كانت امرأته هي شهرزاد؟اا؟

ما الذي يدفع الرجل إلى البحث عن امرأة ثانية؟؟ ـما الذي يدفع الرجل إلى البحث عن امرأة ثانية ؟؟ :confused:
هذا ما يجب مناقشته اولا لتتضح الأمور ، وهو جانب مهم في الموضوع الذي طرحته الأخت الكريمة لينا

لمياء الجلاهمة
07-07-2002, 02:37 AM
السلام عليكم ورحمة الله

اخوتي اسمحوا لي ان ابين وجهة نظري كأمرأة ورأي في هذاالموضوع الحساس بالنسبة للمرأة جدا جدا ..

بداية اقول ان كان الزوج يريد الزواج لا لعيب في زوجته يدفعه للزواج باخرى وانما هو حبا في الزواج نفسه فهذا قد لا نناقش فيه وهو قرار على الرجل ان يتحمل مسؤوليته وان يكون قبل ذلك على استعداد ونية بأن يعدل بين زوجاته كما هومبين في ديننا الحنيف..

وان كان الزواج لسبب (عيب في المرأة ) هنا اسمحوا لي ان اتحدث عن رأيي وانا مسؤولة اعما اقوله لاني مقتنعة به :)



- من حق زوجي ان اجعله من اولويات اهتمامي
- من حقه ان احافظ على مظهري وبيتي واولادي
- ان اطيعه وان لا يرى مني الا كل مايرضيه ويسعده
- ان ابحث عن رضاه وسعادته
- ان اكفيه عن الحرام بالاهتمام به وبنفسي وطاعته

فان .......
فان كان فيني مالا يرضيه وانا قادره على تغييره فعليه
- ان ينبهني مرة ..مرتين ..ثلاث
- فان لم اعالج هذه المشكلة عليه ان يوسط من يكلمني من اهلي
- فان لم تنفع قد يوسط من اهل المعرفة او الدين

فان ....... اسمريت على خطأي او عيبي
عليه ان يتزوج ..ويتزوج ..ويتزوج علي ( بسم الله علي ) الله لا يقوله ...
ويكون بهذا قد ادى ماعليه من تنبيه
وزواجه هذا نتيجة عدم المبالاة ( وقد اسميها بلادة منالزوجة)

اخوتي بعض الازواج يبدي تبرمه من بعض التصرفات من قبل زوجته وقد يقولها مازحا او مهددا بالزواج من اخرى ولكن بعض النساء لا يأخذن هذاالكلام على محمل الجد معتقدات انهن بالاولاد قد ربطن الزوج :confused:

هذا رأي في هذا الموضوع ..

واختم بمثل يقال عن الزوج وعن زواجه باخرى

((((( عساه في المقبره ولا عند مره )))))
وهو مثل شعبي يدل على مدى كره المرأة ان يتزوج عليها زوجها حتى ان تتمناه يموت ولا يعملها..:p

البسمة المتألقة
07-07-2002, 04:11 AM
مرحبااااااااااااا..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
ماشاء الله عليك ياخت لمياء كفيتي ووفيتي وانا معاك في كل كلمة قلتيها اذا كانت المرأة مقصره في شي ونبهها وتمادت يحق له الزواج عليها اما اذا كان لاي سبب ثاني فيصدق المثل ((عساه في المقبره ولا مع مره))

mustafa
07-07-2002, 03:20 PM
السلام عليكم
أبدأ تكميلا لما كتبته الأخت لمياء ، بنصيحة قدمتها أعرابية لابنتها في ليلة زفافها تقول فيه :
" يا بنيتي لقد خرجت من العش الذي فيه درجت ، و صرت إلى مكان لم تألفيه ، و قرين لم تعتاديه ، فكوني له أمة يكن لك عبدا ، و لا تلحقي به فيقلل شأنك ، و لا تتباعدي عنه فينساك ، و احفظي أنفه و سمعه و عينه ، فلا يشم منك إلا طيبا و لا يسمع منك إلا حسنا و لا ينظر منك إلا جميلا..."

و حتى تكون العلاقة الزوجية جميلة هادئة ، فعلى الزوجة أن لا تدع لزوجها الشعور بحاجة إلى حيز ينمي فيه شخصيته خارج نطاق الزواج ...

إن مساعدة الشريك في التحسن تختلف عن السعي إلى إصلاحه، كما أن الزواج المستند إلى التعلم المتبادل و التحسن المشترك يمكن بلوغه بالالتزام و الثقة و الحب...
لكن من المؤسف أصبح العديد من الأزواج يبحثون عن علاقات خارج نطاق الزوجية ...
إذن أين الخلل ؟؟ هل في الزوج الذي يبحث أن يكون مرغوبا فيه ؟؟؟
أو في الزوجة التي كفت عن اعتباره فارس أحلامها ؟؟؟، لتفتح المجال لامرأة أخرى تقوم بذلك .

الأسباب تتعدد وواقع حالنا يقول ذلك ....
إذن الموضوع مشترك و الموضوع يجب أن يطرح بهذا الشكل :
كيف يدير الرجل سيكولوجية زوجته ـ ؟؟و كيف تدير هي سيكولوجيته ؟؟
لتكون العلاقة الزوجية جميلة هادئة.....
و شكرا للجميع

لينا
07-07-2002, 04:29 PM
اشكرك اخى مصطفى على ردودك وايضا اشكر كل من كتب او رد فى هذا الموضوع.....
العزيزه لمياء قالت كل ماكنت اود قوله واشكرها جدا على ردها السليم...
ولكن بالنسبه لاخى ابو فيصل ..اسمح لى بان اقول لك انك حين اشرت الى بعض الاسباب التى تؤدى للرجل الى الزواج انا اتفق معك فى بعضها واختلف معك ايضا.....
حين قلت ان الزواج لتقوية روابط وصلات بين القبائل وبعض الاسر ...لماذا من البدايه لاتتزوج الزوجه التى تريد....ماذنب زوجتك الاولى لكى تحرقها بنار الضره من اجل منزلة اجتماعيه زائفه...وايضا مادخل المساواه وتحرير المرأه فى عدم قبولها للضره.هل كان فى القديم المرأه ترضى بروح رياضيه لزوجها ان يتزوج عليها؟؟...ثم بالنسبه للاكثار من النسل.....الاتكفى زوجه واحده لتكثر فيها نسلك...الااذا كان بالمرأة عيب ...
الشرع حلل للرجل ان يتزوج باربعن صيانه له وحفظا لعقيدته وايضا للاسباب اخرى مثل عدم راحة الزوج مع زوجته او عدم توفيرها الجو المناسب ....الخ.
ولكن ماذا تقول عن زوجة تؤدى واجباته الكامله وتسعى ماستطاعت لراحة زوجها واولادها ومن ثم يتزوج عليها بدون اى سبب...اليس فى هذا ظلم لهاواجحافا فى حقها.....من المتضرر هنا اليس هى الزوجه...اخى فيصل انظر نحن فى اى زمن نعيش ....من هو اللذى سيتزوج على زوجته اخرى من اجل رعايتها ورعاية اطفالها والانفاق عليها لجعلها فقط تعيش....هنا السؤال اين مؤسسات الرعايه الجتماعيه؟؟؟ااذا افترضنا طبعا ان هذه المرأه مقطوعه من شجره من الناحيتين من طرفها وطرف زوجها السابق المتوفى...
اخى فيصل او تكسر قلب زوجتك من اجل ان ترعى امرأه وابناء اخر...وطبعا لاننسى العدل بين الزوجتين اللذى اوجبه الشرع ...ولكن استقدر ان تعدل بينهما فى قلبك .....اتستطيع بصراحه....ولو نترك السياق الى مرحلة الكبر ...مالمبرر اللذى يجعل لارجل يتزوج على زوجته بعد هذه العشره والكفاح الطويل وتربية الاولاد وبعد ذلك يكافئها باحلى هديه ...زوجه اخرى><عفوا ان هنا لا اعمم><
اخى فيصل هل ايضا لهذا الرجل اسباب للزواج مره اخرى؟؟؟فى السابق كان لايوجد وعى بين النساء ولكن الان الوضع يختلف ...اصبحت المرأه كيانا مثقفا متعلما يعرف ماعليه من واجبات اتجاه الزوج...فاذا رأيت المرأه المناسبه لك من كافة المقاييس , ولم تقصر معك فى اى شىء ابدا...لماذا تكسر قلبها باخرى؟؟؟ حتى فى هذا المسلسل اللذى يحكى قصة الرجل المزواج ...قد رفض ان يزوج ابنته لاخر وتكون لها ضره ....كما نصح ابنه بان لايتزوج على زوجته...
هذا فى الدراما لكن بالواقع اترضى اخى لابنتك ان يتزوج زوجها عليها خاصة اذا كانت مثاليه فى كل شىء....
شكرا واعتذر للاطاله.....

hoseed
07-07-2002, 04:32 PM
اصدقائى لن ارد عليكم رد وافى لانى لم الاطلاع على الموضوع كاملا من وجهة نظر الاصدقاء والزملاء
ولكنى اجمل فكرى فى للموضوع فى انه للزوج الزواج من اخرى حسب ما قرره الشرع
ولكن ما السبب الرئيسى فى تفكير الزوج فى الزواج من اخرى هو السبب الاساسى
ساعود

mustafa
07-07-2002, 10:05 PM
الحمد لله وحده و الصلاة على الذي لا نبي بعده

أورد جزء مهم من تدخل الأخ أبو فيصل :
يقول تعالى " و إن خفتم ألاّ تعدلوا فواحدة " .. فالشرط الوحيد الذي وضعه تعالى هو " العدل " .. و لا أعلم أحداً من الفقهاء السابقين أو اللاحقين أفتى بأن موافقة الزوجة الأولى هو من العدل .

وجزء من تعقيب الأخت لينا : الذي كان صائبا
لا ننسى العدل بين الزوجتين الذي أوجبه الشرع ...ولكن أتستطيع أن تعدل بينهما في قلبك .....أتستطيع بصراحة............ الآن الوضع يختلف ...أصبحت المرأة كيانا مثقفا متعلما يعرف ما عليه من واجبات اتجاهك الزوج...فإذا رأيت المرأة المناسبة لك من كافة المقاييس , ولم تقصر معك في أي أبدا...لماذا تكسر قلبها بأخرى؟؟؟.......

و تعليقي هو سؤال للأخ أبا فيصل ، هل استشارة المرأة تخالف الشرع؟؟؟ بل اجتهاد فقهي يصون حقوقها ، كما أوصى بذلك الرسول الكريم في أحاديث كثيرة...
فلما أوصى الرسول بالظفر بذات الدين لم يشر من بعيد أو قريب أن تظفر بذات المال و ذات الجمال و ذات الدين في آن واحد، فالمسألة إذن قضية اختيار .. ..

كخلاصة ، و أنا ضد تعدد الزوجات إلا في حالات نادرة و لأسباب قد تكون الزوجة الأولى مقتنعة بذلك.

أقول إن الزواج اتفاق طبيعي بين رجل و امرأة على أن يعيشا كشريكين طول الحياة على أساس
الحب و الإخلاص و ما يرضي الله....
و السلام عليكم و رحمته تعالى و بركاته


.

ابو لطيفة
07-07-2002, 10:33 PM
بسم الله الرحمن الرحيم ............

انا اليوم سمعت في إذاعة القرآن الكريم ببرنامج نور على الدرب سؤال عن التعدد ........... للشيخ الفوزان علشان ما يجي ابو امل مره ثانيه ويقول اني افتي بغير علم الله يهديه ويسامحه ........

الشرط الوحيد للتعدد هو العدل بين الزوجات في الحقوق والواجبات والسكن ولم يذكر اي شيء آخر مثل مشاورة المرأة الأولى ... او غيره ...


بالنسبة لي ومسألة التعدد ......... العين بصيره واليد قصيره ...... بس لا تعلمون ام لطيفه .. :D

mustafa
07-07-2002, 11:55 PM
السلام عليكم
يا أخي ، ليس هناك تعارض ، فالذي أفتى به الشيخ في الإذاعة المذكورة، ليس جديدا بل كل المشايخ و الفقهاء متفقين على ذلك ، و هذا هو الأصل .
أما استشارة الزوجة الأولى ، فهو اجتهاد فقهي مغربي ، أجمع عليه جميع فقهاء و علماء المغرب الذي يتبع المذهب المالكي ، مع أن لا دخل للمذهب هنا ، بل العقل او الضمير وحده هو المعني ، و لا يلزم أية دولة أخرى ااا؟ إن كنت تخاف أن يطالك القانون و يحرمك من زوجة ثانية اا؟؟، بل فرضته التحولات الاجتماعية التي عرفها المجتمع ، و هو لا يتعارض مع أي نص شرعي .
و به وجب التوضيح
و شكرا

بيلسان
08-07-2002, 11:24 AM
:) :)

السلام عليكم ورحمة الله .....وبركاته جميــــــــــــــــعا

أولا....أشكر الأخت لمياء على الجرأة في الطرح.....بورك فيك..

والأخوة جميعا أبدعوا...ولا يفوتني ان اشكر لمياء...ومصطفى...الذي ارحب به أخا لنا من المغرب العربي...:) :)

لن أزيد على ما تفضل به الأخوة....لأنهم....كفوا,,,ووفوا...

ولكن هناك جزئية استوقفتني وهي قول أبو فيصل....أن الزواج من اخرى يقضي على ظاهرة العنوسة في مجتمعنا....والســــــــؤال...
هل كل من يريد الزواج هذا همه الوحيد....العنوسة...
ما ينام الليل بيفكر في البنات العوانس؟؟؟؟ أجزم أن هذا _ ان وجد _ فهو افضل الناس:D لانه يفكر بغيره...

يا أخوان ....خلونا واقعيين...الرجل الذي يتزوج بأخرى وزوجته ليس بها أي عيب....همه الأول والأخير....سعادته.....هو....ولا يفكر في بنات الناس بيعنسون والا ...لا...بس هذا مسمار جحا...يعني يقول...اريد ان أقضي على العنوسة...ويتزوج بنت 16 سنة....شلون:confused: ؟؟؟؟؟

أنا لست ضد تعدد الزوجات...ولا يحق لي ذلك والعياذ بالله فهو أمر أحله الله للرجل.....ولكن أرجو احترام عقولنا...فمن يريد الزواج ليقل...اريده لسعادتي..وليس لأسباب اخرى...

وللجميع....شكري

hoseed
08-07-2002, 02:59 PM
البداية
قبل بداية الحديث اتوجه بالشكر الى الاخوة الزملاء الذين تحمست ارائهم لهذا الموضوع وبشكل خاص الزميله لينا لتى انشات فكرة الموضوع
وشكر خاص للاخص مصطفى والاخ الزميل ابوفيصل
ودعونا احصقائى نبدء الحوار من حيث يجب ان يبدء
اولا السبب الرئيسى لتعدد الزوجات
ثانيا: النتيجة
ثالثا: الوضع قبل وبعد
اصدقائى لنتفهم طبيعة العلاقة الزوجية
اللاقة الوجية التى هى من سمى العلاقات الروحية والوجدانية فى الوجود العلاقة التى تربط بين كيانين مختلفين ليمتزجان فى كيان واحد وتصبح الاسرة الواحدة التى يصبح فيها الزوج والزوجة مناره هذه العلاقة
ولذا فهذه العلاقة يجب ان تكون من اسمى العلاقات
ولكن
هل يجب ان يكون هناك مجال لتعدد الزوجات
لقد تعرض الاخ ابوفيصل لهذه النقطة وقرر ان هناك حالات معينة يجب ان يكون فيها مجالا لتعدد الزوجات حتى ولو كانت العلاقة فى اسمى صورها
اختلف معك يا اخ ابوفيصل فى نقطة
من حيث العصر والزمن فقد اصبح الان العدل الذى ذكر فى ديننا الاسلامى من الصعب ان يتواجد مهما حاول الشخص او الزوج ان يقوم به
ثانيا: كان هناك دائما فى الزمن الماضى ليس البعيد كنا نسمع عن من يسمى كبير العائلة او كبير القبيلة والعشيرة والذى كان دائما مسئولا عن مسالة زواج المطلقات والارامل وغيره من الحالات التى ذكرتها فهل تعتقد فى وجهة نظرك انه اصبح موجود بالشكل الذى كان عليه فى السابق
اما بالنسبة للاخ مصطفى
لقد تعرضت للقانون والتشريع فى تنظيم العلاقة فى موافقة الزوجة
فهل تستطيع ان تقنعنى انه اذا اراد الزوج ان يتزوج باخرى فهل سيستسلم للقوانين والتشريعات اننا فى مجتمع شرقى يا اخ مصطفى
وانت تعرف الرجل الشرقى
وملحوظة هل سمعت بقانون الخلع فى القانون المصرى الجديد
هل تعرف معناه انه اباح للزوجة ان تخلع زوجها مقابل رد مقابل الزواج والهدايا ولك ان تتخيل الفاجعة التى حدثت من تطبيقه
واسمحوا لي ان اعرض وجهة نظرى فى الموضوع
التجاء الزوج الى الزوجة الثانية او غيرها:
سببه
اولا : بعض الرجال تغلب عليهم الشهوة وغيرها ودائما يريدون التجديد بغض النظر عن المشاعر والاحاسيس وغيره من تاسيس الاسر والتربية.
ثانيا: المسئول الاول والاخير الى التجاء الرجل الى الزواج الثانى هى المراءة التى دائما تنشغل عن زوجها بغض النظر عن الانشغال فى مضمونها واختلافه اى انه قد يكون فى اى جانب من جوانب الحياة
ثالثا: الرجل يحب دائما ان يشعر برجولته ووجوده فما رايكم بشخص الرجل فى العصر الذى اصبحت فيه المراءة ذات كلمة وراى وقوة صدقونى
لذا فالعلاقة الزوجية علاقة اسمى بكثير من اى شكل اخر
اخوانى استمتعت بالتفكير فى هذا الموضوع وشكرا لحديثكم واتمنى قد اكون قد اضفت افادة جديدة للموضوع
وللحديث بقية

لينا
08-07-2002, 03:44 PM
اولا اشكر اخى حسام على رأيك الصريح.واهتمامك بالموضوع ولكن ....
عند ذكر نقاطك بحسب وجهة نظرك ذكرت اولا التجاء الرجل الى الزواج بزوجه اخرى بسبب شهواته بغض النظر عن التربيه او المشاعر او الاحاسيس ....وايضا اضيف انا بغض النظر عن زوجته ومدى حسنها معه....ثم اتيت وناقضت النقطه الاولى بقولك المرأه هى السبب الاول والاخير لزواج الرجل عليها.....كيف هذا؟؟
اترى اخى حسام مدى تناقض النقطتين.......اذن من الضحيه...ايكون الرجل؟؟؟
اخى العزيز ارى انك متحامل كثيرا كثيرا على المرأه وذلك من مقالاتك...فهل الشعور واثبات الرجوله على حسب قولك بالزواج باخرى .....اتوقع انا ان هذا الكلام مع احترامى لك غير معمم ......
ثم انا اود ان اوضح لك نقطه صغيره....فى هذا العصر عصر التطور والعلم...نرى فئه من الشباب تتزوج بنساء يعملن من اجل مرتباتهن وليحصلن على السيار والمحمول والشقه .....وفى الاخير يتزوجن عليهن باخرى.....اهذا يدل على الرجولة بشىء اخى حسام....قد تقول هناك اضا نساء يتزوجن الرجال من اجل ثروتهن.......ولكن هنالك فرق ....الرجل قوام على المرأه كى يصرف عليها ويعيلها وليس العكس.......
ولك تحياتى..

بريق الموج
09-07-2002, 03:22 AM
أقول رأيي بصرااااااااااااااااااااحه

الموضوع مهم جدا وعلى قول أختي لمياء حساس بالنسبة للمرأة.....بس أنتبهوا المتزوجات أزواجهم لايشوفوه (لإنهم مايصدقوا على الله ويقولوا ياللـــــــــــه) والرجال نسوانهم لايشوفوه(لإنهم أكيد حيدعوا علي):D

من وجهة نظري للموضوع......:D
مافي أي إشكال إنه يتزوج ثانيه أو ثالثه أو رابعه.....لإن الشرع حلل له هذا الأمر
وبعدين إذا كنت أحبه فلابد أن أضحي من أجله ومن أجل سعادته وأتركه يتزوج ولا بعد لو يحب أروح أخطب له بنفسي ماعندي مانع :D :) ;) :)

لو تقولوا لي أختاري حلم واحد فقط من أحلامك تحققيه فهو وبدون تردد:
زواج بابا....دائما وأبدا أقول له "بابا الله يخليك أتزوج.......خليني أخطب لك"......ولكن دون جدوى :cool:

ابو فيصل 2002
18-07-2002, 04:41 AM
لينا
لا اعتقد ان بالامكان حصر الاسباب التي تؤدي بالرجل للزواج المتكرر كما انه لايمكن اعطاء حكم نهائي ان الازواج دائما تروادهم فكرة الزواج الثاني او تعدد الزوجات انما هي قناعات شخصية بدليل ان هناك من هو قادر على الزواج المتعدد وميسر له ذلك لكن تظل هناك قناعة شخصية من قبل الرجل .
وعلى الجهة الاخرى نرى هناك اشخاص مثلا دخلهم المادي لا يساعدهم على تعدد الزوجات ومع ذلك تجده يطرق الابواب خاطبا مشمرا عن ساعديه ليكون في صفوف ذوي الزوجات مهما كانت النتيجة .

لينا
19-07-2002, 09:43 PM
اخى ابو فيصل....
عفوا انا لم اكتب هذا الموضوع من اجل ايجاد حلول او حصر الاسباب....فالموضوع مفتوح تماما بدون اى نهايه لان الاسباب تختلف من رجل الى اخر بحسب قناعته كم قلت انت....
ختاما يظل الموضوع يمثل قضيه اجتماعيه ...لها سلبياتها وايجابياتها وكل هذا يحدده الرجل وحده....
مع تحياتى

مجرب ولست طبيب
22-07-2002, 09:56 PM
لاشك ان الزواج من زوجة ثانية بالنسبة للمراة مرفوض ولك بحكم فطرتها
ولكن وبغض النظر عن موافقة الزوجة من عدمها
لو تقدم احد يريد زواج ابنتي وهو متزوج فان كان على خلاف مع زوجته فلن ازوجه ابنتي لأن لن ازج بابنتي في مشاكل قد تكون هي الضحية وان الزوج سوف يؤدب زوجته بإبنتي
لكن لوتقدم لها وهو اموره مستقره في بيته وزوجته عالمه بزواجه وهو صاحب خلق ودين ازوجه لأني أعلم أنه أراد الزواج بذاته وهذا وقوف مع رأيي ألخت لميا والله يرعاكم