المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دورة ((علم النفس الرياضي والشخصية الرياضية ))



لمياء الجلاهمة
02-04-2004, 11:47 PM
السلام عليكم ورحمة الله

http://www.bafree.net/forum/templates/subSilver/images/logo_phpBB.gif



بسم الله نبدأ دورة

(علم النفس الرياضي والشخصية الرياضية )




والى محاضرةاليوم الاول .. والتي سيقدمها لنا الدكتور ناظم شاكر الوتار



اتمنى لكم متابعة وتفاعل شيق



اختكم لمياء




:arrow: بانتظارك دكتورنا الفاضل :)

د.ناظم شاكر الوتار
03-04-2004, 09:54 AM
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيد المرسلين سيدنا محمد بن عبد الله وعلى اله واصحابه الميامين

على بركة الله نبدأ دورة علم النفس الرياضي :

أيها الأخوات والاخوة والأصدقاء في كل مكان الكثير منَا من احب الرياضة منذ الصغر فالحركة واللعب هي أول ما يبدأ الإنسان به منذ الولادة ويسعى له لكي يروَح عن نفسه ويظهر إمكانياته البدنية والمهارية أمام الآخرين و المتمثلة بالقوة العضلية والسرعة والمطاولة والرشاقة فهي سمات بدنية طالما نتذكر كيف كنَا نتحدى وننافس بعضنا بها منذ الصغر.


وقد وجدت نفسي ملزما في هذه الدورة إلى التعريف بعلم النفس الرياضي في المحاضرة الأولى بعد اطلاعي على المقالات والآراء التي يكتبها إخواني وأخواتي محبي منتدى علم النفس الرياضي بشكل خاص والحصن النفسي بشكل عام ...إذ أن اغلب تلك الآراء تندرج في الخلط بين علم النفس الرياضي والعلوم الرياضية الأخرى مثل الفسلجة الرياضية والأمراض النفسية المصاحبة والإصابات الرياضية ومشاكل تخفيف الوزن وغيرها وكنت ملتزما في الإجابة مع من يسألني في تلك المواضيع رغم عدم علاقتها بموضوع الاختصاص.


واستعنت في إجاباتي في بعض الأحيان بالسادة المختصين في العلوم الأخرى احتراما للسائلين .
وبعد هذه المقدمة البسيطة أجد نفسي للمرة الثانية بحاجة لكي اقدم علم النفس الرياضي إليكم وأعرُفه بكم واتمنى أن تشعرون بالمحبة له كما احبه أنا إن شاء الله:

إن موضوع علم النفس بشكل عام هو (الإنسان) من حيث انه كائن حي يقوم بالعديد من الأنشطة التي تتفاعل بشكل واضح مع البيئة التي يعيش بها ،فالإنسان يحس ويدرك ويفكر ويلعب ويتعلم ويتعاون ويتنافس ويتحدى وما إلى غير ذلك من السلوك الذي يعبر عن شخصية الفرد في المجتمع.

والرياضي سواء إن كان لاعبا أو مدربا أو مربيا أو ممارسا للرياضة فان له سلوكا خاصا به يطلق عليه السلوك الرياضي الذي يعبر عنه بأداء المهارة الرياضية في كرة القدم أو السلة أو غيرها ويصنف ذلك على انه سلوكا مهاريا أو يعبَر عنه بالركض أو الجري في العاب الساحة والميدان(العاب القوى) و يصنَف ذلك على أنه سلوكاً بدنياً فضلا عن إمكانية التعبير عن هذا السلوك عقليا ويتمثل ذلك في التخطيط الجيد للمباراة والتصرف الحسن في الملعب كما في الشطرنج والألعاب الأخرى المشابهة التي يكون هناك دورا مهماً للنشاط العقلي في الأداء الرياضي وعلية فإننا نطلق على ذلك العلم الذي يهتم بدراسة السلوك الرياضي بعلم النفس الرياضي .

والحقيقة إن الغاية من دراسة السلوك الرياضي تنصب في تحقيق أهداف مهمه للاعب والمدرب ولعل من بينها هي:

1.رفع المستوى الرياضي :
إذ يسهم علم النفس الرياضي في زيادة مستوى الدافعية نحو تحقيق إنجاز افضل وذلك من خلال مراعاة حاجات الرياضيين ورغباتهم والتذكير بالمكاسب المهمة والشهرة التي يمكن أن يحصلوا عليها عند تحقيق الإنجازات العالية.

2. تطوير السمات الشخصية:
إن الرياضة بشكل عام تعتبر فرصة ثمينة لتطوير وتعديل بعض السمات الشخصية عند الرياضي مثل الثقة بالنفس والتعاون واحترام القوانين.

3.الصحة النفسية:
إن من أهم أهداف علم النفس الرياضي انه يهتم بالصحة النفسية مع الصحة البدنية في وقت واحد فالرياضي القلق والمتردد لايمكن أن يحقق أي إنجاز رياضي مها تدرب أو تلقى من المفاهيم والنظريات التدريبية وعلية يظهر هنا جليا دور هذا العلم في التخلص من بعض هذه الأمراض النفسية عبر الاستخدام الأمثل لنظريات الصحة النفسية.


4.ثبات المستوى الرياضي :
في الحقيقة إن هناك مشكلة مهمه كثيرا ما تواجه الرياضيين وهي اختلاف مستوى ألاعب في التدريب عن مستواه في المباراة وهنا يظهر دور الإعداد النفسي الصحيح للرياضي من قبل المدرب أو الأخصائي النفسي الرياضي في البرنامج التدريبي للتخلص من الرهبة التي تصيب اللاعب أمام الجمهور وخصوصا عند الشباب أو في المباريات المصيرية.


5. تكوين الميول والرغبات:
إن الدراسة الجيدة التي يقدمها علم النفس الرياضي للميول والرغبات عند الأطفال أو الفتيان ذكورا أم إناثا تساهم بصورة جديه في تنمية الاتجاهات وتطويرها نحو ممارسة الأنشطة الرياضية التي تخدم الفرد والمجتمع على حد سواء .

ومن خلال هذا الاستعراض البسيط لبعض أهداف علم النفس الرياضي فإننا نشير إلى أن المهتمون بالسلوك الرياضي مازالوا يدرسون موضوعات مهمه في هذا المجال مثل الشخصية والدافعية والعدوان الرياضي وحركة الجماعة وأفكار ومشاعر الرياضيين والعديد من الأبعاد الأخرى الناتجة عن الاشتراك في الرياضة والنشاط البدني.

و هنا أُذكِر أخواني وأخواتي بتجربة أُعجبت بها فعلا في بطولة كأس العالم الأخيرة للفريق التركي وتحديدا في المباراة المصيرية على المركز الثالث والرابع في هذه البطولة والتي تظهر دور علم النفس الرياضي ،حيث فوجئنا بعد انتصار الفريق التركي وفوزه في المباراة نزول عوائل اللاعبين وأطفالهم وزوجاتهم إلى ارض الملعب وكانوا يرقصون معهم ويحتفون بهم وكأنهم كانوا معهم في المباراة يداً بيد ولحظه بلحظة وهم كانوا كذلك فعلا من الناحية النفسية من خلال وجودهم معهم في الملعب وقبل المباراة ،حيث قام اللاعبين بإعطاء الوعود لأطفالهم وعوائلهم بالفوز، الأمر الذي ساهم في الشد من عزيمتهم وإصرارهم على تحقيق النصر ، وهنا يظهر الإعداد النفسي الممتاز من قبل إدارة الفريق التي استغلت ذلك الحافز الذي دفع اللاعبين إلى المحاولة الجادة لاثبات الذات وتنفيذ ما وعدوا به أبنائهم وجمهورهم من فوز أكيد وهي تجربة فريدة تستحق التقدير في استثارة اللاعبين نحو الأداء و الانجاز الرياضي الأفضل باستخدام العامل النفسي مع الإعداد البدني والمهاري والخططي للفريق كوحدة متكاملة والذي نجحت فيه ادراة الفريق التركي التي لم تنسى دور علم النفس الرياضي في تحقيق ذلك الفوز الكبير الذي حصلت عليه.

أملي أن نكون قد وفقنا في هذه المحاضرة البسيطة وسنلتقي غدا إن شاء الله وقبل أن نختتم احب أن اعرض سؤالا للمناقشة هو:

بعد أن اطلعنا على أهمية علم النفس الرياضي ،هل تختلف السمات الشخصية للرياضيين تبعاً لاختلاف نوع الرياضة الممارسة ؟ انتظر ملاحظاتكم.


د.ناظم الوتار

لمياء الجلاهمة
03-04-2004, 10:53 AM
السلام عليكم ورحمة الله

بداية ارحب بالدكتور واشكره على محاضرته الشيقة منذ البداية والتي تعرفنا فيها على علم النفس الرياضي

بالنسبة للسؤال :
هل تختلف السمات الشخصية للرياضيين تبعاً لاختلاف نوع الرياضة الممارسة ؟

الحقيقة اعتقد انه نعم تختلف السمات الشخصية للرياضيين حسب نوع الرياضة الممارسة
فالرياضة التي بها شركاء مثل التنس الارضي الثنائي او كرة السلة تختلف عن السمات الشخصية للاعب الذي يلعب لعبة فردية مثل الشطرنج
من حيث التعاون مع الزملاء وطرق التفاهم معهم كشركاء
اما لاعب الرياضةالفردية فتختلف سماته الشخصية

حيث تبرز صفات في لعبة ما وتقل في لعبة أخرى


بانتظار المحاضرة غدا بتشوق

الف شكر دكتور

محب الدين
03-04-2004, 11:16 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على رسول الله ،،،

أشكر الدكتور على ما قدم،،
بالنسبة للسؤال : أتستطيع أن أقول لا تختلف السمات فالرياضي مهما كانت رياضته فيجب أن يتحلى مثلاً بالثقة واحترام القوانين وغيرة والله أعلم .

الـفاهم
03-04-2004, 01:18 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اخي د.ناظم شاكر الوتار..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



في البداية ..
احب ان اشكرك استاذي العزيز على هذه عقد هذه الدوره ..
وباذن لنا ولك فيها الخير الكثير ..

واشكر اختنا لمياء ..
على اهتمامها وتواصلها المستمر ..
فبارك الله فيكما ..

بالنسبه للسؤل المطروح

هل تختلف السمات الشخصية للرياضيين تبعاً لاختلاف نوع الرياضة الممارسة ؟
اعتقد بأن الإختلافات النفسيه لا تتغير بالشكل الكبير ..
وخاصه بين الرياضيين ..
اي ان صفاتهم النفسيه والتكوينيه متقاربه لحد ماء ..
هذا بالنسبه للرياضات الغير عنيفه ..
وهي الرياضات المنتشره في العالم العربي ..

اما الرياضات العنيفه ..
كالمصارعه .. و الملاكمه .. ورفع الأثقال ..
وغيرها من الرياضات التي تتطلب وتستوجب القوه والخشونه ..
فهي تختلف اختلاف كلي عن الرياضيين الممارسين للرياضات الغير عنيفه ..



تحياتي لك ..
أخوك الفاهم .. :)

عاشق الابتسامة
03-04-2004, 01:19 PM
محاضرة شيقة للدكتور ..

بالنسبة لسؤالك ..
بالتأكيد تختلف حسبما ارى

فلاعبي كرة القدم ينتاب الكثير منهم الفردية احيانا ..
اكثر من لاعبي السلة و كرة اليد ..

كم تكثر الخشونة في مباريات التزلج على الجليد

و تختفي العدوانية كليا في مباريات كرة التنس .. بينما توجد في كثير من الالعاب

اشكرك

جاسم79
03-04-2004, 01:34 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شكرا د.ناظم الوتار على هالدوره الرائعه جدا ومن أهم المعلومات التي وجدتها في الدوره
1_ التعريف بعلم النفس الرياضي

2_ تحقيق أهداف مهمه للاعب والمدرب

س1 هل تختلف السمات الشخصية للرياضيين تبعاً لاختلاف نوع الرياضة الممارسة ؟

ج1 لاتختلف السمات الشخصيه للرياضيين لأنها كلها تهدف إلى تطوير الجوانب النفسيه والمهاريه.

واتمنى من رب العالمين التوفيق في الاجابه


تحياتي

دكتور ذيب
03-04-2004, 03:23 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

س/هل تختلف السمات الشخصية للرياضيين تبعاً لاختلاف نوع الرياضة الممارسة ؟
انا اعتقد ذلك لان الرياضة انواع فهناك رياضة تحتاج الى ذكاء ورياضة تحتاج الى قوه بدنية وغيرها من انواع الرياضة فاأعتقد أن لكل رياضة سمات شخصية معينة لممارسها حسب مناخ هذه الرياضة



وشكراً

ام المعتصم
03-04-2004, 03:34 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركة .
شكر لدكتو واللأخت لمياء .
باالنسبة لسؤل
نعم تختلف وذلك لان الرياضيون الذين يمرسون الرياضة الجسمانية يعبرون عن مهرتهم با اجسمهم اما الرياضيون الذين يمرسون الرياضة الفكريةيعبرون عن مهرتهم بقدراتهم الفكرية
واكيد لكل منهم السمات الشخصية المختلفة.

بوعبدالعزيز
03-04-2004, 04:03 PM
أخي الدكتور ناظم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،
أولاً جزاكم الله خير على هذه المعلومات الطيبة والمفيدة وأسأل الله لكم التفويق والسداد.
وجزى الله الأخت الفاضلة لمياء على الاهتمام بالدورات العلمية.

وبخصوص السؤال:
هل تختلف السمات الشخصية للرياضيين تبعاً لاختلاف نوع الرياضة الممارسة ؟
أظن والله أعلم إنها لا تختلف لأن الرياضي يعايش الضغوط النفسية كان لاعبا في رياضة فردية أم جماعية، عنيفة أو غيرها ولكن في نهاية المطاف كل لاعب له رغبة في التفوق والنجاح وهنا هو نقطة تغيير الانفعالات عند الاشخاص والتي أظن إنها تعتمد على أهمية المبارة والمرحلة التي وصل إليها الاعب.


أخوكم
بوعبدالعزيز

العطار
03-04-2004, 04:29 PM
في البداية أشكر الدكتور ناظم على هذه المعلومات الشيقه وبالنسبة لي للأول مرة اعرف بوجود علم النفس الرياضي ، لهذه اشكرك على المعلومات ، واتمنى الاستفادة .

بالنسبة للسؤال ؟

فأنا أرى انه يوجد اختلاف . لأن الميول والاتجاهات لكل شخص تختلف حسب نوع الرياضه،
فهناك افراد يميلون للعب الجماعي وهذا ما نجده في كرة القدم ، بينما اللاعب في السنوكر يميل للعب الفردي ويكون تركيزه على الذات وعلى تخطيطه لوحده وعلى حركاته وخطواته المدروسه ويميل لأستخدام الفكري اكثر من البدني . بينما الجماعه فيكون كسلسله وخطوه خطوه لنجاح العمليه وتحقيق الفوز ويميل لاستخدام البدني كالسرعه وإصابة الهدف .

وهذا والله اعلم .

محسن سليمان النادي
03-04-2004, 04:44 PM
د ناظم
السلام عليكم
أود ان استفسر منكم كيف نستطيع تحويل الاحباط الذي يشعر به اللاعب في الارض المحتلة إلى قوة دافعة تؤدي الى الفوز أو بذل اقصى الجهد اثناء المباريات الرياضيه ؟
وشكرا لكم

خضر
03-04-2004, 04:46 PM
:P بسم الله الرحمان الرحيم السلام عيكم تحية وسلام الي حضرة الدكتور ناظم وشكرا لك على هذا المجهود القيم والمفيد وشكر خاص لي اختي العزيزة لمياء نعم اعتقد ان تختلف السمات بين الاشخاص وحسب اللعبة وبين الجنسين الذكر والانسى وعندي مداخلة انا منذ شهر تقريبا احوال ان اعلم ابنتي لعبت الشترنج وستفدت من هذه الدورة الكثير وعندي سوال هل له تءسير الجمهورعلى الفريق سلبين من ناحية التهديد يعني عنا هون في لبنان يهدد الاعب من احد المشجعين بالضرب او الشتم بعد الاحيان ما تاسير ذالك على الاعب وخاص لاعب كرة القدم وشكرا :P

طالب في الحياه
03-04-2004, 05:42 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
أحييكم أخوتي بتحية الاسلام تحية السلام تحيتهم يوم يلقونه سلاما :
فسلام الله عليكم ورحمته وبركاته :)
في البداية أشكر اختي العزيزه لمياء على جهودها وأسأل العلي القدير أن يجعله في ميزان حسناتها .
وأتقدم بجزيل الشكر للدكتور: ناظم شاكر الوتار وأقول له بارك الله فيك وكثر من أمثالك.
بالنسبه للسؤال:

هل تختلف السمات الشخصية للرياضيين تبعاً لاختلاف نوع الرياضة الممارسة ؟
نعم تختلف السمات الشخصية للرياضين بإختلاف نوع الرياضه فهناك رياضات عقليه تتطلب سمات معينة ورياضات جسديه تتطلب سمات مختلفه منها عقليه وجسديه ومعنويه .

HMSalamiry
03-04-2004, 07:26 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الصلاة والسلام علىأشرف سيد الخلق والمرسلين سيدنا حمد -صلى الله عليه وسلم-
.. أما بعد التحية والشكر...

لدية سؤال بعد إجابتي (بنعم)لسؤالكم... سؤالي هو هل صحيح في علم رياضة الكونغفو يتعامل مع علم الخوارق والطاقة البشرية والبايوجمتري؛أي الذي أريد الوصول إليه بالتالي هو ... هل هناك طريق(بلالمس) بمجرّد التركيز يمكن أن نشلّ المقاتل لآخر عن الحركة أوتخر قواه فلايستطيع المقاومةعن طريق أحد التقنيات السرية للرياضة تلك؟.

+ تنويه :: ( ( طبعاً هنا لا أقصد عن طريق الحسد..الشعوذة..قوةالحقد والضغينة... ؟!!))

خضر
03-04-2004, 08:11 PM
بسم الله الرحمان الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سلام وتحية الجميع الاخوة والاخوات في هذا الحصن الطيب واب ان اشارك معكم احبات القلب :oops: عندي بعد سوال الي حضرة الدكتور ناظم ما رايك في اولادنا يلعب الرياضة على الكبيتور وما ضرر ذالك واعتقد انه سوال مهم انتظر الجواب

د.ناظم شاكر الوتار
04-04-2004, 09:12 AM
بسم الله الرحمن الرحيم



السلام عليكم :
في الحقيقة اسعدني جدا تفاعلكم واهتمامكم بدورتنا التي نامل من الله عز وجل ان يوفقنا من خلالها لخدمتكم كما اشكر لكم تشجيعكم واتمنى من الله التوفيق.

لقد اشار الاخوان عاشق الابتسامة والدكتور ذيب والاخت لينا والعطار والاخ خضر وطالب في الحياة الى ان السمات الشخصية عند الرياضيين تختلف باختلاف الرياضة الممارسة وذلك فعلا صحيح على الرغم من ان السمات العامة للرياضيين متشابهة مع بعضها الى حد كبير وذلك ما اشار اليه الاخوان الفاهم وجاسم وبو عبد العزيز.

ولكن مانريد ان نقوله ان السمات الشخصية تختلف عند اللاعبين من حيث انها كانت لعبة فردية مثل العاب القوىام جماعية مثل كرة القدم وتختلف كذلك من حيث درجة الاحتكاك المباشر مثل المصارعة والملاكمة حيث العدوانية تظهر بصورة اكثر وضوحا كما انها تختلف ايضا في الالعاب المتوازية مثل التنس الارضي حيث لايوجد احتكاك مباشر وعلى هذا الاساس يمكن القول ان لكل لعبة خصوصية في السمات تختلف عن غيرها مع الثوابت المعروفة في شخصية الرياضي واحترامه لمبادىء تالرياضة.

وفيما يخص سؤال الاخ Physio36 فانني اقول يكفي فخرا ابطال الحجارة ان لهم ارادة لاتلين وهم ابدا لن يكونوا اقل من غيرهم والعزيمة تاتي من الشعور بالايمان والله الموفق.

وفيما يتعلق بسؤال الاخHmslairy فان التاثير النفسي يمكن ان يكون حاضرا في الكونكفو وغيرها اذا كان اللاعب على درجة من الذكاء الذي يؤهله لاظهار بعض الايماءات والحركات التي تشير الى الثقة بالنفس والمقدرة تجعل الخصم يتحسب له.

مع اعتزازي وشكري للجميع

د.ناظم الوتار

د.ناظم شاكر الوتار
04-04-2004, 09:41 AM
اليوم الثاني:

محاضرة العزو السببي والتفكير الخرافي عند الرياضيين

بسم الله الرحمن الرحيم
مرحباً بكم من جديد في صباح جميل بدايته خير ومحبة إن شاء الله.

هكذا نبدأ محاضرتنا التي تخص موضوع العزو السببي والتفكير الخرافي عند الرياضيين،وربما سائل يسال لماذا يا أخي المحاضر اخترت هذه البداية لتبدأ بها محاضرتك وماهي المشكلة إن كانت تحيتك في الصباح أو في المساء..؟؟

والإجابة هي قصة قصيرة نعيشها مع بعضنا يومياً ،فعندما نخرج كل يوم في الصباح إلى العمل أو المدرسة أو الجامعة أو حتى في البيت نقول لأنفسنا اللهم اجعل ذلك اليوم خيرا علينا وان تبعد بعزتك وجلالتك الشر عنا.

وهنا تبدأ محاضرتنا فالكثير منا غالباً ما يتشاءم عندما يشاهد في طريقه أو عند الصباح طائر البوم مثلاً أو الغراب أو بينما يركب سيارته في الطريق غالباً ما يشعر بالانزعاج والتشاؤم عندما يصل إشارة المرور وتضيء أمامه باللون الأحمر في كل مفترق طريق بالصدفة وهناك من يتشاءم من قميص معين أو رداء أو شخص يراه في الصباح الخ… والعكس صحيح.
فكل خير ينسب إلى ما نعتقده فاتحة خير علينا وكل شر نرجعه إلى ما نعتقد العكس.

وذلك هو بمعناه العام العزو السببي أي أن نرجع نتائج الأحداث التي تمر بنا إلى أسباب تعود إلى الحظ والصدفة والقدر ولا نفسر ما حدث لنا على أساس صحيح قائم على الجهد والكفاءة والإمكانية الشخصية والظروف الطبيعية .

فعندما نخسر في سوق المال نقول إن فألنا سيئ اليوم لأننا شاهدنا الغراب ونحن في طريقنا إلى السوق وعندما نكسب نقول إن سبب ذلك يعود إلى الحظ والخرزة الزرقاء وووغيرها والحقيقة ذلك ضرب من ضروب العزو الغير صحيح و الخرافة.

وهذه الكلمة أي (الخرافة) قديمة ومنتشرة بين الناس منذ زمن طويل وتشير إلى الكذب والخيال أو البعد عن الواقع واصلها يرجع إلى رجل من (عذرا) استهوته الجن فكان يحدث بما يرى فكذبوه وقالوا خرافة.

هذه الفكرة جعلت علماء النفس بشكل عام يهتمون بهذا الموضوع لأهميته في حياة الإنسان وكان من أوائل العلماء الذين تصدوا إلى هذا المفهوم الذي أطلق عليه فيما بعد (مركز التحكم) هو العالم النفسي (رو تر،1954 ) في نظرية التعلم الاجتماعي وأعقبه ( هايدر ،1958) الذي ساهم في تطوير نظرية رو تر فيما بعد ومن ثم جاء (فينر،1972-1974) ليكمل البحث في هذا المفهوم و استند بذلك إلى المفاهيم المعرفية التي قدمها هايدر واخرون في تفسيراته العلمية.

وفي ضوء تلك النظريات فأن الأفراد يرجعون أسباب نجاحهم في الحياة أو فشلهم إلى أسباب يتحملون هم أنفسهم مسؤليتها وهؤلاء يطلق عليهم ذوي التحكم الداخلي ،أما الذين يرجعون أسباب نجاحهم أو فشلهم في الحياة إلى أسباب خارجية مثل الحظ أو القدر أو نفوذ الآخرين هم الذين يكون مركز التحكم لديهم خارجياً

:arrow: وعلى هذا الأساس يمكن تقسيم الناس إلى ذوي تحكم داخلي وهم الأفضل في الاعتقاد وأدراك الأسباب للظروف التي تواجههم وذوي التحكم الخارجي الذين يعتقدون إن ما يحدث لهم إنما هو بسبب فلان أو الحظ أو غيرها.

ورب سائل يسال ما دور هذه النظريات في الرياضة وهل هناك رياضيين ذوي تحكم داخلي واخرين ذوي تحكم خارجي وما هو الربط المنطقي في عرض هذه المحاضرة مع النظرية في الرياضة؟

والحقيقة إن مشكلة الرياضيين سواء إن كانوا لاعبين أو مدربين أو إداريين في هذا الصدد كبيرة فهناك أمثلة على الكثير من الرياضيين الذين يعزون أسباب نجاحهم أو فشلهم في المباريات إلى سوء التحكيم مثلا أو طبيعة الملعب أو الجو أو الإنارة أو الحظ أو الرقم 13 مثلاً أو لون الفانيلة وفي نفس الوقت هناك من يتفاءل في كل ذلك وبالعكس.

وهنا لابد من الإشارة إلى هذه الحالة الخطيرة في الرياضة فبينما نحن نسعى إلى أعداد شباب رياضي واعي نجد انه مازال بعض لاعبينا ومدربيهم يعزون إخفاقا تهم ونجاحا تهم إلى الأسباب المذكورة.

وما يهمنا فعلا هو تنمية الاعتقاد وأدراك أسباب النجاح والفشل في الرياضة بشكل صحيح وعقلاني ونرجعه مثلا إلى إمكانياتنا الذاتية ومستوى التدريب والإعداد وليس عيباً أن يقول اللاعب أو المدرب إن سبب خسارتنا يعود إلى خلل في برنامج التدريب أو أي ظروف منطقية أخري يعرفها اللاعب ولا نلجأ إلى أن نكذب على أنفسنا ولاعبينا عند الفوز أو الخسارة ونعٌدهم إعدادا نفسياً مغلوطاً لان ذلك في النهاية سوف يجعلنا دائما وأبداً نرجع إلى الخلف نفسيا ورياضيا واجتماعيا وذلك يدمر حقاً كل الجهود الكبيرة التي نعمل من اجلها في تنمية الإرادة والمثابرة الرياضية التي تُعزز دائما بالفوز الجميل.

وعند النهاية نود أن نسألكم السؤال التالي:
هل من الممكن أن نُغيِر الإنسان أو الرياضي من شخص ذو تحكم خارجي يؤمن بالحظ والصدفة إلى إنسان ذو تحكم داخلي يؤمن بمقدرته وإمكانياته الذاتية وكيف؟

وصباحكم سكر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

د.ناظم الوتار

amal nabeel
04-04-2004, 01:42 PM
جزاك الله اخي على هذه المعلومات القيمة
اما بالنسبة للسؤال؟
ففي اعتقادي ان الرياضيين يختلفون في طبائعهم وميولهم وممارستهم للانواع المختلفة
يؤدي الى اختلاف في اتجاهاتهم وطرق تفكيرهم ويؤدي ايضا الى اختلاف الصفات النفسية فيما بينهم فمنهم الطبائع الحادة ومنهم الطبائع اللينة والتي تكون موافقة للرياضة التي يمارسونها.

العطار
04-04-2004, 02:15 PM
السلام عليكم

في البداية الموضوع جدا رائع وذلك لأنه بصفه خاصه انظر إليه ونعايشه في حياتنا اليومية .

بالنسبة للسؤال ؟

فمن وجهة نظري يا أستاذي الفاضل يمكن التغيير لكنه لن يشمل الكل ولن نتمكن من التغيير بسرعه فهذه المسـألة تحتاج إلى جهد ووقت فهي في منهى الصعوبه كما ارى ، خاصة إذا كان هذا الانسان أو الرياضي قد ولد مع المعتقدات الخاطئه وكانت البيئة التي يعيش بها مؤمنه بهذه الخرافات وخاصة موضوع الخرزة الزرقاء . كما أن بعض الناس أو الرياضين تبين لك ان الشخص صاحب الفانيله ذات الرقم ..يكون دائما الافضل ، فما بالك بالرسوم المتحركة تبين لهؤلاء الناس صحة الموضوع والخرافه ( فالتغيير سيكون صعبا ) ، كما اننا منذ الصغر نستمع إلى كبار السن بأن الغراب أو مجرد سماع صوته يدل على وفاة شخص ما او حدوث مكروه ما.

لهذا يا أستاذي الفاضل لو أردنا التغيير سيكون في البداية من خلال إلقاء بعض المحاضرات والندوات ومن خلال بعض الإعلانات أو برامج التوعيه وخاصة الرسوم المتحركه للأطفال ، كما أنه يكون من خلال الرياضي بتغيير الفانيله عن هذا الشخص صاحب الاعتقاد الخاطئ أو من خلال إعداد خطه بين الإداريين بوضع تدريبات غير كافيه والسماح للاعبين بذكر والمحاورة والنقاش بصراحه عن اسباب الفشل .

شكرا................

خضر
04-04-2004, 02:19 PM
بسم الله الرحمان الرحيم السلام عليكم اخي الدكتور ناظم صباح الخير وتحية من القلب على هذا المجهود القيم وارجو من الله التوفيق في الحياة الدنيا والاخرة وانتم العلماء ورثة الانبياء

العزو السببي والتفكير الخرافي عند الرياضيين ما فهت من هذه المحاضرة ان الانسان منذو القدم يتحرك في الغزو السببي والتفكير الخرافي والله بحس مهم ونافذة نطل بها على كل الحياةوفي كل يوم انا كنت اذا فشلت في امر كنت اقول هذا من ذنوبي واخطاءي وارجع استغفر الله واصحح واما الخرافة متحكمة في الرياضة كرة القدم هون عنا بعض الجمهور يذبح ديك يتفاءل به حتى يربح فريقه الذي يشجهه :P

دكتور ذيب
04-04-2004, 03:59 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
السؤال/هل من الممكن أن نُغيِر الإنسان أو الرياضي من شخص ذو تحكم خارجي يؤمن بالحظ والصدفة إلى إنسان ذو تحكم داخلي يؤمن بمقدرته وإمكانياته الذاتية وكيف؟
التغيير ليس بالمستحيل
فالانسان او الرياضي اذا لم يتغير حتى يكتشف اخطاءه او المعوقات التي تواجهه لن يكون انسان او رياضي متميز او ناجح
اعتقد انا طريقة التغيير يجب ان تكون اولاً بتوضيح الواقع وأن الرياضي الناجح لايعرف في قاموسه الحظ او الصدفة بل التوفيق من عند الله ثم كشف اخطاءه ومعرفة نقاط ضعفه ونقاط قوته
ثانيأ ان نقارن بينه وبين الرياضي الناجح بانه متوفر فيهما مقومات النجاح والاستعانه بها بدلاً من الاستعانه بقول هذا صدفه وهذا حظ.
ثالثا طرح عليه التجربة على ارض الواقع مرة واثنين وثلاثة

ارجوا ان اكون وفقت في الجواب
وشكرا

لمياء الجلاهمة
04-04-2004, 04:36 PM
السلام عليكم ورحمة الله


بالنسبة للتغيير فهو ممكن ولكنه يحتاج الى مدرب ذكي وفاهم ماهو المدخل لكل لاعب

فلابد ان يكون قريبا من اللاعب وفاهم طريقة تفكيرة ومخاوفة واسلوبه ومنها يستطيع

بالاستمرار في البرمجة على ان يثق بقدراته الخاصة بدل من التركيز على العوامل الخارجية

والتي تؤثر على اداؤه


ودمتم بخير

والله يعطيك العافية دكتور :)

جاسم79
04-04-2004, 06:28 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شكرا د.ناظم الوتار على الجهود المبذوله منك للمنتدى واتمنى للدوره النجاح.

:o بالنسبه عن السوءال باكون مشاهد للأجوبه :oops:


تحياتي

HMSalamiry
04-04-2004, 07:39 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

...بعد التحية ...

أشكرك للتلفت إاى سؤالي والجواب عليه,ولكنك لم تجاوب على سؤالي؟! .. حاول وجرب ؟ً

أعتذر .. وشكراً وبارك الرحمن فيك. :oops:

الحصان البري
04-04-2004, 10:54 PM
لا ادري هل يمكن ان التحق بالدورة بعد انعقادها؟ ان كان الجواب بالايجاب ،فساجيب على السؤال الثاني اما الاول قد انتهت مدة الاجابة
ارى ان التغيير ممكن ولكن ليس سهلا ،فتغيير الاعتقادات والقناعات الشخصية تتطلب مجهودا كبيرا من المدرب ومن الشخص نفسه (ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا ما بانفسهم)
ولكن يمكن زراعة القناعات الصحية في البداية (التربية للاطفال ) من خلال المدارس والوالدين ووسائل الاعلام 0
مع تقديري واحترامي للدكتور الفاضل

طالب في الحياه
04-04-2004, 11:48 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بالنسبة للسؤال:
هل من الممكن أن نُغيِر الإنسان أو الرياضي من شخص ذو تحكم خارجي يؤمن بالحظ والصدفة إلى إنسان ذو تحكم داخلي يؤمن بمقدرته وإمكانياته الذاتية وكيف؟
نعم يمكن ذلك ويتحكم فيه إرادة الرياضي إذا كان يريد التغيير، أم لا فإذا كان يريد التغيير فمن السهل تغييره ولو عن طريق نفسه .
أما اذا كان غير مقتنع بالتغيير ولا يريده فليس بالسهل ابدا تغييره.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مها هاشم
04-04-2004, 11:48 PM
في الواقع شدتني فكرة الموضوع ..كوني مدربة كراتيه منذ سنوات...

وأردت أن أكون معكم قارئة للموضوع لأستفيد...



أختكم مها

hnhoni
05-04-2004, 02:19 AM
تحية للدكتور ناظم

بالنسبة للسؤال اعتقد بأننا يجب في البداية ان نبذل الجهد في تدريب اللاعب ونقل الخبرات المهمة لديه ثم نبدأ في ترسيخ الاعتقاد لديه في انه يمتلك قدرات وامكانات تؤهله للبروز والتفوق
وكذلك ارى انه من الضروري ان نبتعد عن سرد بعض المبررات كالحكم او سوء الملعب او الطقس او الارهاق امام اللاعب لان ذلك يرسخ لديه مفهوم الحظ والصدفة ويجعله يغفل عن اخطاءه وجوانب القصور لديه والتي تحتاج الى ان نوضحها له باستمرار ليتجنبها او ليركز بشكل اكبر في التدريب

اذن نحتاج دائما الى ان نوضح للاعب ايجابياته التي ادت الى الانتصار
ونوضح له سلبياته التي ادت الى الهزيمة حتى يدرك انه جزء من الفوز والخسارة

ولا نقول لولا الحكم ولولا الارهاق ولولا..............ولولا....................ولولا

د.ناظم شاكر الوتار
05-04-2004, 11:36 AM
محاضرة التيسير الاجتماعي في التربية الرياضية


بسم الله الرحمن الرحيم

عنوان محاضرتنا لهذا اليوم هو (التيسير الاجتماعي في التربية الرياضية) واود أن أحدثكم عن قصة هذا الموضوع من خلال حادثة عفوية لاحظها أحد أساتذة الجامعة وهو في طريقه إلى محل عمله بينما كان يقود دراجته الهوائية.

فقد أثار انتباه ذلك الرجل أن الفترة الزمنية التي يحتاجها في الوصول إلى الجامعة مع تكرار ذهابه وإيابه كانت اقصر لاسيما عندما يشاركه في الطريق أناسا آخرين يقودون دراجاتهم الهوائية بجانبه فيما لو كان لوحده.

وقد استنتج فيما بعد إن سبب هذا الاختلاف في الزمن يعود إلى أن حضور الآخرين الذين يلتقي معهم في الطريق قد ساهم في تيسير(تسهيل) أداءه وقيادته لدراجته بسرعة اكبر وذلك لدخول عامل المنافسة في الأداء الذي ساهم في تحسين مستوى إنجازه في اجتياز المسافة المطلوبة للوصول للجامعة..

ذلك الرجل كان العالم النفسي (مويد) ، الذي اهتم بدراسة موضوع تأثير وجود الآخرين في تحسين مستوى الأداء بحضور الآخرين أو مشاركتهم.

وهكذا نجد أن موضوع اليوم كانت بدايته رياضية وليس كغيره من المواضيع النفسية التي بدأت على الإنسان الاعتيادي قبل الرياضي.

والحقيقة أريد أن أذكركم بشيء ينطبق على فكرة هذا الموضوع وكثيراً ما يمر علينا في حياتنا اليومية ، ففي أيام الأعياد مثلاً نجد أن النساء وربما الرجال معهم (لا اعلم ) يجتمعون في جلسة دائرية لعمل المعجنات الخاصة بالعيد وان هذه الجلسة المجتمعة تنجز المهمة المطلوبة لمجموعة الأشخاص المجتمعين على طاولة واحدة بصورة افضل فيما لو قام كل فرد منهم بأداء ما مطلوب منه لوحده.

وكذلك الحال غالبا ما نضطر إلى قيادة سياراتنا الخاصة بسرعة اكثر وربما إلى سرعة جنونية عندما يتنافس معنا شخص لا نعرفه في الطريق يبدا بقيادة سيارته بجانبنا بسرعة ربما تكون مقصودة أو غير مقصودة فنجد إن تلك الطريقة في السياقة تثيرنا إما من خلال السرعة أو إطلاق إشارة معينة أو حركة فيها معنى مثير أو إظهار ملامح في الوجه تدل على الغضب أو ا لابتسامة تجعلنا نتسابق مع بعضنا حتى نصل إلى الهدف المنشود بزمن اقصر وهكذا الحال…………..



في ضوء هذه الأمثلة البسيطة يمكن أن نعرَف ظاهرة التيسير الاجتماعي بأنها:

( تأثيرات التعزيزات الناجمة عن حضور الآخرين والمشاركة بالعمل على سلوك الأفراد ).

وتعد ظاهرة التيسير الاجتماعي من أوائل الظواهر التي تمت دراستها في المختبر النفسي على يد العالم (نورمان تربلت،1897) وهذا التاريخ في الحقيقة هو بداية انطلاق علم النفس التجريبي وذلك ما يؤكد من الناحية التاريخية إن بداية علم النفس التجريبي كانت من خلال الرياضة وتجربة (تربلت) في سباق الدراجات المعروفة.

وقد عكف على دراسة هذه الظاهرة علماء آخرين كان من بينهم (البورت،1920) الذي يعتبر أول باحث علمي استخدم مصطلح التيسير الاجتماعي لتفسير هذه الظاهرة واتخذ لها مساراً جديداً من خلال تغير شرطي الاجتماع والانفراد في الأداء .

واستمرت دراسة هذا الموضوع إلى أن جاءت دراسة (زايونك،1965) في نظرية الحافز،الذي افترض أن حضور الآخرين يزيد من مستوى الحافز المعمم للفرد الواحد ويعزز الميل للاستجابة المسيطرة واعتمد في تفسيره للظاهرة على نموذجين هما :

1.اثر حضور الآخرين في تيسير الأداء.
2.اثر المشاركة في ألاداء على تحسينه.

وما يهمنا من الناحية العلمية في مجال علم النفس الرياضي في هذا الموضوع إلى أن هذه الظاهرة تأخذ أبعادا مهمة في مجال التربية الرياضية ويمكننا القول ان حضور ومشاركة الآخرين يحقق مايلي في تفسير هذه الظاهرة :

1. يختلف مستوى الأداء للرياضي حسب حجم وعدد الحاضرين في المباراة أو السباق ،فعندما يؤدي اللاعب مهارة معينه أمام جمهور بسيط فان أداءه يختلف فيما لو قام بأداء نفس المهارة أمام جمهور كبير.

2. إن أداء الرياضي سيختلف باختلاف تعابير الوجه أو الصوت للحاضرين والمشاركين في أثناء تنفيذ المهارات الحركية المختلفة.

3. قد يكون للحاضرين بعد نفسي مؤثر على شخصية الرياضي ،وقد يكون مؤلفاً من جماعة معروفة من قبل الرياضي أو قريبة منه أو ربما يكون مؤلفاً من خصمٍ معادٍ تكون أحكامه ذات أهمية كبيرة عليه أو قد لاتعني شيئاً وربما يكون الحضور مؤلفاً من كلتا الحالتين.

4. قد يعبر حضور الآخرين عن مستوى من الاستحسان أو من عدمه في أثناء الأداء.

5. قد يتنوع رد فعل الآخرين في أثناء فترة الأداء والذي يظهر في بعض الأحيان على شكل توتر أو توحد وجداني.

6. تأثيرات الجنس بين الرياضيين والآخرين حيث أثبتت دراسات عديدة ان جنس المشاهدين ذكوراً أم إناثا في ظروف معينه ذو تأثير حاسم في الأداء عند المباريات.

7. اختلاف درجة صعوبة أو سهولة المهمة أو المهارة ذات تأثير مهم أيضا في مستوى الأداء بحضور الآخرين.

واخيراً فأن التيسير الاجتماعي كظاهرة نفسية تعد أحد أهم حالات التفاعل الاجتماعي بين الناس وان دراستها بالفعل هي انتقاله مهمة في تحقيق المكاسب الرياضية التي يسعى إليها الجميع ، وعلى الرغم من مرور سنوات طويلة على اكتشافها إلا أن الحاجة إليها مازلت مطلوبة مع تنوع الأساليب النفسية المستخدمة في تحقيق الإنجازات الرياضية المهمة بمساعدة علم النفس الرياضي وذلك ما أكد ته بالفعل العديد من الدراسات والبحوث العلمية الرصينة .

أخواتي واخواني كما ابتدأت معكم أودعكم لكي نلتقي في دورات مقبلة مع الحصن النفسي ومع لمياء والاخوة الآخرين في هذه المؤسسة العلمية الخيرة ، لكم مني كل التقدير والاعتزاز وارجو أن لا تترددوا في أي طلب واتمنى فعلا إنني لم اكن ضيفا ثقيلا عليكم.

وفقكم الله.

د.ناظم الوتار

ام المعتصم
05-04-2004, 12:20 PM
اسف على التأخير الخرج عن اردتى واتمنا قبول اجبتى .
نعم نستطيع وذلك بزرع الثقه بانفس وان الرياضى يستطيع التغلب على الصعوبات بدون مساعدات خرفيه ليس له اساس من الصحه ومع التجرب واقنع العب با الثقه بانفسه وممرسات الرياضه الجيده ومع التمرين الجيد الذى سياتى با الفئده عليه.

د.ناظم شاكر الوتار
05-04-2004, 01:40 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يسرني دائما ان اجيب على اي سؤال من الاخوة المشاركين وغيرهم ممن هم معنا في دورة علم النفس الرياضي واود اليوم ان اعلق على الملاحظات والاسئلة التي تم طرحها من قبل اخواتي واخواني في الحصن .

ان الاراء التي تخص امكانية تغيير الرياضيين هي بالفعل صحيحة ومهمه في نفس الوقت لان اهميتها تتعلق بامكانية تغير معتقدات الفرد وذلك ماشار اليه الاخوان العطار وhnhoni وطالب في الحياة والحصان البري والدكتور ذيب وذلك يحتاج الى برنامج نفسي متكامل يشترك فيه الرياضي والمدرب والاخصائي النفسي الرياضي وقد استنتجنا ايضا من الاخ خضر انه بالفعل يلاحظ هذه الظاهرة في حياته اليومية وبالمناسبة اود ان اساله ماذا يقصد برياضة الكبتور فانني في الحقيقة لم افهمها ارجو توضيح السؤال.
اما بخصوص ملاحضة الاخ Hsmlairy ارجو اعلامك شاكرا لو يتم توضيح السؤال اكثر وسوف اكون ممتنا للاجابة.
تحياتي للاخت الجديدة مها هاشم ونتمنى ان نتواصل معها مستقبلا.

كما انني اعتبر الفرصة مناسبة لاقدم الشكر للاخ جاسم على مواضيعه الشيقة واتمنى ان نتواصل مستقبلا.

كل التقدير والاحترام للاخت العزيزة والصبورة لمياء التي تحملتني كثيرا في هذه الدورة من خلال تذليلها للصعوبات التي واجهتني واشكرها على ملاحظاتها الخاصة بالمحاضرة .

مع تقديري للجميع

اخوكم
د.ناظم الوتار

بوعبدالعزيز
05-04-2004, 04:43 PM
أخي الدكتور ناظم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،
جزاكم الله خير على الدورة التدريبية الطيبة واسال الله أن يجله في ميزان حسناتكم.وأسمح لي أخي الكريم أظن إن الموضوع اليوم شيق جداً ولكن لم أفهم لماذا لاعب الرياضة يتأثر بالآخرين؟ مع إن (حسب تجربتي) نعم يوجد تأثير ، يمكن أن يكون تأثير ايجابي أو سلبي. بمعنى أنني لو أرتبطتب الآخرين إذا كانوا متحمسين وايجابين سوف اكون مثلهم والعكس صحيح أيضاً ؟ أرجو من الدكتور المعذرة أن يعطينا من خبرته في هذ المجال وجزاكم الله خير.

أخوك
بوعبدالعزيز

د.ناظم شاكر الوتار
05-04-2004, 05:11 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم
في الحقيقة اخي بوعبد العزيز ا ن الرياضي يتميز بالحساسية العالية وخصوصا عند الاداء فهو يهتم دائما براي الاخرين في ادائه وتقييمهم له كما انه يتاثر بنوع الناس الذين يقيمونه هل هم رياضيون مثلا هل يتفهمون تفاصيل حركته وكذلك جنس الاخرين مهم.
فعندما نقوم بعمل ما او حركة معينة امام البنات مثلا نجد ان ذلك يختلف عن ما نتعامل به او نؤديه امام الرجال والعكس صحيح سواء ان كان ذلك في الرياضة او في الحياة الاعتيادية وهكذا الرياضي فحضور الاخرين ومشاركتهم له لها دور كبير في التاثير على طبيعة العمل او المهمه التي يقوم بها.

شكرا على تفاعلكم

د.ناظم الوتار

دكتور ذيب
05-04-2004, 05:20 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اشكر الدكتور ناظم على اتاحته لنا بعض من وقته والذي بأذن الله أفاد الجميع

وأشكر منتديات الحصن النفسي وخاصة الاخت لمياء التي اتاحة لنا هذه الفرصة التي جمعت بيننا وبين الدكتور ناظم وانشالله ان تدوم هذه العلاقة على كل ماهو مفيد



مع خالص احترامي وتقديري

خضر
05-04-2004, 06:09 PM
يسم الله الرحمان الرحيم السلام عليكم اخي الدكتور ناظم انا كنت اقصد ان اولادنا يلاعب كرة الفدم او البليار اواي لعبة على الكبيوتر هذا جيد على العلم النفس الرياضي او خطء :oops:

ام المعتصم
05-04-2004, 06:15 PM
السلام عليكم .
لم تعلق استاذى الكريم على جوابى ،اليس الأعتقدات شي من عدم الثقه بنفس وبقدراتك حت ان يعلق خسراته على الحظ او على رقم او على الغرب ،فاا رجوك توضيح لى هذة النقطه.
مع جزيل الشكر والاحترام.

العطار
05-04-2004, 07:09 PM
دكتوري الفاضل ناظم اليوم أدركت مدى أهمية الجمهور لحضور المباريات ومدى تأثيرها على الاعب من خلال ظاهرة التيسير الاجتماعي .

أوجه شكري للدكتور ناظم على هذه المعلومات الشيقه

وخاصة فيما كان يتعلق بالتحكم الداخلي والخارجي ،

شكرا لك على أمل اللقاء في دوره اخرىمفيدة كهذه .



وأحب أن أوجه شكري للأخت لمياء .



شكرا........................

جاسم79
05-04-2004, 07:15 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



الاخ الغالي الدكتور ناظم الوتار شكرخاص لك على هالدوره الرائعه جدا جدا وعلى المعلومات المهم في حياة الرياضي وبالفعل من أهم اسباب نجاح الرياضي هو التفاعل الاجتماعي .




كنت من الاعضاء الذين ينتظرون هالدوره



وأخير مني وليس منك أتمنى أن يكون وعد منك ان نلتقي في دورات مقبلة ولاتحرمنا من هالمعلومات.

شكرا أختي لمياء على الجهود المبذوله في هالدوره واتمنى لكي التوفيق في المنتدى



تحياتي .

د.ناظم شاكر الوتار
06-04-2004, 11:31 AM
السلام عليكم

تعليقا على سؤال الاخ خضر حول راي علم النفس الرياضي في العاب كرة القدم والبليارد مثلا فيمكننا القول ان هذه الالعا ب وغيرها تفيد الكبار والصغار فهي تساعد على تحقيق اهداف كثيرة من اهمها الترويح و تجديد الحيوية عند الانسان فضلا عن الامور الاخرى التي يمكن ان تتحقق من خلالها كالتعاون والثقة بالنفس واحترام الاخرين والقوانين.
وفيما يخص ملاحظة لينا فالحقيقة ان الاعتقاد هو حالة من القناعة بشىء معين وان الاعتقاد لايندرج في تقديري بعدم الثقة بالنفس لانه حالة ثانية تجعل الانسان بكل ثقة يتصور بان مايقوم به هو الصحيح .

مع تقديري
د.ناظم الوتار :wink:

لمياء الجلاهمة
06-04-2004, 12:36 PM
السلام عليكم ورحمة الله


بداية اشكر الدكتور د.ناظم شاكر الوتار على هذه المحاضرة القيمة وللي عرفتنا على معلومات كثيرة وكانت حقيقة محاضرة شيقة تمنينا الا تنتهي

واشكر كل الاخوة والاخوات اللي شاركونا في الدورة وكانوا من اسس نجاحها لمشاركاتهم الفعالة

جاسم
العطار
ليناء
خضر
دكتور ذيب
بوعبدالعزيز
hnhoni
مها هاشم
طالب في الحياة
الحصان البري
امل نبيل
محب الدين
عاشق الابتسامة

ولكل من تابعنا


تمنياتي للجميع بالتوفيق والفائدة

اختكم لمياء

ام المعتصم
06-04-2004, 05:25 PM
السلام عليكم ورحمة اللة وبركة .
شكرا جزيلا يا دكتورى الكريم على توضيحك القيم لجوابي وعلى هذة المحاضرة القيمة.
وشكرا أختى العزيزة لمياء على هذا المجهود الطيب. :)

خضر
06-04-2004, 06:38 PM
بسم الله الرحمان الرحيم السلام عليكم ورحمة الله ويركاته :oops: حضرة الدكتور ناظم شكرا لك عزيزي على هذه الدورة الله يعتيق رقبتك من النار بحق محمد واله الاطهار ام اختي العزيزة لمياء شكر خاص من القلب لك الله ينور هذا القلب الطيب مثل ما تنور قلبي بهذا المجهود القيم بكل شيء اختي لمياء شكرا لك :oops: